احاديث عن صلاة الوتر
‫الرئيسية‬ أدعية وأذكار احاديث عن صلاة الوتر

احاديث عن صلاة الوتر

مجموعة من احاديث عن صلاة الوتر ، صلاة الوتر هي أحد أهم الصلوات والتي أوصانا بها المصطفى صل الله عليه وسلم وهي ختام لسنة صلاة العشاء والمرتبطة بشكل كبير بالدعاء والاستجابة.

ولم يوصينا النبي محمد صل الله عليه وسلم بها من فراغ على الإطلاق ولكن لمنافعها الكثيرة والتي تحدث عنها في أحاديثه، وخلال هذه المقالة سوف نذكر لكم أبرز الأحاديث النبوية عن هذه الصلاة.

عدد الركعات

وأفضل الوتر إحدى عشرة ركعة يصليها مثنى مثنى ويوتر بواحدة، لقول عائشة رضي الله عنها: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بالليل إحدى عشرة ركعة يوتر منها بواحدة . وفي لفظ يسلم بين كل ركعتين ويوتر بواحدة (أخرجه مسلم) .

ويصح أكثر من ثلاث عشرة ركعة . ولكن يختمهن بوتر كما جاء في الحديث: صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح أوتر بواحدة (أخرجه البخاري) .

احاديث عن صلاة الوتر

  • روي عن الحسن بن علي رضي الله عنهما قال: علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن في الوتر: اللهم أهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت أخرجه أبو داود
  • جاء عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من نام عن وتره أو نسيه فليصله إذا ذكره (أخرجه أبو داود) . وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: إذا أصبح أحدكم ولم يوتر فليوتر (أخرجه الحاكم) .
  • وروى أبو داود، والنسائي، وابن ماجه، وأحمد، وابن حبان وصححه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: الوتر حق على كل مسلم، من أحب أن يوتر بخمس فليفعل، ومن أحب أن يوتر بثلاث فليفعل، ومن أحب أن يوتر بواحدة فليفعل .
  • وروى البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث: صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وركعتي الضحى، وأن أوتر قبل أن أنام.
  • وعن أبي أيوب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : الوتر حق على كل مسلم فمن أحب أن يوتر بخمس. هو حديث صحيح كما سبق قريبا . وعن علي بن أبي طالب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: يا أهل القرآن أوتروا فإن الله وتر يحب الوتر. رواه أبو داود والترمذي والنسائي وغيرهم . قال الترمذي : حديث حسن .
  • وروى مسلم في صحيحه عن جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من خاف ألا يقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخره فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة، وذلك أفضل.
  • وقال ابن عباس رضي الله عنهما: إنما هي واحدة، أو خمس، أو سبع، أو أكثر من ذلك يوتر بما شاء.
  • وروى أبو داود، والنسائي، وابن ماجه، وأحمد، وابن حبان وصححه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: الوتر حق على كل مسلم، من أحب أن يوتر بخمس فليفعل، ومن أحب أن يوتر بثلاث فليفعل، ومن أحب أن يوتر بواحدة فليفعل .

مقالات أخرى قد تهمك:-
احاديث عن الذئب

احاديث عن الحمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *