تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

يسعى أصحاب الوزن الزائد إلى التخسيس باتباع كل الطرق الممكنة من تناول العقاقير، وممارسة الرياضة، وتنظيم وتقليل الأكل، وبعضهم قد يلجأ إلى عمليات شفط الدهون وتكميم المعدة إلى آخره من هذا النوع من العمليات، وذلك من أجل تحقيق حلمهم في خسارة الوزن الزائد، والتخلص من كابوس السمنة، الذي قد يكون سبب لتهديد الحياة، وتحت مصطلح تجربتي مع سيلفستر للتخسيس، خاض البعض تجارب مع هذا المنتج من أجل تحقيق الحلم المنشود، والتمتع بقوام رشيق.

وخلال متابعة السطور التالية من هذا التقرير وتحت عنوان تجربتي مع سيلفستر للتخسيس، نقدم أبرز المعلومات حول هذا المنتج وما هي فوائده، وما هي أعراضه الجانبية، وذلك على النحو التالي.

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

روت إحدى أصحاب الوزن الزائد تحربتها مع هذا المنتج قائلة “أنا لي تجربتي مع سيلفستر للتخسيس، حيث كنت أبحث عن  منتج طبيعي و آمن يساعدني على زيادة حرق دهون الجسد، ونصحني أحد خبراء التغذية بتناول سيلفستر، قائلا أنه يساهم  في زيادة أيض و أكسدة الدهون، وله دور فعال في  سد الشهية، ومن ثم تقليل كمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها على مدار اليوم، وبالفعل ساعدني هذا المنتج  على خسارة الوزن غير المرغوب فيه لدي”.

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

مكونات سيلفستر للتخسيس

بعد الحديث عن إحدى التجارب مع سيلفستر للتخسيس، جاء الآن الحديث عن مكونات هذا المنتج الشهير في عالم خسارة الوزن الزائد، وهي:

  1. يحتوي هذا المنتج على الكروم بنسبة 150 ميكروجرام، وله العديد من الفوائد من أبرزها سد الشهية عن الطعام و تقليل الرغبة المتكررة والمحلة  في تناول الأكل، مما يساهم في خسارة الوزن، كما أن له فوائد في تحسين مستويات سكر الدم لدى مرضى السكري.
  2. ومن المكونات الهامة في هذا المنتج هو خلاصة أوراق الجيمنيما سلفستر بنسبة 100 ملليجرام، وهو الذي يعكس على الجسم فوائد متعددة وهي  تقليل اشتهاء السكريات، التي تعتبر أحد أكبر أسباب زيادة الوزن، وذلك بسبب  الحمض الجيمنيمي الموجود في هذا النبات، الذي يحبط من عملية طلب أكل السكريات، كما يعمل هذا المكون الطبيعي على تقليل مستويات السكر، بالإضافة إلى تحسين مستويات الكوليسترول و الدهون الثلاثية و يعمل أيضًا على تقليل خطر الاصابة بأمراض القلب.
  3. كما يحتوي سلفستر أيضًا على مستخلص نبتة الجارسينيا كامبوجيا بنسبة 175 ملليجرام، وهذا المكون الطبيعي يعمل على سد الشهية، وأيضًا يتصدى ويمنع تكوين الدهون ويقوم بدور فعال في حرق دهون البطن، بالإضافة إلى تقليل مستويات الأنسولين.

قد يهمك أيضًا:

تجربتي مع ورم الغدة النخامية

استخدامات سيلفستر

هناك العديد من الاستخدامات التي يتم وصف سيلفستر من أجلها، حيث يقدم العديد من الفوائد، وهي

  • يساعد سيلفستر على التخسيس بصورة آمنة، وبالتحديد  في حالات السمنة المفرطة.
  • كما أنه يساعد  في علاج مرض السكري.
  • له دور فعال في حرق الدهون التي تتخزن في الأماكن المتعددة من جسم الإنسان، وبالتحديد مناطق  الأرداف و البطن و الأجناب و أيضًا دهون الكبد.
  • كما يتم وصف سيلفستر من أجل خفض وتقليل  عوامل الخطر، ومنها على سبيل المثال تقليل مستويات الكوليسترول الضار و تقليل الدهون الثلاثية وارتفاع مستويات الكوليسترول المفيد، و بالتالي الوقاية من أمراض القلب و من أمراض الشرايين.
  • كما يعمل سيلفستر أيضًا على تقليل امتصاص السكريات وتقليل امتصاص النشويات من الامعاء.

تجربتي مع سيلفستر للتخسيس

أعراض جانبية لسيلفستر

قد ينتج عن استعمال سيلفستر العديد من المشاكل والأعراض الجانبية وهي:

  • من أبرز الأعراض الإحساس بالقئ و الغثيان.
  • كما يسبب أيضًا الصداع.
  • الدوخة  عدم الاتزان.
  • ارتفاع ادرار البول.
  • ومن الأعراض الجانبية أيضًا المزاج.

اقرأ أيضًا

تجربتي مع ستوجيرون

أضف تعليق

Don`t copy text!