اسرار البسمله في كتاب شمس المعارف

كتاب شمس المعارف ، هذا الكتاب الذي من الصغر كنا نبحث عنه ويتم تخويفنا منه، نظرا لأنه يكشف بعض الأشياء المرتبطة بالعالم الآخر، فلا أحد من الآباء أو الأمهات يريدن الشر والأذى إلى أولادهم.

ومع بداية ظهور كتاب شمس المعارف كان هناك ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبح الجميع مهوسون بالبحث عن هذا الكتاب العجيب الذي يصنع العديد من الأشياء الغير تقليدية.

ما هو كتاب شمس المعارف؟

أما عن ماهية كتاب شمس المعارف الكبرى كما يقال عليه، فإنه عبارة عن كتاب أو مخطوطة لأعمال سحر والتي تتعلق بالجن، حيث أن الإسلام قد حرم قراءاته، كما أن هذا الكتاب ينسب إلى أحمد بن علي البوني والذي توفى سنة 622 هـ.

وأثار هذا الكتاب جدلا حيث تمت طباعته حديثا كما أنه قد تم حذف وتحريف بعض موضوعاته وعلى الرغم من ذلك، فإن هذا الكتاب السحري لا يزال  يتناول العديد من أمور السحر غير الواضحة.

أما عن الجزء الأول من هذا الكتاب قد تم تجميعه في 577 صفحة في المكتبة الشعبية ببيروت عام 1985، بالإضافة إلى ذلك، فإنه يحتوي في النهاية على 4 رسائل مهمة من  تأليف عبد القادر الحسيني الأدهمي.

تحريم قراءة كتاب شمس المعارف عند المسلمين

كما ذكرنا سابقا فإن كتاب شمس المعارف قد تم تحريم قراءته في الدين الإسلامي، وذلك لأنه يعتبر من كتب تعليم السحر، لذا فلا يجوز النظر فيها ولا قراءتها ولا بيعها ولا شراؤها وذلك لأنه من الحرام أن يتم تعاطي السحر أو طلبه وكذلك تصديق أهله فهو أحد الموبيقات السبع وكذلك فهو كفر بالإجماع.

ومن جانبه، كان قد قال قال الشيخ ابن باز عن كتب السحر عموماً كما في فتاوى نور على الدرب: “ولا يجوز لطالب العلم ولا غيره أن يقرأها أو يتعلم ما فيها، وغير طالب العلم كذلك ليس له أن يقرأها ولا أن يتعلم مما فيها، ولا أن يقرها، لأنها تفضي إلى الكفر بالله، فالواجب إتلافها أينما كانت، وهكذا كل الكتب التي تعلم السحر والتنجيم يجب إتلافها”.

اسرار البسمله في كتاب شمس المعارف

تعرف فيما يلي على اسرار البسمله في كتاب شمس المعارف مقدمة من قسم أسرار وخفايا :

أما عما يحتويه هذا الكتاب فهو عبارة عن مزيج من معلومات كثيرة من بينها معلومات مفهومة وغير مفهومة للشعوذة وتحضير الجن، وكذلك ففيه وصفات خطير للغاية وشعوذة كثيرة.

أما عن مؤلف هذا الكتاب فهو أحد أبرز الأشخاص المعروفة عند عالم الروحانيات والسحر والرمل وما شابه، وكذلك فهناك من المؤلفات فيما كان البعض يبحث في المكتبات عن محاولة لفك رموز هذا الكتاب وتسخير الجن وكذلك فإن البعض الأخر كان يتعاطى من أجل إعطاء تلك الطلاسم لشفاء المرضى المصابين بالمس، وفقا لزعمهم.

فصول الكتاب

يتوزع الكتاب إلى اربعين فصلا ومنها:

  • الفصل الأول : في الحروف المعجمة وما يترتب فيها من الاسرار والإضمارات.
  • الفصل الثاني : في الكسر والبسط وترتيب الأعمال في الأوقات والساعات.
  • الفصل الثالث : في احكام منازل القمر الثمانية والعشرين الفلكيات.
  • الفصل الرابع : في احكام البروج الاثنى عشر ومالها من الإشارات والارتباطات.
  • الفصل الخامس : في اسرار البسملة ومالها من الخواص والبركات الخفيات.
  • الفصل السادس : في الخلوة وأرباب الاعتكاف الموصلة للعلويات.
  • الفصل السابع : في الأسماء التي كان النبي عيسى يحيي بها الأموات.
  • الفصل الثامن : في التواقيف الأربعة ومالها من الفصول والدئرات.
  • الفصل التاسع : في خواص أوائل القران والايات والبينات.
  • الفصل العاشر : في أسرار الفاتحة ودعواتها وخواصها المشهورات الاعظم وما له من التصريفات الخفيات.
  • الفصل الحادي عشر : في الاختراعات والأنوار الرحموتيات.
  • الفصل الثاني عشر : في اسم الله الاعظم وما له من التصريفات الخفيات.
  • الفصل الثالث عشر : في سواقط الفاتحة ومالها من الاوفاق والدعوات.
  • الفصل الرابع عشر : في الرياضات والاذكار والادعية المستجابات المسخرات.
  • الفصل الخامس عشر : في الشروط اللازمة لبعض دون بعض في البدايات إلى شموس النهايات.
  • الفصل السادس عشر : في أسماء الله الحسنى وأوفاقها النافعات المجريات.
  • الفصل السابع عشر : في خواص كـهـيـعـص وحروفها الربانيات الأقدسيات.
  • الفصل الثامن عشر : في خواص اية الكرسي وما فيها من البركات الخفيات.
  • الفصل التاسع عشر : في خواص بعض الأوفاق والطلسمات النافعه.
  • الفصل العشـرون : في سورة يس ومالها من الدعوات المستجابات.

أضف تعليق

Don`t copy text!