هل الخبز يسمن أكثر من الرز
‫الرئيسية‬ صحة هل الخبز يسمن أكثر من الرز
صحة -

هل الخبز يسمن أكثر من الرز

الأرز والخبز لا تستقيم أي مائدة طعام بدونهم، سواء الموائد العربية أو موائد الطعام الغربية، وهناك عدد من الأشخاص يفضلون الخبز عن الأرز ويدخلونه مع جميع وجباتهم الغذائية، وهو ما يجعلهم يبحثون عن الإجابة عن سؤال هل الخبز يسمن أكثر من الرز، وخاصة هؤلاء الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي صحي من أجل إنقاص وزنهم أو عدم اكتساب وزن إضافي غير مخطط له.

وخلال هذا التقرير نرصد الإجابة على سؤال هل الخبز يسمن أكثر من الرز، بالإضافة إلى استعراض عام لفوائد الأرز على صحة الإنسان، وذلك خلال السطور القادمة.

هل الخبز يسمن أكثر من الرز

من أكثر الأسئلة التي تلح على عقول الكثير من الأفراد هو هل الخبز يسمن أكثر من الرز، وأيهما الأفضل من أجل إنقاص الوزن، يوجد في كلا من الأرز والخبز العديد من الفيتامينات والمعادن الهامة لصحخة الإنسان، ولكن يجب العلم أن الخبز أقل في السعرات الحرارية والكربوهيدرات من حبوب الأرز.

ولذلك نجد أن الأفراد الذين يستهلكون الخبز بدلا من الأرز في وجباتهم الغذائية، يكون وزنهم أقل ويكون لديهم مستوى السكري في الدم أكثر انضباطًا إذا تم مقارنتهم بالأفراد الذين يتناولون الأرز.

فوائد الأرز العامة

يعتبر الأرز أحد أشهر الحبوب المستهلكة في العالم كله، وله العديد من الفوائد يمكن استعراضها خلال السطور التالية بالشكل التالي:

مصدر غني للطاقة

يعد الأرز أحد أهم المواد الغذائية التي لها دور في إمداد الجسم بالطاقة اللازمة له، حيث أن الأرز به كمية من  الكربوهيدرات المعقدة والتي تعد مصدر أساس للطاقة،  حيث يحصل الجسم على مقدار 50% من السعرات الحرارية  بشكل يومي من الأرز.

مصدر غني للألياف الغذائية

يعتبر الأرز مصدر غني للألياف الغذائية، الضروية لجيم الإنسان وصحته، حيث أت نصف كوب من الأرز الأبيض المطبوخ يعطي للجسم  0.3 غرام من الألياف الغذائية، و نصف كوب من الأرز البني المطبوخ يعطي للجسم  0.9 غرام من الألياف الغذائية، وتلك الألياف هامة من أجل مساعدة الجهاز الهضمي على العمل بكل صحة.

 مصدر للبروتين

 يحتوي  الأرز على بركيز البروتين الذي يساعد هضمه وامتصاصه من قبل الجسد بشكل رائع، وله أهمية بيولوجية مرتفعة.

 مصدر غني بالفيتامين

اشتهر الأرز البني بأنه مصدر غني بالفيتامينات والمعادن فهو غني بفيتامينات من مجموعة B منها فيتامين الثيامين، والريبوفلافين، والنياسين، بالإضافة إلى حمض الفوليك.

كما أن هذه الفيتامينات مهمة لصحة قلب الإنسان، كما أنها مفيدة لصحة الكبد، والكلى، بالإضافة إلى أهميتها لصحة الجهاز الهضمي والجلد.

الوقاية من السمنة

يعتبر  الأرز العضوي والطبيعي قليل الصوديوم والدهون من ابرز العناصر الغذائية التي تعمل على محاربة السمنة، والتصدي لاكتساب المزيد من الدهون، بشرط الاعتدال في تناولها.

الوقاية السرطان

يوجد في  الأرز البني كامل الحبة ألياف غذائية تقي من الإصابة من مرض السرطان، وتحديدًا  سرطان القولون والأمعاء، بالإضافة إلى مضادات الأكسدة الطبيعية الموجودة في الأرز ومنها فيتامين سي وفيتامين أ.

منافع للبشرة

دائما ما نسمع عن ماسكات الأرز، وهو ما يعني أن للأرز فوائد جمالية للبشرة، بالإضافة إلى تلك الفوائد السابقة، فإذا تم طحن الأرز ووضعه على البشرة، يحميها من الكثير من لامشاكل التي تصيبها.

الحماية من الزهايمر

أظهت نتائج بعض الدراسات والأبحاث العلمية التي تم إجرائها على الأرز أن تناوله بانتظام يعمل على تحسين الإدراك والقدرات العقلية ويحمي من الإصابة من مرض الزهايمر.

يحافظ على ضغط الدم

يساهم الأرز في جعل ضغط الدم تحت السيطرة، لأن به نسبة قليلة من الصوديوم، كما يساعد على إدرار البول.

اقرأ أيضًا عبر قسم الصحة

هل الخبز الابيض يزيد الوزن

هل الجلوتين يرفع السكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *