تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

تواجه العديد من النساء مشكلة صحية مقلقة يطلق عليها الأورام الغدية الليفية، وتكون عبارة عن تكتلات ذات طبيعة صلبة، وهذه الكتل تكون غير سرطانية في منطقة الثدي، وفي أغلب الأحيان تصاب تظهر النساء بتلك الأوراك الليفية بين عمر 15 و عمر 35 عامًا، وتحت عنوان تجربتي مع الورم الليفي في الثدي، خاضت الكثير من السيدات تجاربهن مع تلك المشكلة الصحية.

وتحت عنوان تجربتي مع الورم الليفي في الثدي يقدم هذا التقرير العديد من المعلومات الطبية الهامة حول هذا المرض، وما هي أعراض الإصابة به، وما هي أنواعه، ولماذا تصاب به عدد كبير من النساء، وذلك على النحو التالي.

تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

من خلال التجارب التي مرت بها العديد من النساء، وتحت عنوان تجربتي مع الورم الليفي في الثدي، روت الكثيرات أعراض  الأورام الغدية الليفية، التي تكون عبارة كتل صلبة في منطقة الثدي، ويمكن رصد تلك الأعراض الخاصة بهذا المرض على النحو التالي:

تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

  • من أبرز الأعراض الخاصة بالورم الليفي في الثدي بأنه يكون دائري، له حواف ناعمة مميزة.
  • كما أن هذا الورم الليفي في الثدي يكون سهل في  التحريك.
  • ومن أعراض الورم الليفي في الثدي أنه يكون صلب أو مطاطي في حالات أخرى.
  • ومن أعراض الأورام الليفية في منطقة الثدي وفق تجارب العديد من النساء أنها تكون أورام غير مؤلمة،  ويمكن أن تكون مؤلمة في حالات نادرة، فمع تحولها إلى الملمس اللين تكون مؤلمة بعض الشيء، وبالتحديد في المدة الزمنية التي تسبق الدورة الشهرية.

وجدير بالذكر أن المرأة قد تصاب بورم غدي ليفي واحد في الثدي أو  قد تصاب المرأة بأكثر من ورم ليفي في ثدي واحد أو في الثديين معًا.

اقرأ أيضًا عبر قسم تجربتي : تجربتي مع حمى البحر المتوسط

أنواع الورم الليفي في الثدي

بعد التعرف على أعراض الإصابة بالورم الليفي في الثدي، وفق تجارب العديد من النساء، جاء الآن الوقت للحديث حول أنواع الورم الليفي في الثدي، وهي كالآتي:

  • من أبرز أنواع الورم الليفي في الثدي هي “الأورام الغديّة الليفية المعقدة”، هي التي من المحتمل أن يوجد بها تغييرات، ومنها على سبيل المثال فرط نمو الخلايا، التي قد تتطور وتنمو بسرعة شديدة.
  • وتعتبر “الأورام الغدية الليفية اليفعية” أحد أنواع الورم الليفي في الثدي، وتعتبر تلك الأنواع هي الأشهر والأكثر انتشارًا، التى تظهر عند الفتيات وعند المراهقين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 10 إلى  18 سنة.
  • وهناك أيضًا “الأورام الغدية الليفية الضخمة”، وهذا النوع من الورم الليفي في الثدي  من المحتمل  أن يزداد حجمه بنحو  2 بوصات أو 5 سنتيمترات.
  • أما آخر نوع من الورم الليفي في الثدي هو “ورم فيلوديس”، ومن المحتمل أن يكون هذا النوع سرطاني خبيث، على  الرغم من أنها في المعتاد تكون حميدة.

تجربتي مع الورم الليفي في الثدي

أسباب الورم الليفي في الثدي

تجدر الإشارة إلى أنه لم يتم التوصل إلى  سبب محدد يكون هو الذي ينتج عنه الإصابة بالأورام الغدية الليفية في الثدي لدى النساء، غير أنها مرتبطة على طول الخط بالهرمونات التناسلية، ولهذا يربطا الكثيرون بالتغيرات التي تحدث في مستويات هرمون الإستروجين في جسم المرأة.

وجدير بالذكر أن الورم الغدي الليفي في الصدي في أغلب أحيان تصاب به النساء خلال سنوات قدرتهن على الإنجاب، ومن المحتمل أن الأورام الغدية الليفية في الثدي قد تتضخم ويتضاعف حجمها خلال الحمل أو مع استعمال المرأة العلاج بواسطة الهرمونات، ومن المحتمل أن الأورام الغدية الليفية في الثدي قد تتقلص بعد عمر اليأس لدى المرأة مع انخفاض  مستويات تلك الهرمونات عند وصولها لسن اليأس.

اقرأ أيضًا

تجربتي مع عملية القلب المفتوح

أضف تعليق

Don`t copy text!