شعر عن الاقصى لمحمود درويش
‫الرئيسية‬ قصائد وأشعار شعر عن الاقصى لمحمود درويش

شعر عن الاقصى لمحمود درويش

جمعنا لكم اجمل شعر عن الاقصى لمحمود درويش ، يعتبر المسجد الاقصى من اكبر المساجد الموجودة في دولة فلسطين، ويقصدها العديد من الناس من مختلف دول العالم، ويعتبر هو اول القبلتين في الاسلام، وهناك العديد من الشعراء العرب قاموا بمدح الاقصى من خلال الابيات الشعرية التي تم تأليفها منذ سنوات عديدة، فإليكم اجمل شعر عن الاقصى لمحمود درويش.

شعر عن الاقصى لمحمود درويش

قصيدة: في القدس – محمود درويش

في القدس أعني داخل السور القديم
أسير من زمن إلى زمن بلا ذكرى تصوبني..
فإن الأنبياء هناك يقتسمون تاريخ المقدّس
يصعدون إلى السماء ويرجعون أقل إحباطا وحزنا
فالمحبة و السلام مقدسان وقادمان إلى المدينة
كنت أمشي فوق منحدر وأهجس
كيف يختلف الرواة على كلام الضوء في حجر؟
أمن حجر شحيح الضوء تندلع الحروب؟
أسير في نومي أحملق في منامي
لا أرى أحدا ورائي لا أرى أحدا أمامي..
كل هذا الضوء لي..
أمشي، أخف، أطير ثم أصير غيري في التجلي..
تنبت الكلمات كالأعشاب من فم أشعيا النبوي:
“إن لم تؤمنوا لن تأمنوا”
أمشي كأني واحد غيري
وجرحي وردة بيضاء إنجيلية
ويداي مثل حمامتين على الصليب
تحلقان وتحملان الأرض..
لا أمشي، أطير، أصير غيري في التجلي
لا مكان ولا زمان
فمن أنا؟
أنا لا أنا في حضرة المعراج..
لكني أفكر: وحده كان النبي محمد يتكلم العربية الفصحى..
وماذا بعد؟.. ماذا بعد؟
صاحت فجأة جندية: هو أنت ثانية؟ ألم أقتلك؟
قلت: قتلتني.. ونسيت، مثلك أن أموت..

ابيات شعرية لشعراء أخرين عن “الاقصى”:-

من باع فلسطين وأثرى بالله
سوى قائمة الشحاذين على عتبات الحكام
ومائدة الدول الكبرى؟
فإذا أجن الليل
تطق الأكواب بان القدس عروس عروبتنا
أهلا أهلا أهلا
من باع فلسطين سوى الثوار الكتبة؟
أقسمت بأعناق أباريق الخمر وما في الكأس من السم
وهذا الثوري المتخم بالصدف البحري ببيروت
تكرش حتى عاد بلا رقبة
أقسمت بتاريخ الجوع ويوم السغبة
لن يبقى عربي واحد إن بقيت حالتنا هذي الحالة
بين حكومات الكسبة
القدس عروس عروبتكم
فلماذا أدخلتم كل زناة الليل إلى حجرتها؟
ووقفتم تستمعون وراء الباب لصرخات بكارتها
وسحبتم كل خناجركم
وتنافختم شرفا
وصرختم فيها أن تسكت صونا للعرض
فما أشرفكم
أولاد القحبة هل تسكت مغتصبة؟
أولاد القحبة
لست خجولا حين أصارحكم بحقيقتكم
إن حظيرة خنزير أطهر من أطهركم

يا قدسُ، يا منارةَ الشرائع
يا طفلةً جميلةً محروقةَ الأصابع
حزينةٌ عيناكِ، يا مدينةَ البتول
يا واحةً ظليلةً مرَّ بها الرسول
حزينةٌ حجارةُ الشوارع
حزينةٌ مآذنُ الجوامع
يا قُدس، يا جميلةً تلتفُّ بالسواد
من يقرعُ الأجراسَ في كنيسةِ القيامة؟
صبيحةَ الآحاد..
من يحملُ الألعابَ للأولاد؟
في ليلةِ الميلاد..

قصيدة للشاعر فاروق جويدة

ماذا تبقى من بلاد الأنبياء
لا شيء غير النجمة السوداء
ترتع في السماء
لا شيء غير مواكب القتلى
وأنات النساء
خمسون عاما
نشرب الأنخاب من زمن الهزائم
نغرق الدنيا دموعا بالتعازي والرثاء
حتى السماء الآن تغلق بابها
سئمت دعاء العاجزين وهل تُرى
يجدي مع السفه الدعاء؟

قصيدة احمد مطر

ارفعوا أقلامكم عنها قليلا
واملأوا أفواهكم صمتا طويلا
لا تُجيبوا دعوةَ القدس
وَلَوْ بالهَمْس
كي لا تسلبوا أطفالها الموت النبيلا!
طفَح الكيل
وَقدْ آن لكم
أَنْ تسَمعوا قولا ثقيلا
إِنَّنا لَسْنا نَرى مُغتصِبَ القُدْسِ
يهوديا دخيلا
فَهْو لم يقطع لنا شبرا مِنَ الأَوْطانِ
لو لَم تقطعوا من دونه عنا السبيلا
أنتم الأعداء
لا البياناتُ ستبني بيننا جِسرا
ولا فتل الإدانات سيجديكم فتيلا

مقالات أخرى قد تهمك
شعر شعبي عن ابن الاخت

شعر عن الاخلاق

شعر المتنبي عن العلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *