فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم

يبحث الكثير من الأشخاص عن فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم، وهي السورة الخامسة والخمسون بحسب ترتيب المصحف العثماني، ويبلغ عدد آياتها ثمان وسبعون آية، تلك السورة التي  كرر الله سبحانه وتعالى فيها قوله {فبأي آلاء ربكما تكذبان} إحدى وثلاثين مرة، من أجل تقرير النعم المختلفة.

فلنتعرف خلال السطور التالية من هذا التقرير على فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم، إلى جانب عرض سبب نزول سورة الرحمن، وتوضيح مقاصد السورة، وذلك على النحو التالي.

فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم

قراءة سور القرآن الكريم وآياته كل يوم أو ليلة سواء سورة الرحمن أو أي سورة أخرى، لا حرج فيه، وليس من البدعة، حيث أن القرآن  الكريم كله مأمور بقراءته في جميع الأوقات.

غير أنه لم يثبت فضل خاص لقراءة سوره الرحمن في الصباح أو المساء أو كل يوم أو كل يومين أو كل أسبوع ، كما لم يثبت فضل محدد لسورة الرحمن، كما أن تخصيص قراءة سورة معينة في وقت معين لم يرد في الشرع دليل على تخصيصه يعتبر من البدع.

فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم

وورد في فضل سورة الرحمن  أحاديث ضعيفة لم تصح، ومن بينها “لكلّ شيء عروس، وعروس القرآن سورة الرحمن”، وما ورد  في السنة حديث صحيح يذكر هذه السورة وفيه “أنَّ رسول اللَّه صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ قرأَ سورةَ الرَّحمنِ على أصحابِهِ فسَكتوا فقالَ ما لي أسمعُ الجنَّ أحسنَ جوابًا لربِّها منكُم ما أتيتُ على قولِه اللَّهِ فَبِأَيِّ آلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ إلا قالوا: لا شيءَ من آلائِكَ ربَّنا نُكذِّبُ فلَكَ الحمدُ”.

قد يهمك أيضًا: فضل سورة الرحمن للزواج من شخص معين

سبب نزول سورة الرحمن

اجتهد العديد من أهل العلم حول سبب نزول سورة الرحمن فقيل إن سبب نزولها قول المشركين الذي ذُكر في قوله تعالى: “وإذا قيل لهم اسجدوا للرحمن قالوا وما الرحمن” (الفرقان:60).

وهنا من أشار إلى أن سبب نزول سورة الرحمن قول المشركين وقد حكاه المولى عز وجل في سورة النحل “إنما يعلمه بشر”، فأراد الله سبحانه وتعالى أن يرد  عليهم بأن الرحمن هو الذي علم النبي صلى الله عليه وسلم القرآن، فجاءت السورة بقوله الله سبحانه وتعالى “الرَّحْمَنُ.. عَلَّمَ الْقُرْآنَ.. خَلَقَ الإِنسَان.. عَلَّمَهُ الْبَيَانَ”.

مقاصد سورة الرحمن

بعد عرض فضل قراءة سورة الرحمن يوميًا، وسبب نزول السورة، نستعرض مقاصد السورة على النحو القادم:

  •  التنويه بالرسول  عليه الصلاة والسلام بأن الله سبحانه وتعالى هو الذي علمه القرآن الكريم.
  • ومن مقاصد سورة الرحمن التذكير بدلائل قدرة المولى عز وجل فيما أتقن صنعه، إلى جانب  التذكير بما في ذلك كله من نعم على العباد.
  • التأكيد على أهمية العدل، والأمر بتوفية أصحاب الحقوق حقوقهم.
  • تعرض السورة من ضمن مقاصدها ما جهزه الله من الجزاء للمجرمين، ومن الثواب والكرامة للمتقين، ووصف نعيم المتقين.

فضل قراءة سورة الرحمن كل يوم

  • أوضح المولى عز وجل حال المؤمنين، فبين أنهم نوعان، أحدهما أرفع درجة من الآخر، حيث أن الأول له جنتان في أعلى درجات الجنان، والثاني له جنتان أدنى من السابقتين.
  • قدم المولى عز وجل من ضمن مقاصد السورة وصف هذه الجنان بصورة دقيقة ورائعة، وأظهر ما فيهن من عظائم النعم.
  • أكدت سورة الرحمن في مقاصدها على أن كل من على الأرض فانٍ، وأن الله  هو الباقي.
  • ومن مقاصد سورة الرحمن إظهار أن الله سبحانه وتعالى له شؤون كثيرة في خلقه يوميًا.
  • تقدم السورة من ضمن مقاصدها الموعظة بالفناء، والتذكير بيوم الجزاء الأعظم.
  • وفي ختام السورة يأتي مقصد تعظيم المولى عز وجل، والثناء عليه.

اقرأ أيضًا عبر قسم آيات قرآنية

فضل سورة الرحمن في الشفاء

أضف تعليق