شعر غزل وحب

شعر غزل وحب

يهتم العديد من الأشخاص بالبحث عن مجموعة نصوص شعرية متنوعة من شعر غزل وحب ، لاستخدامه وتبادله بين العشاق والمحبين أو المخطوبين والمتزوجين أيضًا، وذلك لإضفاء مشاعر الحب والرومانسية على المحادثات.

شعر غزل وحب

– وضيعي في خطوط يدي
أحبيني لأسبوع لأيام لساعات
فلست أنا الذي يهتم بالأبد
أنا تشرين شهر الريح
والأمطار والبرد
أنا تشرين فانسحقي
كصاعقة على جسدي
أحبيني
بكل توحش التتر
بكل حرارة الأدغال
كل شراسة المطر
ولا تبقي ولا تذري
ولا تتحضري أبدا..

– إنّي عشِقْتُكِ واتَّخذْتُ قَرَاري
فلِمَنْ أُقدِّمُ يا تُرى أَعْذَاري
لا سلطةً في الحُبِّ تعلو سُلْطتي
فالرأيُ رأيي والخيارُ خِياري
هذي أحاسيسي فلا تتدخَّلي
أرجوكِ، بين البَحْرِ والبَحَّارِ
ظلِّي على أرض الحياد فإنَّني
سأزيدُ إصراراً على إصرارِ
ماذا أَخافُ؟ أنا الشرائعُ كلُّها
وأنا المحيطُ وأنتِ من أنهاري
وأنا النساءُ، جَعَلْتُهُنَّ خواتماً
بأصابعي وكواكباً بِمَدَاري
خَلِّيكِ صامتةً ولا تتكلَّمي
فأنا أُديرُ مع النساء حواري
وأنا الذي أُعطي مراسيمَ الهوى
للواقفاتِ أمامَ باب مَزاري
وأنا أُرتِّبُ دولتي وخرائطي
وأنا الذي أختارُ لونَ بحاري
وأنا أُقرِّرُ مَنْ سيدخُلُ جنَّتي
وأنا أُقرِّرُ منْ سيدخُلُ ناري
أنا في الهوى مُتَحكِّمٌ متسلِّطٌ
في كلِّ عِشْقِ نَكْهةُ اسْتِعمارِ
فاسْتَسْلِمي لإرادتي ومشيئتي
واسْتقبِلي بطفولةٍ أمطاري
إنْ كانَ عندي ما أقولُ فإنَّني
سأقولُهُ للواحدِ القهَّار
عَيْنَاكِ وَحْدَهُما هُمَا شَرْعيَّتي
مراكبي، وصديقَتَا أسْفَاري
إنْ كانَ لي وَطَنٌ فوجهُكِ موطني
أو كانَ لي دارٌ فحبُّكِ داري
مَنْ ذا يُحاسبني عليكِ وأنتِ لي
هِبَةُ السماء ونِعْمةُ الأقدارِ
مَنْ ذا يُحاسبني على ما في دمي
مِنْ لُؤلُؤٍ وزُمُرُّدٍ ومَحَارِ
أَيُناقِشُونَ الديكَ في ألوانِهِ
وشقائقَ النُعْمانِ في نَوَّارِ
يا أنتِ يا سُلْطَانتي، ومليكتي
يا كوكبي البحريَّ يا عَشْتَاري
إني أُحبُّكِ دونَ أيِّ تحفُّظٍ
وأعيشُ فيكِ ولادتي ودماري
إنّي اقْتَرَفْتُكِ عامداً مُتَعمِّداً
إنْ كنتِ عاراً يا لروعةِ عاري
ماذا أخافُ؟ ومَنْ أخافُ؟ أنا الذي
نامَ الزمانُ على صدى أوتاري
وأنا مفاتيحُ القصيدةِ في يدي
من قبل بَشَّارٍ ومن مِهْيَارِ
وأنا جعلتُ الشِعْرَ خُبزاً ساخناً
وجعلتُهُ ثَمَراً على الأشجارِ
سافرتُ في بَحْرِ النساءِ ولم أزَلْ
من يومِهَا مقطوعةً أخباري..

– كما ينبت العشب بين مفاصل صخرة
وجدنا غريبين يوما
وكانت سماء الربيع تؤلف نجما ونجما
وكنت أؤلف فقرة حب
لعينيك.. غنيتها
أتعلم عيناك أني انتظرت طويلا
كما انتظر الصيف طائر
ونمت كنوم المهاجر
فعين تنام لتصحو عين طويلا
وتبكي على أختها،
حبيبان نحن، إلى أن ينام القمر
ونعلم أن العناق، وأن القبل
طعام ليالي الغزل
وأن الصباح ينادي خطاي لكي تستمرّ
على الدرب يوما جديداً
صديقان نحن، فسيري بقربي كفا بكف
معا نصنع الخبر والأغنيات
لماذا نسائل هذا الطريق لأي مصير
يسير بنا؟
و من أين لملم أقدامنا؟
فحسبي، وحسبك أنا نسير
معا، للأبد
لماذا نفتش عن أغنيات البكاء
بديوان شعر قديم؟
ونسأل يا حبنا هل تدوم ؟
أحبك حب القوافل واحة عشب وماء
وحب الفقير الرغيف
كما ينبت العشب بين مفاصل صخرة
وجدنا غريبين يوما
ونبقى رفيقين دوما..

