فضل سور القران في قضاء الحوائج
‫الرئيسية‬ ايات قرانية فضل سور القران في قضاء الحوائج

فضل سور القران في قضاء الحوائج

يكثر الحديث حول أهمية و فضل سور القران في قضاء الحوائج ، حيث يلجأ العباد إلى ما أنزل الله سبجانه وتعالى من آيات الذكر الحكيم على سيدنا محمد -صل الله عليه وسلم- لتيسير الأمور وقضاء الحوائج بشكل سريع.

والقرآن الكريم ملئ بالمعجزات والقصص التي تنتهي بقضاء الحاجات وتحقيق الرغبات، عند المداومة على تلاوتها وترديدها مع استحضار نية الثقة بالله في تيسير الأمور وقضاء تلك الحوائج.

فضل سور القران في قضاء الحوائج

وجد أهل العلم الكثير من فضائل سور القرآن الكريم في قضاء الحوائج، ومنها :

  • أكد علماء الدين، أن قراءة سورة الفاتحة تساعد في قضاء الحاجات لأصحابها مهما كانت مستحيلة من وجهة نظر صاحبها، وذلك عند قراءتها 100 مرة، بحيث يتم تقسيمها هكذا: 21 مرة بعد صلاة الصبح – 22 مرة بعد صلاة الظهر – 23 مرة بعد صلاة العصر – 24 مرة بعد صلاة المغرب – 10 مرات بعد صلاة العشاء.
  • كما أشار أهل العلم، أن قراءة سورة الفاتحة 41 مرة بين صلاة الصبح ونافلتها والاستمرار على هذا الأمر 40 يومًا، تساعد في قضاء حاجة السائل مهما كانت حتى وإن كان الشخص عقيمًا يرزقه الله سبحانه الذرية الصالحة.
  • ويُشار أيضًا إلى أن قراءة سورة الإخلاص 11 مرة عقب كل صلاة من الصلوات الخمس المفروضة، ويعقبها المصلي بقول هذا الدعاء: ” اللهم أجمع بيني وبين حاجتي كما جمعت بين أسمائك وصفاتك ياذا الجلال والإكرام” 3 مرات، ثم يقوم بقراءة الفاتحة يُقضى للمصلي حاجته بإذن الله تعالى.
  • وكذلك في حالة وجود حاجة يرغب العبد في أن تُقضى عاجلًا، عليه القيام بقراءة سورة هود إلى آخرها 13 مرة، فإن كان في نفسه غاية حتى وإن استصعب عليه فبإذن الله ستُقضى.
  • وإذا كان الإنسان في حاجة إلى معجزة تحدث لتغير له شئ ما أو تلبى له حاجة يرى أنه من الصعب أن تتحقق، عليه قراءة سورة الإسراء دون توقف في يومه، وسوف تقضى له حاجته مهما كانت صعبة.
  • نقل أهل العلم عن النبي محمد -صل الله عليه وسلم-، أن من قرأ سورة النجم 21 مرة لقضاء حاجة قضاها له الله عز وجل.
  • كما يقول النبي الكريم -صل الله عليه وسلم- أن من قرأ سورة يس والصافات يوم الجمعة ثم سأل الله في شئ أعطاه سؤاله. بالإضافة إلى أن قراءة سورة الحديد 7 مرات دون انقطاع ليلة الجمعة يحقق الله لمن يقرأها كافة المطالب والحاجات، على أن يكون في خلوة متجهًا نحو القبلة وعلى وضوء.
  • يُقال أيضًا من جانب أهل العلم، أن المداومة على قراءة سورة الفتح تساعد الأشخاص في الحصول على مبتغاهم من الحاجات بهدف المداومة على قراءتها بهذا الشكل: “يتم قراءة سورة الفتح 11 مرات يوم الجمعة علة أن يتم قراءة سورة “إذا جاء نصر الله والفتح” بعد كل مرة تُقرأ سورة الفتح فيها. وبداية من يوم السبت وحتى نهاية الأسبوع يتم قراءتها 5 مرات فقط، ثم يُردد صاحب الحاجة هذا الدعاء: “يامفتح فتح يامفرج فرج يامسبب سبب ياميسر يسر يامسهل سهل يامتمم تمم برحمتك ياأرحم الراحمين “.
  • كما أن أهل العلم، أوصوا بقراءة سورة الحشر لقضاء الحوائج وتيسير الأمور، وذلك عند قراءة سورة الحشر مرة واحدة كل يوم لمدة 40 يومًا، حيث تساعد في قضاء الحاجات وكذلك تساعد في وصول صاحب الحاجة إلى مبتغاه.
  • وكان نبي الهدى محمد بن عبد الله -صل الله عليه وسلم-، يقول: من قرأ سورة نوح وطلب حاجة سهلها الله عليه وقضى له حاجته.
  • كما قال الإمام الصادق، أن من قرأ سورة الانفطار لكل عمل معقد 70 مرة خلص منه، حتى وإن فعل ذلك المسجون فسوف يُنجى من أسره.

إقرأ أيضاً:

فضل يوم التروية

فضل صلاة الجماعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *