أعراض الإيدز عند الحامل
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض أعراض الإيدز عند الحامل

أعراض الإيدز عند الحامل

تعرف على أعراض الإيدز عند الحامل ، يعتبر فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة (HIV) من اكثر الفيروسات التي تشكل خطورة شديدة على صحة الإنسان، وذلك لإنه يعمل على تدمير وانهيار الجهاز المناعي الموجود في جسم الإنسان مما يعمل على تحكم الفيروس في الجسم بالكامل لأنه لا يستطيع الدفاع عن نفسه ضد الفيروس.

ويعمل فيروس نقص المناعة المكتسبة على إصابة الجسم بمختلف الأمراض الخطيرة والتي تؤثر بشكل كبير على الصحة لما لها من مضاعفات خطيرة مثل: أمراض السرطانات المختلفة، وأمراض الالتهاب الرئوي التي تشكل خطورة كبيرة على جسم المريض وتؤدي بحياته إلى الهلاك والموت بعد وصول المرض إلى مرحلة متقدمة في الجسم.

ويعتبر الإصابة بمرض الإيدز مرحلة متقدمة من إصابة الجسم بفيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة، حيث يصاب الإنسان بالإيدز بعد مرور عدة سنوات من إصابة الجسم باختراق الفيروس له، وقد أشارت العديد من الدراسات الطبية الحديثة أن الأدوية الموجودة في الوقت الحالي ما هي إلا أدوية للعمل على تبطئ نشاط الفيروس في الجسم، مؤكدة أن لا يوجد حتى الأن أي علاج فعال لعلاج مرض الإيدز أو الشفاء من الإصابة بفيروس نفص المناعة البشرية.

كيف ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية أثناء الحمل؟

بالطبع يمكن أن ينتقل فيروس نقص المناعة الشرية من الأم إلى الجنين والطفل من خلال عدة طرق، وذلك لإن فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة لا ينتشر عن طريق التلامس بين الأشحاص أو تنفس الهواء أو عن طريق الطعام والشراب، بل هناك العديد من الطرق المختلفة التي من خلالها ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية المكتسبة، فإليكم عدد من تلك الطرق:-

1. الإتصال الجنسي مع شخص حامل للفيروس (الأكثر شيوعًا)
. عن طريق نقل الدم
– من خلال المنتجات الملوثة بالدم
– من خلال سوائل الجسم الأخرى مثل: الحيوانات المنوية، الإفرازات المهبلية، الدم
– أو من خلال زراعة الأعضاء
. الانتقال العمودي: وهو انتقال فيروس نقص المناعة المكتسبة البشرية من الأم إلى الطفل وذلك عبر المشيمة أو حليب الأم اثناء الرضاعة الطبيعية.

أعراض فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز

بعد دخول فيروس نقص المناعة البشرية HIV إلى الدم، يبدأ في التكاثر ويعمل على إصابة نوعًا محددا من خلايا الدم البيضاء تسمى الخلايا اللمفية التائية، وفي الغالب ما تستغرق تلك الأعراض من 3 إلى 6 أسابيع حتى تظهر كمرحلة أولية، وفي الغالب تستمر لمدة لا تقل عن 10 أيام على التوالي، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:-

– الإصابة بالحمى الشديدة
– الشعور بالتعرق الليلي
– الشعور بالإعياء والتعب الشديد
– ظهور طفح جلدي شديد على الجلد
– الشعور بالصداع المزمن
= حدوث تورم في الرقبة أو الإبطين أو الفخذ
– الشعور بحدوث التهاب الحلق
– الشعور بآلام الجسم وآلام المفاصل
– الشعور بالغثيان والقيء
– الإصابة بالإسهال المزمن
– تورم في الغدد الليمفاوية
– فقدان في الشهية
– فقدان الوزن بشكل ملحوظ

مقالات أخرى قد تهمك:
متى تظهر أعراض الإيدز على الرضع

فترة ظهور مرض الإيدز

هل الحكة من أعراض الإيدز الأولية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *