اسباب مرض البهاق
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض اسباب مرض البهاق

اسباب مرض البهاق

اسباب مرض البهاق ، هو أحد الأمراض الجلدية  والتي تظهر على الشخص المصاب ويكون واضحا للغاية الأمر الذي أصاب البعض في الآونة الأخيرة بحالات من التنمر والتي أدت بالمصابين به للجوء إلى الطب النفسي.

على الرغم من أن مرض البهاق كان منتشرا بشكل كبير في الماضي إلا أنه لم يتم التعامل معه مثلما يتم حاليا وكأنه أصبح وصمة عار لصاحبه وليس مرضا مثله مثل الآخرين.

وعلى الرغم من أن هناك التقدم العلمي والتكنولوجي الكبير في المجال الطبي إلا أن هذا النوع من الأمراض الجلدية لم يتم التوصل لحل نهائي به.

وتناولت العديد من المسلسلات هذا النوع من الأمراض بشل خاص لكي تعرض ما يتعرض له مريض البهاق من حالات تنمر نتيجة للإصابة بهذا المرض، ولكن خلال هذه المقالة سوف نتعرف على هذا المرض وأسبابه وأعراض وأمراض له.

اسباب مرض البهاق

كما ذكرنا في السابق، فإن لكل داء دواء وسبب، وعلى الرغم من أن مرض البهاق هو مرض جلدي إلا أن سبب الإصابة به لايزال غير واضح تماما.

فكل ما حددته وزارة الصحة بأن مرض البهاق يتم تصنيف المريض به عبر تحديد لون شعره وجلده عبر مادة الميلانين، فما أن يتم إصابة الإنسان بهذا المرض فإن الخلايا الصبغية والتي تنتج الميلانين تموت أو تتوقف عن العم، فيما رجح بعض الأطباء أن سبب موت هذه الخلايا أو توقفها عن العمل ربما يعود إلى حدوث خلل ومشكلة في الجهاز المناعي.

اعراض الإصابة بمرض البهاق

كما ذكرنا في السابق، فإن الإصابة بمرض البهاق على الرغمم من التقدم العلمي والتكنولوجي في الوقت الراهن إلا أن السبب وراء الإصابة به لا يزال غير معروف وغير واضح.

وهناك العديد من الأعراض والتي تدل على إصابة الإنسان بمرض البهاق ومن بينها ما يلي:

  • العلامة الرئيسية للإصابة بهذا المرض هو فقدان لون البشرة وبشكل خاص يكون المناطق المعرضة في جسم الإنسان للشمس مثل اليدين أو القدمين والذراعين والوجه
  • ظهور بقع بيضاء نتيجة لفقد لون البشرة في مناطق معينة
  • ربما يحدث ظهور لون أبيض أيضا في الرأس أي الفروة وربما على اللحية والحواجب
  • ربما يلاحظ ظهور تغير في الطبقة الداخلية من مقلة العين أي “الشبكية”
  • حدوث فقدان في لون بعض الأغشية المخاطية داخل الأنف أو الفم
  • حدوث تلون للأوعية الدموية تحت الجلد ويكون اللون وردي

مضاعفات مرض البهاق

على الرغم من أن مض البهاق هو مرض غير معدي إلا أنه حال عدم الاهتمام به وعدم اتباع خطوات الطبيب فإنه يحدث العديد من المضاعفات ومن بينها ما يلي:

  • حدوث فقدان في السمع
  • حدوث حروق من الشمس
  • حدوث التهاب في القزحية ومشاكل أخرى داخل العين

علاج مرض البهاق

لكل داء دواء، على الرغم من أن مرض البهاق ليس بالخطير ولكن يجب الاهتمام به حتى لا يحدث مضاعفات من قبل هذا المرض وفي الآونة الحديثة ظهر العديد من العلاجات الخاصة بمرض البهاق.

ويتركز أغلب العلاجات التي ظهرت حديثا وبعد استشارة الطبيب على استعادة لون الجلد المفقود والذي قد يستغرق وقتا طويلا حتى يتم الشفاء منه ومن بين العلاجات ما يلي:

  • وضع بعض الأدوية الموضعية على الجلد وبشكل خاص المناطق الصغيرة ومن بين هذه الأدويه “الكورتيكوستيرويد” ولكن عليك أن تحذر فهناك بعض الأدوية العلاجية الموضعية لا يجب أن يتم استخدامها على الوجه وذلك لأنه ربما تترك آثار جانبية.
  • العلاج الضوئي “بوفا” : هو عبارة عن ثاني نوع من العلاج الذي يأخذه مريض البهاق بالإضافة إلى دواء السورالين وذلك من أجل استعادة لون البشرة، حيث يمكن من خلاله أن يؤخذ كحبوب عبر الفم أو يتم وضعه على الجلد.
  • العلاج بالضوء: وهو نوع أخر عكس ما سبق وهو عبارة عن محاولة من أجل استعادة فقدان اللون ويكون علاجا مناسبا وربما يكون الأفضل على الوجه واحتمال أن يكون أقل فاعلية على القدمين واليدين.
  • الجراحة: أخر العلاجات الممكنة في هذا المرض هو العملية الجراحية وربما تكون أكثر للبالغين والكبار ويكون أيضا المرض مستقر أي لم يتغير لمدة 6 أشهر على الأقل.
  • مقالات اخري قد تهمك :-

    اسهل انواع سرطان الدم

    اسباب مرض سرطان القولون

    اسباب سكر الحمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *