افضل وقت لقراءة سورة الكهف

يبحث العديد من المسلمين عن افضل وقت لقراءة سورة الكهف، وما هو الوقت الصحيح لقراءة سورة الكهف يوم الجمعة بالتحديد؟، وهل نقوم يقرأتها من بعد الفجر إلى ما قبل صلاة الجمعة، أم  نقوم بقراءتها في أي وقت من ذلك اليوم؟.

وللإجابة على هذه الأسئلة يمكن متابعة السطور التالية من هذا التقرير، إلى جانب التعرف على مقاصد قصة الكهف التي سميت السورة نسبة إلى أحداثها، وذلك بالشكل التالي.

افضل وقت لقراءة سورة الكهف

يحرص العديد من المسلمين على قراءة تلك السورة يوم الجمعة على وجه الخصوص لما رود عن السنة النبوية، في فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة أو ليلته، فعن أبي سعيد الخدري قال : “من قرأ سورة الكهف ليلة الجمعة أضاء له من النور فيما بينه وبين البيت العتيق”، وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة سطع له نور من تحت قدمه إلى عنان السماء يضيء له يوم القيامة ، وغفر له ما بين   الجمعتين”.

افضل وقت لقراءة سورة الكهف

وللإجابة على سؤال ما هو افضل وقت لقراءة سورة الكهف، يجب التوضيح على أنه تقرأ سورة  الكهف في ليلة الجمعة أو في يوم الجمعة نفسه، وتبدأ ليلة الجمعة من غروب شمس يوم الخميس، وينتهي يوم الجمعة بغروب الشمس، وبناء على ما سبق ذكره  فيكون أفضل وقت قراءتها من غروب شمس يوم الخميس إلى غروب شمس يوم الجمعة.

قد يهمك أيضًا: فضل قراءة سورة الكهف

مقاصد قصة أصحاب الكهف

احتوت سورة الكهف مجموعة من القصص، ومن أبرزها قصة أصحاب الكهف، التي سميت السورة نسبة لتلك القصة، ولها العديد من التفاصيل والمقاصد وهي:

  •   هي قصة عن  مجموعة من الفتيان لجأوا إلى كهف؛ لأنهم كانوا خائفين على أنفسهم من الفتنة في الدين، عندما شاهدوا  قومهم يقومون بعبادة الأصنام والأوثان في يوم عيد لهم، فأنار الله بصيرة هؤلاء الفتيان، الذين أيقنوا في قرارة أنفسهم أن ما عليه قومهم يعتبر باطل، فتوجهوا بالدعاء إلى الله عز وجل مرددين ما ورد من آيات في السورة: “رَبَّنا آتِنا مِن لَدُنكَ رَحمَةً وَهَيِّئ لَنا مِن أَمرِنا رَشَدًا”.

افضل وقت لقراءة سورة الكهف

  • ثم نام هؤلاء الفتية في الغار ثلاثمئة وتسع سنوات، وحفظهم الله سبحانه وتعالى وكان يقلبهم جهة اليمين وجهة اليسار،  حتى لا تأكل الأرض من أجسامهم، وبعد أن استيقظوا من نومهم جاء قولهم: قالَ قائِلٌ مِنهُم كَم لَبِثتُم قالوا لَبِثنا يَومًا أَو بَعضَ يَومٍ قالوا رَبُّكُم أَعلَمُ بِما لَبِثتُم فَابعَثوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُم هـذِهِ إِلَى المَدينَةِ فَليَنظُر أَيُّها أَزكى طَعامًا فَليَأتِكُم بِرِزقٍ مِنهُ وَليَتَلَطَّف.
  • وبعد أن أفاقوا كانوا لا  يعلموا حقيقة شأنهم وما حدث لهم، وما هو  الزمان الذي هم فيه، وأرسلوا واحد منهم  بالدراهم التي كانت معهم من أجل شراء بعض الأكل من المدينة التي كانوا فيها، دون أن يلفت نظر أحد من حوله، إلا أن الله سبحانه وتعالى أراد أن يعلم البشر بأمرهم، من أجل أن تقوم عليهم الحجة ويعلموا أن أمر الله حق.
  • وأوضحت قصة أصحاب الكهف من ضمن مقاصدها  حجم الأثر  الذي يعود على الدعوة من باب أمر الشباب بالمعروف ونهيهم عن المنكر، حيث أنهم يعتبرون عماد المجتمع.
  • إلى جانب أنه تبين من تلك القصة أن  الله  سبحانه وتعالى ميز أمة محمد بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ومع كون الشباب  أكثر الناس استجابة لدعوة الله  ورسوله، فحظوا بالاهتمام الكبير من النبي -عليه الصلاة والسلام- والخلفاء الراشدين بعد ذلك.

اقرأ أيضًا

فضل سورة الكهف يوم الجمعة

أضف تعليق