رجيم كامبردج في رمضان
‫الرئيسية‬ رمضان رجيم كامبردج في رمضان

رجيم كامبردج في رمضان

أصبح رجيم كامبردج في رمضان، أحد أشهر أنظمة تخسيس الوزن، التي يسعى الكثير من أصحاب الوزن الزائد على اتباعها مؤخراً، والتي تساهم في فقدان من 10 كيلوجرامات في الشهر الواحد، من غير الإخلال بالنظام الصحي،  وتعتمد تلك الحمية الغذائية على تناول الشوربة بالإضافة إلى الأطعمة المصنوعة من الشوفان والسوائل، وكذلك الخفيفة ذات السعرات الحرارية القليلة.

ويمكن خلال السطور القادمة عرض رجيم كامبردج في رمضان، ومن الضروري العلم بأن هذا النظام يتم على 6 مراحل ما بيم بين 415 إلى 1500 من السعرات الحرارية، ويمكن توضيح الأمر على النحو التالي.

رجيم كامبردج في رمضان

يقدم  كامبريدج  منتجات جاهزة، هي عبارة عن منتجات غذائية يتم تناولها من قبل الكثير من الأفراد الذين يتبعون هذا النظام الغذائي، ويتم تحضيرها عن طريق غلي كوب من الماء، ثم إحضار إناء فارغ وإضافة الكمية التي يرغب فيها الشخص من منتجات كامبردج  من الحساء ثم إضافة الماء على حسب الكمية.

الخطوة التالية القيام بتقليب الحساء بشكل جيد، وتناوله بكميات كبيرة من الماء، ويمكن اتباع هذا النظام الغذائي على مدار أيام شهر رمضان الكريم، على النحو التالي:

  • في البداية يستطيع الشخص صاحب الوزن الزائد تناول بعض الأطعمة العادية مع الأسرة، ولكن بشرط تناولها بكمية قليلة، ويسبقها شرب كميات كبيرة من الماء.
  • بعد مرور ثلاث ساعات من الإفطار ، يمكن إعداد  وجبة أولى من رجيم كامبردج، ثم تناول كميات كبيرة من الماء.
  • والانتظار دون أكل حتى مرور ساعتين، وبعدها يمكن تناول الوجبة الثانية من هذا النظام الغذائي.
  • أما  وجبة السحور يمكن تناول الوجبة الثالثة من رجيم كامبردج بالنكهات التي يريدها الشخص، وأيضًا بالكمية التي يستطيع تناولها.

وينصح بزيارة الطبيب أو الأخصائية قبل البدء في اتباع هذا الرجيم، حتى يصف المقدار المناسب لك شخص، ومعرفة ما إذا كان هذا الرجيم مناسب أم لا، وأيضًا وصف المكملات الغذائية، التي يمكن تناولها أثناء حمية كامبردج لإمداد الجسم بما يحتاجه من عناصر غذائية لا يحصل عليها من خلال الأطعمة، وخاصة خلال شهر رمضان الكريم.

مزايا نظام كامبردج

يوفر نظام كامبردج عدد من المزايا ويمكن عرضها على النحو التالي:

  • يمكن نظام كامبردج الشخص صاحب الوزن الزائد من خسارة الوزن بشكل سريع،  حيث تضمن خسارة حوالي 10 كيلوغرام من الوزن في الشهر الواحد، إذا ألتزم الفرد به.
  • من مميزات نظام كامبردج أنه يحتوي عناصر غذائية مفيدة ومتوازنه على عكس أنظمة غذائية كثيرة، حيث أنه غني بالفيتامينات والمعادن الهامة.
  • يساعد نظام كامبردج على  ترطيب الجسد؛ لأنه يعتمد  على السوائل بشكل أكبر من الأطعمة الصلبة.

عيوب نظام كامبردج

على الرغم من المزايا السابقة لنظام كامبردج إلا أن هناك عدد من العيوب له، ويمكن عرضها على النحو التالي:

  • نظام قاسي صعب تطبيقه؛ لأنه قائم على أنواع محددة من الطعام والحرمان من كثير من الطعام، وبالتالي يشعر الكثير من الأفراد بالملل عند اتباعه لفترات طويلة.
  • لهذا النظام عدد من الأعراض الجانبية والآثار السلبية، منها الإحساس بالتعب والضعف والدوار.
  • يسبب اتباع نظام كامبردج من خسارة كتلة العضلات  وليس الدهون فقط، لأنها تأخذ من مخزون الجسم لتقوم بالحرق.
  • من أبرز عيوب حمية كامبردج أنه يصعب الإحتفاظ بالوزن الجديد الرشيق بعد التوقف عن اتباع النظام الغذائي، والعودة إلى اللأأكل بصورة طبيعية.
  • ومن العيوب التي تمثل إزعاج شديد للكثير من الأفراد أن اتباع هذا النظام الغذائي قد يسبب رائحة الفم الكريهة، بسبب  مشكلات في الجهاز الهضمي التي قد يسببها، ومن ثم يظهر تأثير بشكل مباشر على رائحة الفم.

اقرأ أيضًا

رجيم الين الناشف في رمضان

رجيم رضوى الشربيني في رمضان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *