فضل سورة الواقعة قبل النوم
‫الرئيسية‬ ايات قرانية فضل سورة الواقعة قبل النوم

فضل سورة الواقعة قبل النوم

هناك أهمية و فضل سورة الواقعة قبل النوم ، حيث يفضل الكثيرين من المسلمين ختام اليوم بها وتلاوتها قبل النوم لتهدئة النفس وتهيئتها إلى النوم لساعات طويلة بشكل هادئ.

وتعتبر سورة الواقعة من السور المكية بعد إجماع أهل العلم على ذلك، حيث تقع هذه السورة في الجزء السابع والعشرين بين أجزاء المصحف الشريف، وعدد آياتها ست وتسعون آية، حيث نزلت بعد سورة طه وقبل سورة الشعراء.

كما تعد “الواقعة” من بين الأسماء المطلقة على يوم القيامة، وجاء سبب تسمية السورة بالواقعة، لورود لفظ الواقعة فيها، بالإضافة إلى اشتمالها على أهوال يوم القيامة، حيث تضمنت موضوعاتها وصف حال البشر يوم الحشر وعجزهم عن فعل أي شئ.

ما هو فضل سورة الواقعة قبل النوم ؟

تساعد سورة الواقعة عند المداومة على قراءتها في منع الفقر وجلب الرزق وزيادة البركة في حياة القارئ، واستدل أهل العلم على ذلك بحديث شريف رواه ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّه قال: (مَن قرأَ سورةَ الواقِعَةِ في كلِّ ليلةٍ؛ لم تُصِبهُ فاقةٌ أبدًا).

كما أن قراءة سورة الواقعة وغيرها من سور القرآن الكريم من الأعمال الصالحة التي يحبها الله عز وجل، ولها عظيم الأجر والثواب، كما يرى أهل العلم أن لا حرج على المسلم في أن يؤدي فضائل الأعمال حتى ولو لم يرد في فضلها إلا الأحاديث الضعيفة.

تعرف على مضامين سورة الواقعة ؟

تدور العديد من المواضيع الرئيسية في سورة الواقعة، ومنها :

  • ذكرت سورة الواقعة لحظة الموت أو مشهد الاحتضار، وهي اللحظة الفاصلة بين الحياة الدنيا والحياة الآخرة، وكيف يقف الناس حول المحتضر عاجزين عن فعل أي شئ له.
  • أوضحت سورة الواقعة ما ينتظر البشر بعد الحساب يوم القيامة، من خلال ذكر مصير البشر ما بين أصحاب اليمين وهؤلاء مصيرهم الجنة، وأصحاب الشمال وهؤلاء مصيرهم النار.
  • كما تحدثت سورة الواقعة عن أحوال البشر يوم القيامة وخصوصياتهم، مع ذكر مشاهد يوم الحشر المرعبة والأحداث التي ستقع فيه.
  • أشارت سورة الواقعة أيضًا إلى الأزواج الثلاثة، وهم ثلاث أصناف من الناس يوم القيامة، أصحاب الميمنة وأصحاب المشئمة والسابقون المقربون، أو من تنتظرهم الجنة ومن تنتظرهم جهنم.
  • ذكر الله عز وجل العديد من الدلالات التي تؤكد قدرته على البعث والنشور، حيث أوضح بالأدلة مثل: النشأة الأولى للبشرة والماء العذب النازل من السحب، والنار الموقدة من الشجر، والزرع والحرث، بالإضافة إلى جزاء عباد الله المقربين وأحوالهم في جنة النعيم.
  • وصف الله عز وجل خلال سورة الواقعة سكرات الموت، وكيف ينتقل الإنسان من الدنيا إلى العالم الآخر بالموت، والعالم الآخر هو أول مراتب الآخرة، بالإضافة إلى اشتمالها على نظرة كاملة لجزاء المؤمنين الصابرين في الدنيا، وكيف يكون عقاب الكافرين.

إقرأ أيضاً:

فضل قراءة سورة الواقعة

فضل سورة الواقعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *