علاج منزلي للكحة الجافة

التعتبر الكحة الجافة مشكلة صحية بسيطة وشائعة يصاب بها العديد من الأمراض، وهي عبارة عن كحة غير طاردة للبلغم، حيث أنها  لا تحتوي على بلغم من الأساس ولهذا يطلق عليها ناشفة، وحدوثها يكون نتيجة رد فعل لتهيج في الحلق، وفي الغالب تكون في فصل الشتاء ويصاب بها الفرد مع نزلات البرد، والأنفلونزا، وأغلب الحالات تختفي تلك الكحة من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى علاج، غير أن البعض يبحث عن علاج منزلي للكحة الجافة، للتخلص السريع من أعراضها.

وللباحثين عن علاج منزلي للكحة الجافة يمكنهم التعرف عليه في فقرات التقرير التالية، الذي يعرض معلومات طبية هامة حول تلك المشكلة الصحية، وما هي الأدوية التي تساعد على علاجها، بالإضافة إلى توضيح إحدى التجارب مع العلاج في المنزل للكحة الناشفة.

علاج منزلي للكحة الجافة

هناك العديد من الطرق التي تعتمد أغلبها على مكونات طبيعية موجودة في كل منزل، والتي تساعد في التخلص من الكحة الناشفة ونذكرها على النحو التالي:

  • يعتبر العسل أشهر علاج منزلي للكحة الجافة، فهو يقوم بتحفيز الغدد اللعابية حتى تنتج الكثير  من اللعاب، وبالتالي يعمل على ترطيب الشعب وويرطب أيضًا الممرات الهوائية، ويقلل من الكحة الجافة، كما أن العسل له خصائص مضادة للالتهاب فعالة في تقوية المناعة، وعن طريقة استعمال العسل من أجل هذا الأمر يمكن مزج كميات نصف كوب من العسل مع نصف كوب من عصير الزنجبيل وعصير الرمان، والحرص على تناول ملعقة كبيرة من هذا الخليط مرتين أو ثلاث  مرات في اليوم.
  • يُعد الزنجبيل من أشهر الأعشاب التي تستعمل في علاج الكحة المنزلية منذ قديم الأزل، حيث أنه فعال في  طرد أي بلغم عالق في الشعب وفي الممرات الهوائية، مما يخفف من فترة الإصابة بالكحة الجافة، كما أنه يلعب دور فعال  في تقوية عمل الجهاز المناعي ومقاومة الأمراض المتعددة، ويمكن تقطيع كمية من الزنجبيل الطازج إلى قطع صغيرة والقيام بطحنها، وإضافة ملعقة من الزنجبيل إلى كوب من الماء في إناء ووضعه على النار حتى يغلي، وينصح بشرب هذا المزيج  مرتين إلى ثلاث مرات كل يوم.

  • تساعد الغرغرة بالماء والملح  على تخفيف أعراض الحكة الجافة، وتقوم بطرد أي بلغم متعلق في الممرات الهوائية، كما يعمل الماء المملح على ترطيب الحنجرة ويقوم بالتقليل من السعال، ويمكن تطبيق ذلك عن طريق إضافة نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب ماء فاتر ونقلب الملح في الماء جيدًا حتى تمام الذوبان، ثم نقوم بالغرغرة بهذا المحلول ونبصقه مرة أخرى، يمكن تكرار تلك الطريقة ثلاث مرات على مدار اليوم.

  • من ضمن طرق العلاج المنزلي للكحة الجافة استعمال خل التفاح، والذي يتمتع  بخصائص مهدئة ومطهرة في نفس الوقت، وبالتالي يخفف من أعراض الكحة الناشفة، ويمكن استعماله بعد خلط  ملعقتين كبار من خل التفاح مع ملعقة  كبيرة من العسل الأبيض، ووضعهم في كوب من الماء الفاتر، وينصح بشرب هذا المزيج  مرتين يوميًا؛ للحصول على أفضل النتائج.

  • العرق السوس، أيضًا واحد من الوسائل التي تساعد على علاج الكحة الجافة في المنزل، فهو طارد فعال للبلغم كما أ،ه ملطف وأيضًا مهدئ للحنجرة، ويساعد على إرخاء الشعب وأيضًا الممرات الهوائية، مما يقلل من حدة الكحة الناشفة، ويمكن استعماله بعد إضافة ملعقتين كبار من عرق السوس إلى كوب من الماء الساخن، ونترك هذا  الخليط مغطى  لمدة 10 دقائق وشربه مرتين في اليوم.

علاج منزلي للكحة الجافة

قد يهمك أيضًا عبر قسم أدوية وعلاجات

علاج الكحة الجافة بالأدوية

بعد التعرف على علاج منزلي للكحة الجافة، جاء الآن الوقت للحديث عن علاج الكحة الجافة بالأدوية، ونستعرض مجموعة من الأدوية التي تساهم على تخفيف أعراض السعال الجاف والشفاء منه، وهي:

  • سيلجون، من أشهر العقاقير التي تستعمل لتهدئة الكحة الجافة، حيث أنه يوجد به المادة الفعالة “بيبازيثات هيدروكلوريد”،  التي تلعب دور فعال  في علاج السعال غير مصحوب بالبلغم، أو ما يعرف باسم المحة الناشفة.
  • جوافة شراب، هو دواء  مهدئ للكحة الجافة، المرافقة للإصابة بنزلات البرد وأدوار الإنفلونزا ويعتبر مكمل غذائي يتكون من عدد من الأعشاب أبرزها ورق الجوافة وأيضا العسل بالإضافة إلى زيت الشمر.

  • بلسم شراب، يتكون هذا الدواء أيضًا من عدد من الأعشاب، على رأسها ورق الجوافة وأيضًا الشمر والزعتر بالإضافة إلى التيليو، وكلها مكونات تساعد على تهدئة الكحة الجافة.
  • ايفيبرونت شراب، هو دواء شهير مهدئ للكحة الجافة، يتم تصنيعه من مستخلص أوراق اللبلاب، التي تقوم بتلك المهمة على أكمل وجه.
  • أيفيروسبان شراب، من الأدوية الشهيرة في علاج الكحة الجافة، يعمل على التحسين من مهام الجهاز التنفسي، ويتكون من مجموعة من الأعشاب على رأسها أوراق اللبلاب الفعالة في تهدئة السعال.

اقرأ أيضًا: كيفية التخلص من الكحة

يهتم الكثير من أولياء الأمور بالبحث عن إجابة سؤال ما هو علاج الكحة الناشفة عند الاطفال؟، حيث أنها تصيب الأطفال بكثرة وتتراوح شدتها من طفل إلى آخر، وقد تكون مصحوبة ببعض الأعراض المزعجة أيضًا، وهناك مجموعة من طرق علاجها لدى الأطفال، ومن تلك الطرق نذكر الآتي:

  • يمكن للأم أن تعطي لطفلها الأدوية المثبطة للسعال والبلغم من الصيدلية والأدوية التي تعالج الكحة الجافة، ولكن لابد من استشارة طبيب مختص أو صيدلي لتحديد الجرعة والمواعيد المناسبة للطفل، والحرص على إعطاء الطفل الدواء في المواعيد المحددة.
  • إعطاء الطفل المصاب بالكحة الجافة السوائل بكثرة ومنها الحليب الدافئ، والعصائر الطازجة، والأعشاب الدافئة مثل اليانسون وغيره.
  • ينصح بوضع جهاز الترطيب داخل المنزل، حيث أنه يعمل  على ترطيب الهواء، وبالتالي المساعدة في تقليل الكحة الجافة لدى الطفل.
  • إعطاء الطفل  حساء الدجاج، وتقديم  الخضروات  والفواكه للطفل.
  •  رفع رأس الطفل، خلال فترة النوم يساعد على تخفيف أعراض الكحة الجافة، حيث أن تلك الخطوة تؤدي إلى  تجنب انسداد الشعب الهوائية.

علاج منزلي للكحة الجافة

تجربتي مع علاج منزلي للكحة الجافة

أصيب أحد الأفراد بأحد أدوار الأنفلونزا خلال فصل الشتاء، وكانت من ضمن الأعراض المزعجة له إصابته بالكحة الناشفة، وتمكن من معالجتها في المنزل بإحدى الطرق الطبيعية ورى تجربته قائلا “بعد أن شعرت بإعياء شديد نتيجة الكحة الجافة التي أصابتني الشتاء الماضي بحثت عن وسيلة لعلاجها ونصحني أحد الأصدقاء باستعمال أوراق الجوافة”.
واستطرد صاحب التجربة قائلا “قرأت عن فوائد ورق الجوافة لعلاج السعال وجدت أنه يدخل في تركيب العديد من الأدوية التي تساعد في علاج الكحة الجافة، كما أن ورق الجوافة يعد مضاد حيوي طبيعي،  ولهذا فله قدرة على مقاومة بعض أنواع الميكروبات، وأيضًا  غني بفيتامين ج، مما يجعله فعال في تقوية وتعزيز جهاز المناعة في الجسم”.
وأضاف “قمت بإحضار ورق الجوافة من عند العطار ووضعته في كوب ماء في وعاء على النار وتركته يغلي لمدة 5 دقائق، وتركته حتى يبرد وقمت بتحليته بالعسل الأبيض حيث أنني قرأت أنه فعال أيضًا في علاج الكحة الناشفة، وكنت أقوم بشرب هذا الخليط من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم الواحد، وهو ما كان له مفعول السحر في علاج الكحة الجافة خلال فترة وجيزة، دون الحاجة إلى تناول أية عقاقير طبية وبطريقة آمنة وفي المنزل”.

أضف تعليق

Don`t copy text!