علاج منزلي للحروق

يصاب العديد من الأفراد الحروق، وهي التي تكون عبارة عن  تلف معين يصيب أنسجة جسم الإنسان؛ نتيجة التعرض لحرارة قوية تصل لحد الحرق سواء حرارة البوتوجاز أثناء الطهي، أو حرارة أشعة الشمس عند التعرض لها لمدة طويلة، أو نتيجة الإصابة لحرق بسبب  مادة كيميائية معينة ، أو التعرض لتيار كهربائي حارق، ويتكرر الأمر بشكل يومي ولهذا يبحث الكثيرون عن علاج منزلي للحروق وخاصة البسيطة منها التي لا تحتاج إلى تدخل طبي.

حيث أن هناك ما يسمى بالحروق البسيطة وهي تكون من حروق من الدرجة الأولى، ويكون تأثيرها على الطبقة الخارجية من الجلد، وينتج عنها ألم بسيط واحمرار وفي بعض الأحيان تورم، وهناك حروق أخرى من الدرجة الثانية وتصيب طبقات أعمق من جلد الإنسان المصاب، وينتج عنها تقرحات وآلام شديدة، بينما حروق الدرجة الثالثة، هي خطيرة جدًا وتحتاج الذهاب إلى المستشفى على الفور.

علاج منزلي للحروق البسيطه

حديثنا في هذا التقرير عن الحروق البسيطة من الدرجة الأولى التي يمكن علاجها في المنزل دون طلب المعونة الطبية، والتي يمكن أن يتعرض لها أي إنسان كل يوم بسبب لمس شيء ساخن أو التعرض لأشعة شمس حارقة لمدة طويلة أو سكب ماء ساخن على الجلد، ونذكر من طرق العلاج المنزلي للحروق الآتي:

  •  الماء الجاري من الصنبور، الخطوة الأولى والعلاج المنزلي الأول للحد من تزايد مشكلة الحرق هي تعرض مكان الإصابة إلى  الماء البارد من الصنبور  لمدة ربع ساعة على الأقل.

  • تعتبر الكمادات الباردة علاج منزلي للحروق، وخاصة البسيطة، ويتم استعمالها عن طريق وضع كمادات باردة وليست شديدة البرودة  على المنطقة المصابة بالحرق، وقيام الفرد المصاب بترك تلك الكمادات على المكان المصاب لمدة ربع ساعة تقريبا.
  • يساهم الخل الأبيض  في تقليل الألم وتخفيف الالتهابات الناتج عن الإصابة بالحروق؛ نظرًا لأنه يوحجد به  حمض  مهمته هي تحقيق هذا الأمر يطلق عليه اسم “الأسيتيك”.
  • يساعد الحليب على تهدئة الحرق، ويتم تطبيق عن طريق وضع قطعة من القماش تم غمرها في  الحليب على منطقة الحرق مما يساهم على التخفيف من الألم ويعمل على تهدئة الحروق، وخاصة أنه يحتوي على البروتين وأيضًا على الدهون التي تساهم في الشفاء من الحروق والتخفيف من شدة الألم الذي يشعر به الفرد المصاب.
  •  الشوفان، يساعد أيضًا على علاج الحروق في المنزل، نظرًا لأن به خصائص مضادة للالتهاب، ويمكن تطبيقه عن طريق وضع كمية من الشوفان في إناء صغير من الماء، ثم القيام بنقع المكان المصاب بالحرق فيه، وتجفيف البشرة بعد ذلك في الهواء من أجل أن تظل طبقة خفيفة من الشوفان على الحرق، فتساعد على التقليل من الإحساس بالحكة.

  • داخل الشاي الأسود حمض معين يطلق عليه اسم “التانيك”، يلعب هذا المكون السحري دور فعال في تخفيف  حدة الوجع في منطقة الحرق،  ولمن يرغب في استعماله يتم وضع كيس شاي سبق بله  على  الحرق، وربطه بشاش لضمان تثبيته على الجرح.

اقرأ أيضًا عبر قسم أدوية وعلاجات:

علاج منزلي للحروق

علاج الحروق بالعسل

من ضمن الوسائل التي يكثر البحث عنها هي علاج الحروق البسيطة بعسل النحل، حيث أنه يلعب دور فعال في علاج الحروق المنزلية البسيطة؛ نظرًا لأنه يحتوي على  عناصر مضادة للالتهابات وأيضًا الفطريات كما يعتبر من مضادات البكتيريا، ويتم تطبيقه بصورة  موضعية على مكان الإصابة بالحرق.

جدير بالذكر أنه ينصح باستعمال العسل معقم حتى لا يكون العسل غير مطهر ويسبب آثار جانبية على الحرق بدلا من المساهمة في علاجه، وفي حالة كان الحرق بسيط ينصح قبل وضع العسل على مكان الحرق  بسكب ماء جاري من الحنفية على الحرق من أجل تقليل  حرارة الجلد في موضع الحرق.