قد يهمك أيضًا: شعر مدح الوطن

عبارات وحكم عن الحب

– كيف عنك أتوب والقلب حضرتك تملكه.. بتوب عن كلّ الذنوب وذنب حبك ما أتركه.

– الحب هو دفء القلوب والنغمه التي يعزفها المحبين على أوتار الفرح وشمعة الوجود وهو سلاسل وقيود ومع ذلك يحتاجه الكبير قبل الصغير، الحب لا يولد بل يخترق العيون كالبرق الخاطف.

– حبيبي سكنت روحي وتربّعت على عرش قلبي.. حتى تفارق روحي مثواها.

– المشاعر الجميلة.. والحياة السعيدة.. ونبع الحب.. لا يكون إلّا مع شخص واحد في حياتنا.

– حبك أنت منوّر زماني ومعيشني أجمل أيامي.. وعرفت معاك كل المعاني.. بحبك موت.

– الاسم مجنونك، العمر أنت عمري، الهواية أهواك، النهاية أحبك.

– متعلقة بك وكأن الأرض لا تحتوي غيرك.

– الحبّ هو الشمعة التي تضيء لنا طريقنا في الحياة.

– عمري ما فكرت فيك.. وما خطر في البال حبك.. لين قلبي قال أبيك.. وقالت عيوني أحبك.

– تبقى وحدك فوق الزمان، وتبقى عيونك أحلى مكان، وتبقى أنت أغلى إنسان.

– كم أعشقه ذلك الرجل الذي يقاطع حديثي ليخبرني بأنه يحبّني.

– دمعة تسيل وشمعه تنطفي والعمر بدونك يختفي ومن دونك قلبي ينتهي.

– كنت أشوفك من قريب مع جميع الناس عادي.. ما تخيلتك حبيب.. رايح بقلبي وغادي.

– أعطيني من لسانك كلمة وخدي من شفتي جملة،

– أعطيني من عينك نظرة وخدي من رموشي همزة،

– أعطيني من قلبك دقة وخدي من دمي قطرة.

– أروع ما في الحبّ أنّه ليس له عقل ولا منطق.

– الحب لا يعتمد على الرومانسية فقط، بل على الاحترام والاهتمام والثقة.

– بقلب صادق حنون، وأيام حلوه عمرها ما تهون، دعيت رب الكون يسعدك مكان ما تكون.

– زهر وورد وريحان.. قطفته من جنة الرحمن.. هدية لأعز إنسان.

– إنّي أتعذب في الحب.. والحزن بقلبي وديان تترقرق فيها دمعاتي.. يختنق منها أي إنسان.. ما بالك بعيون تبكي في كلّ ساعات الأيام تنهمر كدموع المطر.. منها براكين الأحزان ما بالك بهموم تمنع كل ابتسامات الألوان تتبختر داخل وجداني تمنعني من كلّ حنان تجعلني أميرة أحزاني تجعلني بقايا إنسان.

– قالوا القمر قلت عالي، قالوا الذهب قلت غالي، قالوا حبيبي قلت دوم في بالي.

– لو كنت أملك أن أهديك عيناي لوضعتهما بين يديك.. ولو أملك أن أهديك قلبي لنزعته من صدري إليك.. ولو أملك أنا أهديك عمري لوضعت أيامي تحت قدميك.

– حينما نشتاق لحبيب العمر نشعر بأن الكون على ملأه ما هو إلّا فراغ قاتل.. نتمنى بأنّ كل وجوه البشر تنقلب لوجه الحبيب.

– إن كنت بروحك أنا ثانيك.. وإذا متضايق أنا أسليك.. وإذا مستأنس الله يهنيك.

– حبيبي الشوق إليك يقتلني، دائماً أنت في أفكاري وفي ليلي ونهاري، صورتك محفورة بين جفوني وهي نور عيوني.

– إذا العين لم ترك فالقلب لن ينساك.

– الحب الصادق يبقى ويدوم ولا يعرف الإساءة بالآخر.

– قهوتي أنت حلاها.. وزعلتي أنت رضاها.. وعلّتي أنت دواها.. ونظرتك عمري فداها.

– أحبك حباً لو يفيض يسيره على الخلق.. مات الخلق من شدّة الحب.

– أعشقه لدرجة أنّي أتمنى لو أستبدل كلمة: الفرحة باسمه.

– جيش أشواقي متجهة إليك.. والقوات العاشقة سيطرت عليك فالحبّ مقابل السلام.

– أعيش لك، ومن أجلك، وأحبك أكثر من أهلك، وإذا مو مصدقني اسأل قلبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *