اعراض ادوية السل
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض اعراض ادوية السل

اعراض ادوية السل

اعراض ادوية السل ,مرض السل هو أحد الأمراض المعروفة للغاية والتي كانت منتشرة بشكل كبير في العصور القديمة، والتي لم يكن لها علاج أو دواء وتمت تسميتها بـ “الفتاك”.

وعلى الرغم من أن هذا المرض أودى بحياة الكثيرون في القرون الماضية إلا أنه في العصر الحديث أصبح له دواء وعلاج بل وأصبح هناك إمكانية للوقاية منه.

فبالرغم من التقدم العلمي والتكنولوجي في مجال الطب إلا أن هناك بعض الأشخاص يستهترون بهذا المرض الأمر الذي من الممكن أن يطيح بحياتهم وحياة أقربائهم.

وخلال هذه المقالة سوف نتحدث عن هذا المرض الفتاك والذي كان مهلك في القرون الماضية بالإضافة إلى أعراضه و اعراض ادوية السل .

اعراض ادوية السل

كما ذكرنا في السابق، فإن لكل داء دواء، فالله عزوجل خلق هذا المرض ومن ثم دوائه ولكن مع ذلك هناك بعض أعراض وأمراض الثانوية والتي نادرا ما تحدث مع مرضى السل ولكن في حال حدوثها يجب على الفور استشارة الطبيب.

أما عن هذه الأعراض الثانوية فهي تكون كما يلي:

  • دموع برتقالية أو حتى بول برتقالي أو لعاب وربما تكون هذه الأعراض ناتجة عن دواء ريفامبيسين لذا يجب ألا يتم استخدام العدسات اللاصقة الملونة عند البدء بأخذ هذا العلاج.
  • حدوث تهيج للبشرة واحمرار عند التعرض المباشر لأشعة الشمس
  • من الممكن أن يحدث فقدان للشهية وخسارة للوزن والغثيان والاسهال في الأسابيع الأولى من العلاج وعند استمرارية علية.
  • حدوث ألم في الجزء العلوي من البطن ويمكن للطبيب إعطاء أدوية لعلاجه بسهوله
  • ربما يسمح بأخذ بعض المسكنات الخفيفة أو العلاج الطبيعي
  • حدوث الصداع بشكل خفيف ويمكن علاجه عبر المسكنات الخفيفة
  • من الممكن أن يحدث أرق أو حتى اضطرابات في النوم والتي من الممكن أن تعالج بسهولة

اعراض ثانوية حادة ونادرة لدواء السل

كما ذكرنا أعلاه فإن هناك العديد من الأعراض الثانوية والتي من الممكن أن يتعرض لها مريض مرض السل عند أخذه للأدوية ولكن هناك أعراض ثانوية حادة ونادرة الحدوث ويجب على المريض استشارة الطبيب فور حدوثها.

ومن بين أبرز الأعراض الثانوية الحادة والنادرة ما يلي:

  • ألم شديد وحاد في البطن
  • حدوث التقيؤ
  • حدوث اصفرار في المنطقة البيضاء بالعين وتغير في لون البشرة والتي تعود لالتهاب الكبد جراء أدوية السل
  • حدوث طفح جلدي على سبيل المثال حدوث حساسية شديدة
  • حدوث الحمى والطفح الجلدي
  • حدوث آلام مبرحة في العضلات والمفاصل
  • تدهور في الرؤية والبصر
  • حدوث اضطرابات في السمع مصاحب بطنين في الأذن
  • حدوث نزيف في الأنف
  • حدوث نزيف في اللثة
  • ربما تغيرات قوية في المزاج والتي تؤدي إلى الانتحار
  • حدوث نوبات مرضية
  • قلة البول وأحيانا إسوداد لونه
  • حدوث أنواع من الهلوسات سواء سمعية أو بصرية
  • حدوث الدوخة

مضاعفات السل

ويعود سبب الإصابة بمرض السل إلى جرثومة تدخل فتصيب الجهاز التنفسي وبشكل خاص الرئة ولا يقتصر عدوى السل فقط على الرئة ولكن على جميع الأعضاء.

وعلى الرغم من أن هذا المرض كان يمثل شبحا فيما مضى إلا أنه في الوقت الحالي أصبح من السهل الشفاء منه وذلك حال ما إذا كان في البداية وتم تشخيصه والتعرف عليه.

وفي حال تجاهله وعدم الاهتمام به فإن هناك مضاعفات تحدث ومن بينها ما يلي:

من الممكن حدوث انتفاخات في منطقة الرقبة نتيجة سل الرقبة ومن الممكن أيضا أن يحدث صعوبة في البلع بالإضافة إلى عدم المقدرة على التنفس.

حدوث ألم في العمود الفقري فمن الممكن أن يحدث الألم جراء الإصابة بمرض السل والتي تؤثر على فقرات الظهر الأمر الذي بدوره من الممكن أن يؤدي إلى عدم القدرة على الحركة.

مقالات اخري قد تهمك :-

اسهل انواع سرطان الدم

اسباب مرض سرطان القولون

اسباب سكر الحمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *