معلومات عامة عن سورة البقرة

يبحث العديد من الأفراد عن معلومات عامة عن سورة البقرة، تلك السورة القرآنية العظيمة، التي ورد في فضلها العديد من الأحاديث النبوية الشريفة، التي وصلت إلينا عن الرسول صلى الله عليه و سلم.

وخلال السطور التالية من هذا التقرير نستعرض العديد من معلومات عامة عن سورة البقرة، مع ذكر فضل تلك السورة، وذلك على النحو التالي.

معلومات عامة عن سورة البقرة

هناك العديد من المعلومات العامة العامة حول سورة البقرة، نعرضها في الشكل القادم:

  • سورة البقرة هي ثاني سور القرآن الكريم، في ترتيب المصحف الشريف، والتي جاءت بعد سورة الفاتحة.
  • يبلغ عدد آيات سورة البقرة ست وثمانون ومائتا آية قرآنية كريمة.
  • سورة البقرة تعتبر أطول سورة في القرآن الكريم.
  • كما تحتوي سورة البقرة على أطول آية في القرآن، وهي الآية التي يطلق عليها آية المداينة.

معلومات عامة عن سورة البقرة

  • وآية المداينة هي التي يقول فيها الله عز وجل “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ وَلَا يَبْخَسْ مِنْهُ شَيْئًا فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهًا أَوْ ضَعِيفًا أَوْ لَا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَىٰ وَلَا يَأْبَ الشُّهَدَاءُ إِذَا مَا دُعُوا وَلَا تَسْأَمُوا أَنْ تَكْتُبُوهُ صَغِيرًا أَوْ كَبِيرًا إِلَىٰ أَجَلِهِ ذَٰلِكُمْ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ وَأَقْوَمُ لِلشَّهَادَةِ وَأَدْنَىٰ أَلَّا تَرْتَابُوا إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلَّا تَكْتُبُوهَا وَأَشْهِدُوا إِذَا تَبَايَعْتُمْ وَلَا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلَا شَهِيدٌ وَإِنْ تَفْعَلُوا فَإِنَّهُ فُسُوقٌ بِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ”.

قد يهمك أيضا

فضل قراءة سورة طه لتعجيل الزواج

  • كما تحتوي سورة البقرة على أفضل آية في القرآن الكريم ، وهي آية الكرسي.
  • ويقول الله عز وجل في آية الكرسي “الله لا إله إلا هو الحيّ القيّوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الأرض، من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه، يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء، وسع كرسيّه السمواتِ والأرض، ولا يؤودُه حفظُهما وهو العليّ العظيم”.
  • ومن المعلومات العامة حول سورة البقرة أنها من السور المدنية بإجماع التابعين والمفسرين، أي أنها نزلت على الرسول – صلى الله عليه وسلم- في المدينة المنورة.
  • أطلق على سورة البقرة العديد من الأسماء الأخرى وهي : السنام، والذروة، والزهراء والفسطاط.
  • وفيما يخص اسم البقرة فنالت تلك السورة هذا الاسم  بسبب ذكر قصة بقرة بني إسرائيل بين آيات السورة.
  • تحتوي سورة البقرة على العديد من المقاصد، حيث احتوت تلك السورة الكريمة على مقاصد الدين الإسلامي الرئيسة، حيث يوجد فيها إقامة البرهان على أن القرآن الكريم هو كتاب هداية للجميع.

فضل سورة البقرة

لا يمكن الحديث عن معلومات سورة البقرة دون ذكر الفضل الكبير، الذي ذكره الرسول صلى الله عليه وسلم في الأحاديث النبوية وهي :

  • أشهر أحاديث الفضل الخاصة بسورة البقرة قوله صلى الله عليه وسلم: لا تجعلوا بيوتكم مقابر، إن الشيطان ينفر من البيت الذي تُقرأ فيه سورة البقرة.

معلومات عامة عن سورة البقرة

  • وأيضا قوله صلى الله عليه وسلم: اقرؤوا الزهراوين: البقرة وسورة آل عمران؛ فإنهما تأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان، أو كأنهما غيايتان -الغياية: الظلَّة- أو كأنهما فرقان من طير صواف، تحاجان عن أصحابهما. اقرؤوا سورة البقرة، فإن أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا تستطيعها البطلة.
  • وقول الرسول صلى الله عليه وسلم: الآيتان من آخر سورة البقرة من قرأهما في ليلة كفتاه.

اقرأ أيضا 

فضل قيام الليل بسورة البقرة

 

أضف تعليق