آيات قرآنية عن حب الوطن من الإيمان

يعتبر الوطن هو أغلى ما يمتلك الإنسان، فيوجد آيات قرآنية عديدة تدل على أن حب الوطن يعتبر من الإيمان، وتؤكد على مدى علو شأن الوطن وضرورة المحافظة عليه والدفاع عنه ضد أي عدو مثلما فعل العديد من الأنبياء والرسل.

كما حث الرسول – صلى الله عليه وسلم – على واجب الدفاع عن الوطن وأنه الوطن حق لكل فرد يعيش فيه ويجب أن يتمسك به ويدافع عنه حتى أخر نفس، كما ذكر الرسول – صلى الله عليه وسلم – أن من يقتل في سبيل الدفاع عن وطنه فهو يعتبر شهيد ويعتبره الله في منزلة الشهداء الذين يدافعون عن شرفهم وذلك لأن الوطن يعتبر اكبر شرف مستحق لكل مواطن.

وإليكم آيات قرآنية عن حب الوطن من الإيمان:

قول الله تعالى: ”فخسفنا به وبداره الأرض” القصص: .81

قول الله تعالى: ”والذين تبوءوا الدار والإيمان من قبلهم يحبون من هاجر إليهم” الحشر: .9

وقول الله تعالى: ”فجاسوا خلال الديار وكان وعدا مفعولا” الاسراء: .5

قول الله تعالى:”لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبرّوهم وتقسطوا إليهم” الممتحنة: 8

قول الله تعالى: ”وأورثكم أرضهم وديارهم وأموالهم وأرضا لم تطؤوها” الاحزاب: 27.

قول الله تعالى: ”وإذا أخذنا ميثاقكم لا تسفكون دماءكم ولا تخرجون أنفسكم من دياركم” البقرة: 84.

قول الله تعالى: ”ألم تر إلى الملإ من بني إسرائيل من بعد موسى إذ قالوا لنبي لهم ابعث لنا ملكا نقاتل في سبيل الله قال هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقاتلوا قالوا وما لنا ألا نقاتل في سبيل الله وقد أخرجنا من ديارنا وآبنائنا فلما كتب عليهم القتال تولّوا إلّا قليلا منهم والله عليم بالظالمين” البقرة: .246

وقول الله تعالى: ”لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين” الممتحنة 8.

قال تعالى: «وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلداً آمناً وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر» «البقرة: 126».

قال تعالي :«أولم يروا أنا جعلنا حرماً آمناً ويتخطف الناس من حولهم» «العنكبوت: 67»

قال تعالى : «أولم نمكن لهم حرماً آمناً يجبى إليه ثمرات كل شيء رزقاً من لدنا ولكن أكثرهم لا يعلمون» «القصص: 57».

قال تعالى: «لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين (8)»، «الممتحنة: 8»

قال تعالى: «أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وإن الله على نصرهم لقدير (39) الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله»، «الحج: 39، 40».

وكما في قوله تعالى: «ألا تقاتلون قوماً نكثوا أيمانهم وهموا بإخراج الرسول وهم بدؤوكم أول مرة أتخشونهم فالله أحق أن تخشوه إن كنتـــــم مؤمنيـــن (13)»، «التوبـــــة: 13».

قال الله تعالى: «وما لنا ألا نقاتل في سبيل الله وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا»

قال الله تعالى : «فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلاً منهم والله عليم بالظالمين (246)»، «البقرة: 246».

قال الله تعالى : «ابعث لنا ملكاً نقاتل في سبيل الله»، «البقرة: 246»

قول الله تعالى: ”لقد نصركم الله في مواطن كثيرة” التوبة: 25

أضف تعليق