الفرق بين غسل الجنابة وغسل الحيض

تعرف على الفرق بين غسل الجنابة وغسل الحيض ، تعتبر الطهارة أمر واجب وحتمي على كل الناس سواء الرجال او السيدات، حيث يعتبر الطهارة أمر هام يجب أن يفعله كل الناس ويقومون به على اكمل وجه، فالطهارة تجعل الجسم دائما نظيفا وفي حالة أن الجسم يكون نظيفا يسمح له بالصلاة وقراءة القرأن وغيرها وذلك لإن في حالة عدم الطهارة لا يجوز الصلاة ولا ممارسة الشعائر الدينية.

تعريف الحيض

يعرف اسم الحيض في اللغة العربية باسم “السيلان” وهو بالفعل تدفق الدم، فالحيض هي عادة شهرية تحدث للفتيات والسيدات كل 28 يوما ويدل على بلوغ الفتاة، ويمكن أن يستمر الحيض ما يقارب من حوالي خمسة ايام وخلالهم يمنع الصلاة وقرأة القران وغيرهم حتى انتهاء الحيض والقيام بالغسل لتطهير الجسم ومكان خروج الدم تحديدا.

تعريف الجنابة

الجنابة هو يحدث للرجل والمرأة عند حدوث جماع بين الزوجين، كما يمكن أن يحدث ايضا عند خروج المنى بدون شهوة، وفي هذه الحالة يجب الغسل والطهارة على كل من الرجل والمرأة.

الفرق بين غسل الجنابة وغسل الحيض

لايوجد فرق على الإطلاق بين غسل الجنابة وغسل الحيض فكلاهما يكون هدفه الطهارة والنظافة من خلال الاغتسال الجيد للجسم كله والشعر، وكذلك اغتسال النفاس لا يفرق عنهما إطلاقا وذلك بناءا على اراء العديد من علماء الدين والشرع، ولكن الفرق الوحيد في غسل الحيض عن الجنابة عن حتمية غسل مكان خروج الدم جيدا وتطيب مكانها ولكن في باقي طريقة الغسل فهي واحد.

كيفية الغسل عامة

اجمع معظم علماء الدين والشعر انه من المستحب التسمية عند الغسل او الوضوء، ثم يكون الاغتسال بطريقتين من خلال الغسل الكلي او مجزئا حيث يمكن إتباع أي طريقة منهما، فإليكم طرق الاغتسال الصحيحة:-

– الطريقة الاولى “الغسل المجزئ”:يكون هذا الغسل من خلال عقد النية أولا بالطهارة قبل البدء في الغسل، ثم تعميم الجسم كله بالماء الطاهر ثم الاستنشاق والمضمضة.

– أما الطريقة الثانية:يكون من خلال غسل الكفين اولا وتطهير الفرج جيدا ثانيا وخاصة مكان خروج الدم “في حالة الحيض”، ثم تقومين بالوضوء بشكل كامل، ثم تقومين بغسل الرأس والشعر ثلاث مرات، ثم غسل البدن كاملا ثلاث مرات أيضا.

غسل الجنابة والحيض في السنة

روى مسلم عن عائشة رضي الله عنها أن أسماء سألت النبي صلى الله عليه سلم عن غسل المحيض؟ فقال: ” تأخذ إحداكن ماءها وسدرتها فتطهر فتحسن الطهور، ثم تصب على رأسها فتدلكه دلكاً شديداً، حتى تبلغ شؤون رأسها، ثم تصب عليها الماء، ثم تأخذ فرصة ممسكة فتطهر بها ” فقالت أسماء: كيف تطهر بها؟ فقال: ” سبحان الله! تطهرين بها ” فقالت عائشة -كأنها تخفي ذلك-: تتبعين أثر الدم، وسألته عن غسل الجنابة؟ فقال: ” تأخذ ماءً فتطهر فتحسن الطهور أو تبلغ الطهور، ثم تصب على رأسها فتدلكه حتى تبلغ شؤون رأسها ثم تفيض عليها الماء ” فقالت عائشة: نِعْمَ النساء نساء الأنصار! لم يكن يمنعهن الحياء أن يتفقهن في الدين.

مقالات أخرى قد تهمك

الفرق بين غسل الجنابة وغسل الجمعة

الفرق بين نوع الجنين بالسونار في الشهر الثالث

الفرق بين التكبير المطلق والتكبير المقيد

أضف تعليق