شعر عن الوطن بالفصحى
‫الرئيسية‬ قصائد وأشعار شعر عن الوطن بالفصحى مع اسم الشاعر

شعر عن الوطن بالفصحى مع اسم الشاعر

تعرف على اجمل شعر عن الوطن بالفصحى مع اسم الشاعر ، يعتبر مفهوم الوطن مفهوم شامل واعم للارض والشعب والسلطة، فالوطن هو ما يضم كل ما سبق ذكره، فلذلك يشعر كل إنسان بالانتماء إلى وطنه في كل وقت وكل حين وإن سافر بحثا عن العلم او الرزق وجد في السفر غربة ليس لها اي مثيل، فلذلك هناك العديد من الشعراء تغنوا كثيرا باسم الوطن في لقصائد الشعرية، فإليكم اجمل شعر عن الوطن بالفصحى مع اسم الشاعر.

شعر عن الوطن بالفصحى مع اسم الشاعر

وطنٌ للغريبِ
وطنٌ ولكنْ للغريبِ

وأمةٌ ملهى الطغاةِ

وملعبُ الأضدادِ

يا أمةً أعيتْ لطولِ جهادِها

أسكونُ موتٍ أم سكونُ

رُقادِ يا موطناً

عاثَ الذئابُ بأرضهِ

عهدي بأنكَ مربضُ الآسادِ

ماذا التمهلُ

في المسير كأننا نمشي على حَسَكٍ

وشَوْكِ قتادِ هل نرتقي يوماً

وملءُ نفوسِنا

وجلُ المسوقِ وذلةُ المنقادِ

هل نرقى يوماً وحشورُ رجالِنا

ضعفُ الشيوخِ وخفةُ الأولادِ

واهاً لآصفادِ الحديدِ

فإِننا من آفةِ التفريقِ في أصفادِ
_______________
قصيدة: سلامًا أيها الوطن الجريح

قال الشاعر عبد الرزاق عبد الواحد:
مَتى مِن طول ِنَزْفِكَ تَستَريحُ
سَلامًا أيُّها الوَطَنُ الجَريحُ
تَشابَكَت النِّصالُ عليكَ تَهوي
وأنتَ بكلِّ مُنعَطَفٍ تَصيحُ
وَضَجَّ المَوتُ في أهليكَ
حتى كأنْ أشلاؤهُم وَرَقٌ وَريحُ
سَلامًا أيُّها الوَطَنُ الجَريحُ
وَيا ذا المُستَباحُ المُستَبيحُ
تَعَثَّرَ أهلُه ُبَعضٌ ببَعض ٍ ذ َبيحٌ غاصَ
في دَمِه ِذَبيحُ وأدري كبرياؤكَ
لا تُدانَى يَطيحُ الخافِقان ِوَلا تَطيحُ
_________________

قصائد في حب الوطن

قصيدة موطني للشاعر إبراهيم طوقان

مَوطني الجلالُ والجمالُ
والسَّنـاءُ والبهـاءُ في رُبـاك
والحيــــــاةُ والنّجـــــــاةُ والهـناءُ
والرّجاءُ في هـواك هل أراك
سالمًا مُنعّـمًا وغانمًا مُكرّمًا
هل أراك فـي عُلاك
تبلغُ السّماك مَوطني الشبابُ
لن يكلَّ همُّهُ أن تستقـلَّ أو يبيد
نستقي من الرّدى ولن نكون للعـدى
كالعبيد لا نُريد ذُلّنا المؤبّدا وعيشنا ا
لمُنكّدا لا نُريد بل نُعيد مجدنا التّليد
مَوطني موطني الحسامُ واليراعُ
لا الكلامُ والنزاعُ رمزنا مجدُنا
وعهدُنا وواجبٌ إلى الوفا
يهزُّنا عِزُّنا كغايةٌ تُشرف ورايةٌ تُرفرفُ
يا هَنَاك في عُلاك قاهرًا عِداك مَوطني
_____________-
قصيدة محمود درويش

علِّقوني على جدائل نخلهْ واشنقوني
فلن أخون النخلهْ ! هذه الأرض لي
وكنت قديماً أحلبُ النوق راضياً ومولَّهْ
وطني ليس حزمة من حكايا ليس ذكرى
وليس قصةً أو نشيداً ليس ضوءاً على سوالف
فُلّهْ وطني غضبة الغريب على الحزن
وطفلٌ يريد عيداً وقبلهْ ورياح ضاقت
بحجرة سجن وعجوز يبكي بنيه
وحلقهْ هذه الأرض جلد عظمي وقلبي
فوق أعشابها يطير كنحلهْ علِّقوني
على جدائل نخلهْ واشنقوني فلن أخون النخلهْ !
هذه الأرض لي
كنت قديماً أحلبُ النوق راضياً ومولَّهْ
وطني ليس حزمه من حكايا ليس ذكرى
وليس قصةً أو نشيداً ليس ضوءاً على سوالف
فُلّهْ وطني غضبة الغريب على الحزن وطفلٌ
يريد عيداً وقبلهْ ورياح ضاقت بحجرة سجن
وعجوز يبكي بنيه وحلقهْ هذه الأرض جلد عظمي وقلبي
فوق أعشابها يطير كنحلهْ علِّقوني على
جدائل نخلهْ واشنقوني فلن أخون النخلهْ !
______________________
قصيدة عبد الحميد الرافعي

وطني عليك تحيتي وسلامي
وقف بحلّي غربتي ومقامي
وطني اليك احن في سفرفي
وفي حضري اجل وبيقظتي ومنامي
وطني ولي بك ما بغيرك لم يكن
من كوثر عذب ودار سلام وطني
وان نقلت شذاك لي الصبا هاجت
شجوني وانفتحن كلامي وطني
ويلويني لدى خطراتها ذكر الصبا
ومراتع الآرام وطني وادعو في
ظلام الليل أن لا يبتليك الله
بالظلام وطني وارجو ان يدوم
لك الهنا أبداً بظل عدالة الحكّام
وطني بروحي افتديك إذا التوت
عنك الرّعاة وطاشَ سهم الحامي
وطني إذا ما شاك مجدك شائك
فكأنما هو ناخر بعظامي وطني
إذا ما شان فضلك شائن فأنا الغيور
وعزة الاسلام وطني العزيز
وفيك كل صبابتي وتدلّهي وتولّهي
وهيامي وطني العزيز وعنك خلت محدّثي
انحى على سمعي ببنت الجام وطني العزيز
وإن ألّم بك الأسى قامت بقلبي سائر الآلام
وطني العزيز وأنت حنتي التي فيها أعدّ
العيش من أيامي وطني العزيز
وأنت من يحلو به غزلي وتشبيبي
وسجع نظامي وطني العزيز
وأنت من أدعو له عقبى صلاتي دائماً
وصيامي وعلاك في الأوطان جلّ مطالبي

مقالات أخرى قد تهمك
شعر عن المعلم بالعامية

شعر عن الوطن السعودي الملك سلمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *