تجربتي مع كويتيابين

يعتبر مرض انفصام الشخصية من أشهر الاضطرابات النفسية شيوعًا على مستوى العالم كله، الذي يصيب الفرد المريض به بحالة من تشوش في التفكير و التشوش في الإدراك، بالإضافة إلى اضطراب العواطف والشعور بالتشوش في اللغة واللخبطة في الإحساس بالذات و اضطراب السلوكيات، ومع معاناة الفرد من هذه الحالة يبدأ في البحث عن علاج له، وتحت عنوان تجربتي مع كويتيابين، يقدم هذا التقرير تجارب البعض مع هذا العقار الطبي.

وخلال السطور التالية من هذا التقرير يقدم موقع الجواب 24 العديد من المعلومات الطبية الهامة تحت عنوان تجربتي مع كويتيابين، حول هذا العقار الطبي، وما هي دواعي استعماله، وما هي الآثار الجانبية وأعراض تناول هذا الدواء، وذلك على النحو التالي.

تجربتي مع كويتيابين

روى أحد الشباب الذين كانوا يعانون من مرض انفصام الشخصية قائلًا” كان لي شخصيًا  تجربتي مع كويتيابين، حيث كنت أعاني من اضطراب نفسي يطلق عليه انفصام الشخصية، وكنت أشعر بالهلوسة، وأتوهم بسماع أمور غير موجوده من الأساس، وكنت أشعر أنني أرى و استشعر بوجود أشياء غير موجودة، وترافقني وساوس زائفة، ومظهري دائم الإهمال ولا أهتم بنظافتي الشخصية، وبعد أن توجهت إلى طبيب نفسي ووصف لي طريقة علاج ومن ضمنها العقار الطبي كويتيابين، وهو ما ساعدني في العلاج بصورة أفضل”.

تجربتي مع كويتيابين

تجدر الإشارة إلى أن كويتيابين تتوفر في هيئة أقراص سريعة المفعول، وأيضًا تتوفر في هيئة أقراص طويلة المفعول، وفيما يخص عدد الجرعات تختلف المدة الخاصة بأخذ هذا الدواء باختلاف سبب الاستعمال، وتختلف وفقًا للشكل الدوائي.

ويذكر أن الجرعة الاعتيادية من كويتيابين للبالغين من أجل علاج الفصام هي عبارة عن 150- 750 ملليغرام في اليوم الواحد من الكبسولات سريعة المفعول، أما فيما يخص علاج اضطراب ثنائي القطب فإن الجرعة  للبالغين  هي 400- 800 ملليغرام يوميًا، وفيما يخص علاج الاكتئاب، فإن الجرعة الاعتيادية للبالغين هي 150- 300 ملليغرام  يوميًا.

قد يهمك أيضًا: تجربتي مع ميرتي

 استخدامات كويتيابين

بعد التعرف على تجارب البعض مع العقار الطبي كويتيابين، نستعرض دواعي استعمال هذا الدواء، وهي :

  • من أبرز دواعي استعمال دواء كويتيابين هي علاج انفصام الشخصية.
  • كما يستعمل دواء كويتيابين من أجل علاج الاضطراب ذو الاتجاهين.
  • ويتم وصف هذا العقار الطبي من أجل علاج الهوس المختلط.
  • كما يستعمل حبوب كويتيابين من أجل علاج حالات الهوس الحادة المرافقة للاضطراب ذو الإتجاهين أو لمرض انفصام الشخصية.
  • ومن ضمن دواعي استعمال كويتيابين علاج الاكتئاب.
  • ويتم وصف كويتيابين من أجل علاج الاكتئاب المصاحب لمرض ثنائي القطب.

الأعراض الجانبية لكويتيابين

بعد التعرف على دواعي استعمال كويتيابين، حان الآن الوقت للحديث عن الأعراض الجانبية لكويتيابين، وهي :

  • من أشهر الآثار الجانبية لأقراص كويتيابين الشعور بالدوار.
  • كما يسبب كويتيابين الشعور بالتعب.

تجربتي مع كويتيابين

  • كما يسبب كويتيابين في الكثير من الحالات زيادة وارتفاع في ضغط الدم الانبساطي.
  • كما يساهم كويتيابين في زيادة الدهون الثلاثية.
  • ومن الأعراض الجانبية لدواء كويتيابين زيادة وارتفاع الكوليسترول الكلي.
  • كما يسبب كويتيابين زيادة في الشهية.
  • كما يسبب كويتيابين في بعض الحالات الإمساك، وجفاف الفم.
  • وينتج عن هذا الدواء الشعور بالصداع، والإحساس بالنعاس.
  • كما ينتج عن كويتيابين الشعور بوجع البطن.
  • وينتج عنه في بعض الأعراض الجانبية التخمة، والرعاش.
  • الشعور بألم الظهر.
  • ومن ضمن الأعراض الجانبية لكويتيابين انخفاض ضغط الجسم، وتسارع ضربات القلب.
  • وفي بعض الحالات يسبب كويتيابين الشعور بالتهاب البلعوم، والتهاب الأنف، التهاب عضلة القلب.
  • وينتج عنه في بعض الحالات الطفح.
  • كما ينتج عن هذا الدواء الرؤية المشوشة في بعض الأحيان.
  • ويسبب كويتيابين في بعض الحالات ألم المفاصل وأألم عضلي، وألم الرقبة، وعسر الحركة، ونزف.

أقرا المزيد

تجربتي مع ميلاتونين

أضف تعليق