الفرق بين المصل واللقاح
‫الرئيسية‬ الفرق بين الفرق بين المصل واللقاح

الفرق بين المصل واللقاح

الفرق بين المصل واللقاح، تعتبر صحة الإنسان من بين أهم الأولويات في كل دولة على حدى على الرغم من الاختلاف في المحافظة عليها إلا أن هناك إجراءات موحدة من أجل حمايته وسلامته.

فالإنسان هو من ينهض بالأمم وهو من يصنع التقدم ولذا علينا الحفاظ على هذه الصحة والتي لو أبيدت بسبب وباء أو فيروس لهلك العالم أجمع وانتهت البشرية.

وعلى مر العصور فاجتاحت العديد من الفيروسات العالم والتي راح ضحيتها ملايين الأشخاص ومن بين هذه الأوبئة فيروس الكوليرا والطاعون وغيرها.

وما أن بدأ العلماء في البحث عن طرق من أجل مواجهة هذه الأمراض فنجد أنهم لجأوا إلى المصل واللقاح، لذا خلال هذه المقالة سوف نتعرف على الفرق بين المصل واللقاح.

الفرق بين المصل واللقاح

كما ذكرنا في السابق، فإن صحة الإنسان أهم شئ في هذا الوجود لذا فإن المولى سبحانه وتعالى أوجد العلوم والطب من أجل الحفاظ عليه من الأمراض والأوبئة.

ومع انتشار الفيروسات والأمراض في عصرنا الحالي نتيجة التلوث البيئي وغيره فأصبح أمام الأطباء انتاج المصل لمكافحة هذه الأمراض ولكن ما الفرق بين المصل واللقاح.

  • اللقاح

أما عن تعريف لفظة اللقاح فهي تلك الأشياء التي تحتوي على نفس الجراثيم المسببة للمرض المراد مكافحة انتشاره، فمثلا لقاح الحصبة يشتمل على فيروس الحصبة نفسه، وعلى الرغم من احتوائه على الفيروس إلا أنه يتم معالجته معالجة معملية وذلك من أجل إضعاف الفيروس حتى لا يصاب الإنسان بهذا الفيروس.

بالإضافة إلى ما سبق ذكره، فإن هذا اللقاح يعمل على تحفيز الجهاز المناعي للإنسان، الأمر الذي يمكنه من إنتاج أجسام مضادة، تمامًا على سبيل المثال بأنه قد أصيب بالمرض ذاته من قبل ولكن دون المعاناة من الأعراض القاسية.

ولهذا السبب تعتبر اللقاحات هي عبارة عن الحل الأقوى لمكافحة الأمراض، وذلك على عكس معظم الأدوية التي يتم معالجتها تعالج في الجسم من المرض وأعراض.

وفقًا لتصريحات منظمة الصحة العالمية، فيعتبر اللقاح أحد أكثر الطرق أمانا وفاعلية من أجل  الوقاية من الأمراض، حيث يساعد جهاز المناعة في الجسم على التعرف على مسببات الأمراض مثل الفيروسات أو البكتيريا ومكافحتها.

  • المصل

أما عن لفظة “المصل”، فعرفها العديد من الأطباء والمتخصصين والذين يعملون في مركز المصل واللقاح المصري، بأنه عبارة عن أجسام مضادة لمرض معين، والتي يتم تحضيرها عبر استخلاصها من الحيوان أو الإنسان الذين تم تكوينها لديهم  لحين الحاجة إليها.

فيما خرج العديد من الأطباء ليوضحوا بأن الغرض الأساسي من هذه الأمصال هي عبارة عن غرض علاجي أو حتى من أجل تحقيق وقاية سريعة لكن لفترة قصيرة من أيام لأسابيع، حيث يعتبر المصل هو أحد مشتقات الدم التي تحتوي الأجسام المضادة.

إقرأ أيضا: الفرق بين المعجزة والسحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *