شعر غزل قصير

شعر غزل قصير

نضع بين أيديكم مجموعة متنوعة من شعر غزل قصير ، يبحث عنه العديد من الأشخاص المهتمين بالشعر والأدب، لدوره البارز في إضفاء مشاعر الرومانسية والحب على محادثات المرتبطين ومحبين.

شعر غزل قصير

– لعَيْنَيْكِ ما يَلقَى الفُؤادُ وَمَا لَقي وللحُبّ ما لم يَبقَ منّي وما بَقي وَما كنتُ ممّنْ يَدْخُلُ العِشْقُ قلبَه وَلكِنّ مَن يُبصِرْ جفونَكِ يَعشَقِ وَبينَ الرّضَى وَالسُّخطِ وَالقُرْبِ وَالنَّوَى مَجَالٌ لِدَمْعِ المُقْلَةِ المُتَرَقرِقِ وَأحلى الهَوَى ما شكّ في الوَصْلِ رَبُّهُ وَفي الهجرِ فهوَ الدّهرَ يَرْجو وَيَتّقي وَغضْبَى من الإدلالِ سكرَى من الصّبى شَفَعْتُ إلَيها مِنْ شَبَابي برَيِّقِ وَأشنَبَ مَعْسُولِ الثّنِيّاتِ وَاضِحٍ سَتَرْتُ فَمي عَنهُ فَقَبّلَ مَفْرِقي وَأجيادِ غِزْلانٍ كجيدِكِ زُرْنَني فَلَمْ أتَبَيّنْ عاطِلاً مِنْ مُطَوَّقِ وَما كلّ مَن يهوَى يَعِفّ إذا خَلا عَفَافي وَيُرْضي الحِبّ وَالخَيلُ تلتقي سَقَى الله أيّامَ الصّبَى ما يَسُرّهَا وَيَفْعَلُ فِعْلَ البَابِليّ المُعَتَّقِ إذا ما لَبِسْتَ الدّهْرَ مُستَمتِعاً بِهِ تَخَرّقْتَ وَالمَلْبُوسُ لم يَتَخَرّقِ وَلم أرَ كالألحَاظِ يَوْمَ رَحِيلِهِمْ بَعثنَ بكلّ القتل من كلّ مُشفِقِ أدَرْنَ عُيُوناً حائِراتٍ كأنّهَا مُرَكَّبَةٌ أحْداقُهَا فَوْقَ زِئْبِقِ عَشِيّةَ يَعْدُونَا عَنِ النّظَرِ البُكَا وَعن لذّةِ التّوْديعِ خوْفُ التّفَرّقِ نُوَدّعُهُمْ وَالبَيْنُ فينَا كأنّهُ قَنَا ابنِ أبي الهَيْجاءِ في قلبِ فَيلَقِ قَوَاضٍ مَوَاضٍ نَسجُ داوُدَ عندَها إذا وَقَعَتْ فيهِ كنَسْجِ الخدَرْنَقِ هَوَادٍ لأمْلاكِ الجُيُوشِ كأنّهَا تَخَيَّرُ أرْوَاحَ الكُمَاةِ وتَنْتَقي تَقُدّ عَلَيْهِمْ كلَّ دِرْعٍ وَجَوْشنٍ وَتَفري إليهِمْ كلَّ سورٍ وَخَندَقِ يُغِيرُ بهَا بَينَ اللُّقَانِ وَوَاسِطٍ وَيَرْكُزُهَا بَينَ الفُراتِ وَجِلّقِ وَيَرْجِعُهَا حُمْراً كأنّ صَحيحَهَا يُبَكّي دَماً مِنْ رَحمَةِ المُتَدَقِّقِ فَلا تُبْلِغَاهُ ما أقُولُ فإنّهُ شُجاعٌ متى يُذكَرْ لهُ الطّعنُ يَشْتَقِ ضَرُوبٌ بأطرافِ السّيُوفِ بَنانُهُ لَعُوبٌ بأطْرافِ الكَلامِ المُشَقَّقِ كسَائِلِهِ مَنْ يَسألُ الغَيثَ قَطرَةً كعاذِلِهِ

