حديث سورة الملك

تعتبر سورة الملك من السورة القرآنية الغنية بالكثير من الفضائل والمقاصد، وهناك حديث سورة الملك، والكثير من الأحاديث التي تبين هذه المكارم الخاصة بتلك السورة،حيث  أنها تشفع لصاحبها وتنجيه من عذاب القبر، وهي من السور المكية سورة الملك هي سورة مكية عدد آياتها ثلاثون آية، وترتيبها في المصحف الشريف السابعة والستون.

ويقدم التقرير التقرير حديث سورة الملك، بالإضافة إلى عرض معلومات هامة وقيمة عن سورة الملك، إلى جانب ذكر أحاديث الصحابة والعلماء عن سورة الملك، وذلك على النحو التالي.

حديث سورة الملك

هناك العديد من الأحاديث النبوية التي بينت فضل سورة الملك، ويأتي على رأس تلك الأحاديث قول النبي  صلى الله عليه وسلم “سورة تبارك هي المانعة من عذاب القبر”.

حديث سورة الملك

وهناك حديث آخر عن سورة الملك فعن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إن سورة في القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له، وهي: تبارك الذي بيده الملك. رواه أبو داود والترمذي، وحسنه الألباني.

مقاصد سورة الملك

لسورة الملك العديد من المقاصد وهي :

  • من أبرز مقاصد سورة الملك إظهار عظمة الخالق سبحانه وتعالى، وتوضيح بتفرده بالحق وحده.
  • دعوة  المسلمين كلهم إلى التأمل والتدبر في خلقِ الله تعالى والتفكر بإتقان في جميل صنعه سبحانه وتعالى.
  • ومن ضمن مقاصد السورة إظهار فضيلة الإيمان بالغيبيات التي ذكرها الله، التوصية بمراقبة الله تعالى في السر والعلن من قبل المؤمنين.
  • ضرورة التوكل  على الله ع وجل من قبل عباده المسلمين، فهو وحده لا شريك له، كما تهدف السورة وجوب الابتعاد عن اللجوء لغير الله من البشر، فهو  وحده سبحانه وتعالى من يملك الضر والنفع، وهو وحده القادر على إنزال المطر.

قد يهمك أيضًا: اسرار سورة الملك الروحانية

أحاديث الصحابة والفقهاء عن سورة الملك

بعد ذكر حديث سورة الملك ومقاصد سورة الملك، نعرض خلال السطور التالية، مجموعة من الأحاديث والآراء للعلماء والصحابة حول سورة الملك، وهي :

  • عن ابن مسعود ـ رضي الله عنه ـ قال: يؤتى الرجل في قبره فتؤتى رجلاه فتقول رجلاه: ليس لكم على ما قبلي سبيل، كان يقوم يقرأ بي سورة الملك، ثم يؤتى من قبل صدره ـ أو قال: بطنه ـ فيقول: ليس لكم على ما قبلي سبيل، كان يقرأ بي سورة الملك، ثم يؤتى رأسه فيقول: ليس لكم على ما قبلي سبيل، كان يقرأ بي سورة الملك. قال: فهي المانعة تمنع من عذاب القبر، وهي في التوراة: سورة الملك ـ من قرأها في ليلة فقد أكثر وأطيب.

حديث سورة الملك

  • وفي حديث أخر عن فضل سورة الملك فيما ورد إلينا من الصحابة عن ابن عباس قال: ضرب بعض أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم خباءه على قبر ـ وهو لا يحسب أنه قبر ـ فإذا فيه إنسان يقرأ سورة تبارك الذي بيده الملك حتى ختمها، فأتى النبي صلى الله عليه و سلم فقال: يا رسول الله إني ضربت خبائي على قبر ـ وأنا لا أحسب أنه قبر ـ فإذا فيه إنسان يقرأ سورة تبارك الملك حتى ختمها. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هي المانعة، هي المنجية تنجيه من عذاب القبر.
  • ومن جانبه قال  محدث، فقيه، أصولي، متصوف،  “الزرقاني”: وأخرج عبد بن حميد والطبراني والحاكم عن ابن عباس أنه قال لرجل: اقرأ تبارك الذي بيده الملك فإنها المنجية والمجادلة يوم القيامة عند ربها لقاريها، وتطلب له أن ينجيه من عذاب الله وينجو بها صاحبها من عذاب القبر.
  • وقال أحد علماء الحديث وهو  المباركفوري في تحفة الأحوذي: المانعة ـ أي تمنع من عذاب القبر، أو من المعاصي التي توجب عذاب القبر ـ هي المنجية ـ يحتمل أن تكون مؤكدة لقوله: هي المانعة ـ وأن تكون مفسرة، ومن ثمة عقب بقوله: تنجيه من عذاب القبر.
  • وإلى جانب هذا كله قال سعيد بن منصور عن عمرو بن مرة: كان يقال: إن من القرآن سورة تجادل عن صاحبها في القبر تكون ثلاثين آية فنظروا فوجدوها تبارك، قال السيوطي: فعرف من مجموعها أنها تجادل عنه في القبر وفي القيامة لتدفع عنه العذاب وتدخله الجنة.

اقرأ أيضًا عبر قسم آيات قرآنية

فضل قراءة سورة الملك

أضف تعليق