إلى جانب أنه يمكن وضع كمية من عسل النحل على منطقة الحرق البسيط بشكل مباشر، أو من خلال  وضع  كمية بسيطة  من العسل على أي شاش أو قماش نظيف قبل وضعه على منطقة الحرق، ويذكر أنه هناك ضمادات جاهزة تباع  يوجد بها عسل ويمكن استخدامها لعلاج الحروق مباشرة.

علاج الحروق بالدقيق

انتشر بين العديد من الأفراد طريقة لعلاج الحروق البسيطة في المنزل من خلال استخدام الدقيق، إلا أن الأطباء والعلم الحديث يحذر من الاعتماد على الدقيق في علاج الحروق وخاصة قبل أن يبرد الحرق، لأن هناك  العديد من الأفراد يضعون الدقيق في الثلاجة من أجل استعماله عند الإصابة بالحروق.

ويذكر أن هذه الطريقة خطيرة  حيث أن الإجراء الأول  عند الإصابة بأية حروق هي جعل هذا الحرق يبرد حتى يكون مثل  درحة حرارة جسم الإنسان الطبيعية، ويسبب وضع الدقيق بعد التعرض المباشر للحرق إلى تغطية المنطقة المصابة  بالكامل، ويكون هذا الأمر عائق أمام  عودة المكان إلى درجة حرارة قليلة بصورة طبيعية ومشابه لدرجة حرارة الجسم،وهو ما ينتج عنه احتباس الحرارة في المكان المصاب.

قد يهمك أيضًا: افضل نوع مرهم للحساسيه والحكة

نصائح للتعامل مع الحروق البسيطة

بعد التعرف على علاج منزلي للحروق، نقم مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها عند الإصابة بالحروق البسيطة:

  • كما سبق وذكرنا وضع المكان المصاب تحت الماء الجاري، وإزالة أية خواتم أو ساعات أي شيء  عند موضع الحرق، من أجل تجنب  حدوث انتفاخ.
  • الحرص على إزالة أي ملابس من المكان المصاب بالحرق، وفي حالة التصقت الملابس في الجلد المصاب، ينصح بالذهاب إلى لطبيب على الفور.
  • تجنب  إزالة الفقاعات، لأنها  تحمي  مكان  الحرق من الإصابة بأية عدوى بكتيرية.
  • ينصح بوضع مرهم مرطب بعد أن يبرد مكان الحرق بشكل تام، لأن هذا الأمر يخفف من الألم.
  • تجنب استعمال معجون الاسنان أو الزبدة أو المايونيز.
  • ينصح بتغطية الحرق بضمادة معقمة.
  • كما يمكن تناول مسكنات الألم لتقليل من الوجع المصاحب للحرق.

علاج منزلي للحروق

كيفية الوقاية من الحروق

اعتمادًا على مبدأ الوقاية خير من العلاج، نذكر في السطور التالية مجموعة من النصائح التي تساعد في الوقاية من الإصابة بالحروق، وذلك على النحو التالي:

  • الحرص على وضع الطعام الساخن وأيضًا المشروبات، والمكواة، في مكان بعيد عن أطراف طاولة الطعام وبعيدًا عن متناول يد الأطفال.
  • من أهم النصائح البعد قدر الإمكان عن التعرض لأشعة الشمس  وقت الحرارة الشديدة وخاصة  في منتصف اليوم، في الفترة من الساعة العاشرة صباحًا حتى الساعة الرابعة عصرًا، من أجل الوقاية من  حروق الشمس.
  • يساعد كاشف للدخان في المنزل، على الوقاية من حدوث حريق، ويجب التأكد من جودة هذا الجهاز مرة كل شهر.
  • ينصح بوضع الشموع، والولاعات، وأيضًا أعواد الكبريت في مكان بعيد عن متناول يد الأطفال.
  • انتباه ولي الأمر على على بقاء أطفال المنزل في مكان بعيد عن المواقد الساخنة، وأيضًا عن الأفران وعن المدافئ.
  • ينصح ربات البيوت بالطبخ على الشعلة الخلفية للبوتوجاز، من أجل تجنب الخبطات التي قد تؤدي إلى سكب الطعام ومن ثم الإصابة بالحروق.
  • تجنب حمل الأطفال خلال طهو الطعام، لضمان سلامتهم من الحروق.
  • وينصح بضبط درجة حرارة ترموستات سخان المياه، لعدم التعرض إلى حروق الاستحمام لشدة درجة حرارة المياة.
  • ينصح بعدم توصيل أكثر من جهاز كهربائي على فيشة واحدة في نفس الوقت، من أجل تجنب حرق الماس الكهربائي.

أضف تعليق

Don`t copy text!