– مَنْ قالَ للفَلَكِ ارْفُقِ لقد جُدْتَ حتى جُدْتَ في كلّ مِلّةٍ وحتى أتاكَ الحَمدُ من كلّ مَنطِقِ رَأى مَلِكُ الرّومِ ارْتياحَكَ للنّدَى فَقامَ مَقَامَ المُجْتَدي المُتَمَلِّقِ وخَلّى الرّماحَ السّمْهَرِيّةَ صاغِراً لأدْرَبَ منهُ بالطّعانِ وَأحْذَقِ وكاتَبَ مِن أرْضٍ بَعيدٍ مَرامُهَا قَريبٍ على خَيْلٍ حَوَالَيكَ سُبّقِ وَقَد سارَ في مَسراكَ مِنها رَسُولُهُ فَمَا سارَ إلاّ فَوْقَ هامٍ مُفَلَّقِ فَلَمّا دَنَا أخْفَى عَلَيْهِ مَكانَهُ شُعَاعُ الحَديدِ البارِقِ المُتَألّقِ وَأقْبَلَ يَمشِي في البِساطِ فَما درَى إلى البَحرِ يَسعى أمْ إلى البَدْرِ يرْتَقي ولَمْ يَثْنِكَ الأعْداءُ عَنْ مُهَجاتِهمْ بمِثْلِ خُضُوعٍ في كَلامٍ مُنَمَّقِ وَكُنْتَ إذا كاتَبْتَهُ قَبْلَ هذِهِ كَتَبْتَ إليْهِ في قَذالِ الدّمُسْتُقِ فإنْ تُعْطِهِ مِنْكَ الأمانَ فَسائِلٌ وَإنْ تُعْطِهِ حَدّ الحُسامِ فأخلِقِ وَهَلْ تَرَكَ البِيضُ الصّوارِمُ منهُمُ حَبِيساً لِفَادٍ أوْ رَقيقاً لمُعْتِقِ لَقَد وَرَدوا وِرْدَ القَطَا شَفَرَاتِهَا وَمَرّوا عَلَيْها رَزْدَقاً بعدَ رَزْدَقِ بَلَغْتُ بسَيْفِ الدّوْلَةِ النّورِ رُتْبَةً أنَرْتُ بها مَا بَينَ غَرْبٍ وَمَشرِقِ إذا شاءَ أنْ يَلْهُو بلِحيَةِ أحْمَقٍ أراهُ غُبَاري ثمّ قالَ لَهُ الحَقِ وَما كمَدُ الحُسّادِ شيءٌ قَصَدْتُهُ وَلكِنّهُ مَن يَزْحَمِ البَحرَ يَغرَقِ وَيَمْتَحِنُ النّاسَ الأميرُ برَأيِهِ وَيُغضِي على عِلْمٍ بكُلّ مُمَخْرِقِ وَإطراقُ طَرْفِ العَينِ لَيسَ بنافعٍ إذا كانَ طَرْفُ القلبِ ليسَ بمطرِقِ فيا أيّها المَطلوبُ جاوِرْهُ تَمْتَنِعْ وَيا أيّهَا المَحْرُومُ يَمِّمْهُ تُرْزَقِ وَيا أجبنَ الفُرْسانِ صاحِبْهُ تجترىءْ ويا أشجَعَ الشجعانِ فارِقْهُ تَفْرَقِ إذا سَعَتِ الأعْداءُ في كَيْدِ مجْدِهِ سعى جَدُّهُ في كيدهم سعيَ مُحْنَقِ وَما ينصُرُ الفضْلُ المُبينُ على العدَى إذا لم يكُنْ فضْلَ السّعيدِ المُوَفَّقِ

– و”يا ست الدنيا يا بيروت”: جَلَسَت والخوفُ بعينيها تتأمَّلُ فنجاني المقلوب قالت يا ولدي لا تَحزَن فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب يا ولدي، قد ماتَ شهيداً من ماتَ على دينِ المحبوب فنجانك دنيا مرعبةٌ وحياتُكَ أسفارٌ وحروب ستُحِبُّ كثيراً وكثيرا وتموتُ كثيراً وكثيرا وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب بحياتك يا ولدي امرأةٌ عيناها، سبحانَ المعبود فمُها مرسومٌ كالعنقود ضحكتُها موسيقى و ورود لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ وطريقكَ مسدودٌ مسدود فحبيبةُ قلبكَ يا ولدي نائمةٌ في قصرٍ مرصود والقصرُ كبيرٌ يا ولدي وكلابٌ تحرسُهُ وجنود وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ من يدخُلُ حُجرتها مفقود من يطلبُ يَدَها من يَدنو من سورِ حديقتها مفقود من حاولَ فكَّ ضفائرها يا ولدي مفقودٌ مفقود بصَّرتُ ونجَّمت كثيراً لكنّي لم أقرأ أبداً فنجاناً يشبهُ فنجانك لم أعرف أبداً يا ولدي أحزاناً تشبهُ أحزانك مقدُورُكَ أن تمشي أبداً في الحُبِّ على حدِّ الخنجر وتَظلَّ وحيداً كالأصداف وتظلَّ حزيناً كالصفصاف مقدوركَ أن تمضي أبداً في بحرِ الحب بغيرِ قُلوع وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ وترجعُ كالملكِ المخلوع

قد يهمك أيضًا: قصائد حافظ ابراهيم عن العلم

عبارات عن الحب والغزل

– لا تجعل قلبي وحيداً.. فلو كنت بعيد عن نظر العيون فطيفك لا يفارق القلب والعقل.. وذكريات الحياة الجميلة نحتت في القلب ولن تمحى بأي أمر.

– زرعتك في شراييني وسميتك نظر عيني ووهبتك كل أحاسيسي وقلت إنّك أهلي وناسي.

– الثلج هدية الشتاء.. والشمس هدية الصيف.. والزهور هدية الربيع.. وأنت هدية العمر.

– كن أقرب لي منهم فأنا اخترتك من بينهم.

– يشهد العشق وميزانه.. وكل الورد وألوانه.. لو للغلى عنوان.. أنت يا عمري عنوانه.

– الله يديم المحبة.. ويديم حبك لنا.. ونصير أحلى ثلاثة: الحب وأنت وأنا.

– يا حبيبي أيعقل أن تفرقنا المسافات وتجمعنا الآهات.. يا من ملكت قلبي ومهجتي.. يا من عشقتك وملكت دنيتي.

– لا تسأليني عن الندى فلن يكون أرق من صوتك.

– الإنسان قبل الحب شيء.. وعند الحبّ كل شيء.. وبعد الحبّ لا شيء.

– حين أقول أردت الاطمئنان عليك، تأكد أنني أقصد لم أستطع العيش بدونك.

– إن قلت أحبك قليل.. مين يوصف المستحيل.. حبّي لك شيء خياليّ.. حبّ ماله مثيل.

– قد كنت في الحب أميرة أخذتني النشوه لعينيك.. جعلتني فالحب أسيره لدموعي وأشواقي إليك.

– حبيبي عندما أنام أحلم أنني أراك، في الواقع وعندما أصحو أتمنى ان أراك ثانية.. في أحلامي.

– أحببتك واخترتك وفضّلتك على كلّ الخلق.. أيعقل أن أرجع بعد ذلك للوراء.

– لو كنت أملك أن أهديك عيني لوضعتها بين يديك.. لو كنت أملك أن أهديك قلبي لنزعته من صدري وقدمته إليك.. لو كنت أملك أن أهديك عمري لسجّلت أيامي باسمك لكني لا أملك سوى الكلمات الكثيرة من صادق التعبيرات فلتكن هي هديتي إليك.

– اللّهم إني أحب عبدك هذا حبّاً خالصاً فيك.. فاجمعني وإيّاه في رياض الجنان.

– أجمل دولة أعيش فيها حدودها ذراعيك وقانونها حبّك، وشمسها عينيك، وشعبها أنا فقط، وملكها أنت وحدك.

– أقل ما أستطيع التعبير عنه؛ لأنّ حبك يزيد في قلبي كلّ لحظة ولأنّك أنت كلّ شيء في حياتي.

– كنت أنوي أن أحفر اسمك على قلبي، ولكنني خشيت أن تزعجك دقات قلبي.

– كل ما قالوا عني صحيح، كل ما قالوا عني في العشق قول صحيح، لكنهم لا يعرفون أنني أنزف بحبك مثل الجريح.

– الحب الحقيقي هو أن يكون حقيقياً بكل ما يحمل الحب من معاني سامية.

– إذا كان الورد جذّاباً، أنت من الورد أحلى، وإذا كان الورد عالي، مكانك في القلب غالي.

– حبّ عمري لو تعرف ما بقلبي لك من حبّ لما تفوّهت بكلمة سوء تجاهي.. القلب ونبضه والوجدان كله لك.

– حبيبي كان ما تدري ترى حبك بدأ يسري بدمي وأنت يا عمري سكنت بداخل الشريان.

– عندما تعيش أحلى أيام حياتك مع حبيب العمر في أيّ أرض كانت.. تصبح جنة الأرض التي تتمنّى أن لا تنتهي أبداً.

– الحبّ ليس كلمات تؤخذ من الأغاني.. وليس حجارة تستخدم لبناء قصر أوهامي.. الحبّ إحساس بقلب يخاف عليك.. يمنحك الابتسامه عندما تقسى الدنيا عليك.. نظرة تسكنك في جنة الخيالات اللامعروفة.. الحب إحساس إنك أهمّ شخص في حياة حبيبك.

– لا أريد شيئاً من الدنيا.. فأنا أعترف أنّي أخذت نصيبي من الفرح حين أحببتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *