فضل العشر الاوائل من ذي الحجة
‫الرئيسية‬ ايات قرانية فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

تعرف علي فضل العشر الاوائل من ذي الحجة ، هذا الشهر المبارك الذي يستعد فيه المسلمين من أجل اييستقبال عيد الأضحى المبارك والتضحية بالكباش فيه سنة متبعة كفداء لسيدنا اسماعيل عليه السلام.

وعلى الرغم من أنهم 10 ـيام فقط من شهر ذي الحجة إلا أن المولى عزوجل كان قد أقسم بهم وبضلهم، وكل هذا سوف نسردده بشكل مفصل خلال المقالة التالية.

فضل العشر الاوائل من ذي الحجة

كما ذكرنا في السابق، أنه على الرغم من أنه 10 أيام فقط إلا أن هذه ال10 أيام فيهما الخير والبركة ومن بينها ما يلي:

  • الأيام المعلومات

كان قد اجتمع كل من جمهور الفقهاء والعلماء أن الأيام المعلومات يقصد بها العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، وذلك في قول الله تعالى:” :” ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم من بهيمة الأنعام” الحج:28

  • أقسم بها المولى عزوجل

من بين ما اتفق عليه العلماء بأن هذه الليالي العشر هي التي أقسم بها الله عزوجل في قوله تعالى:” وَالْفَجْرِ (1) وَلَيَالٍ عَشْرٍ”، فهذه الليالي العشر هي عشر ذي الحجة، وقال ابن كثير في تفسيره: أن العلماء اتفقوا على هذا الأمر وهو الصحيح.

  • وصية الرسول

بالإضافة إلى ذلك، فإن الليالي العشر هي عبارة عن وصية الرسول صل الله عليه وسلم ويجب اغتنامها والتي قال عنها بأنها أفضل أيام الدنيا، فعن جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :(فضل أيام الدنيا أيام العشر ـ يعني عشر ذي الحجة ـ قيل: ولا مثلهن في سبيل الله؟ قال : ولا مثلهن في سبيل الله إلا رجل عفر وجهه بالتراب).

  • يوم عرفة

من بين الليالي العشر تحتوي على يوم عرفات، وهو يعتبر يوم الحج الأكبر ويوم المغفرة، بالإضافة إلأى أنه يعتبر يوم العتق من النار، فهناك العديد من الأفضال في هذا اليوم.

  • اجتماع أمهات العبادة فيها

بالإضافة إلى ذلك، فيقال أن الليالي العشر قد اجتمع فيها أمهات العبادات، حيث قال الحافظ ابن حجر في الفتح: (والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع أمهات العبادة فيه، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج، ولا يتأتى ذلك في غيره).

كيف نستقبل العشر من ذي الحجة؟

كما ذكرنا في السابق، فلابد أن نستقبل الليالي العشر ونغتنم الفرصة لنكفر عن سيئاتنا ومن بينها ما يلي:

  • اغتنام الفرصة

يجب على المسلم أن يغنتم فرصة وأن يقوم بأعمال صالحة، ففي هذه الأيام يتقبل الله التوبة الصادقة، حيث قال تعالى:( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا).

  • التوبة الصادقة

عليك عزيزي القارئ أن تستقبل هذا الشهر بالتوبة الصادقة الصادقة النقية، نظرا لأن تلك الأيام هي موسم الطاعات والتقرب إلى المولى عز وجل، حيث قال تعالى:” (وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون).

  • البعد عن ارتكاب المعاصي

في هذه الأيام حري بالإنسان أن يغنتم الفرصة ومن ثم نبعد عن المعاصي والذنوب والتي من شأنها أن تبعد الإنسان عن طاعة الله وبالتالي الطرد من رحمته.

مقالات أخرى قد تهمك:-
فضل قراءة سورة البقرة

فضل سورة الفاتحة

فضل سورة الواقعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *