افضل الاماكن السياحية في ازمير

نقدم لكم مجموعة من افضل الاماكن السياحية في ازمير ، وتعتبر إزمير من أروع المدن التركية التي تجمع بين الطبيعة الخلابة والشواطئ الساحرة، ويطلق على مدينة إزمير بأنها “لؤلؤة بحر إيجه” حيث تطل على بحر إيجة وتعتبر من أجمل المدن التركية التي تتمتع بسحر خاص.

وتتميز مدينة إزمير بأنها مدينة ساحلية تضم عدد كبير من الشواطئ الجميلة، والمساحات الخضراء الشاسعة وتحتوي على عدد من الأسواق المميزة وتعتبر من المدن التي لا تهدأ ولا تنام وتضج بالحياة.

كما تضم مدينة إزمير العديد من المعالم السياحية والأثرية والتاريخية وبعض الأماكن الدينية مثل المساجد والكنائس التي تعود للعصور القديمة سواءًا العثماني أو الروماني واليوناني والبيزنطي، بجانب مناظر طبيعية مبهجة وأماكن ترفيهية متنوعة تناسب الكبار والصغار.

افضل الاماكن السياحية في ازمير

نضع بين أيديكم مجموعة من افضل الاماكن السياحية في ازمير ، يمكن زيارتها والاستمتاع بالأنشطة المتنوعة التي تقدمها، ومن هذه الأماكن :

مصعد إزمير أو اسانسير إزمير

يعتبر من أهم المعالم التاريخية الموجودة في ساحة كاراتاس، حيث تم بناؤه عام 1907، وجاء سبب بنائه لتيسير حركة السكان في المناطق الجبلية الذين يسكنون التلال العالية للصعود إلى مساكنهم.

كما كان يتم استخدام المياه قديمًا لتحريك المصعد العملاق، حتى تطور الآن ليصبح يعمل بالكهرباء، وبات حاليًا من المعالم السياحية والأثرية التي يمكن زيارتها للاستمتاع بالمناظر الطبيعية للمدينة من الأعلى.

وتحتوي المنطقة حول المصعد الأثري على عدد كبير من المطاعم والمقاهي التي يمكن استقطاب الكثير من السياح إليها حتى يستمتعون بإطلالة رائعة ومميزة للمدينة، مع تناول وجبات خفيفة أو شعبية تشتهر بها مدينة إزمير.

برج الساعة

تعتبر من أشهر المزارات السياحية في مدينة إزمير، حيث تحتوي على برج الساعة وهو من أبرز المعالم الهامة في المدينة وقد تم بنائه عام 1901 وتم بنائه احتفالًا بمرور 25 عامًا على وصول السلطان عبد الحميد الثاني لحكم الدولى العثمانية في ذلك الوقت.

ويتواجد برج الساعة في ميدان كوناك بمدينة إزمير كما يصل ارتفاعه إلى 25 متر، وقد تم تثبيت الساعة الأثرية أعلى البرج تلك الساعة التي أهداها الإمبراطور الألماني وليم الثاني في ذلك الوقت.

قلعة كاديفيكالي

تعرف هذه القلعة بإسم “القلعة المخملية” أو قلعة فلفيت وهي أسامي تعود إلى التل الذي تم بناء القلعة عليه، وتتميز هذه المنطقة بالمناظر الطبيعية الخلابة وموقعها المتميز على خليج إزمير.

وتعد هذه القلعة من القلاع القديمة للغاية والمميزة في مدينة إزمير، ويرجع تاريخها إلى عصر الرومان في القرن الرابع قبل الميلاد بعدما تم تدمير المدينة اليونانية التي كانت موجودة في مدينة إزمير وقتها.

وكان هدف بناء القلعة هو حماية القلاع والمدينة من أي هجمو خارجي والدفاع عن البلاد، وتعتبر حاليًا من أهم المعالم السياحية في المدينة التي يقصدها السياح لمشاهدة معالهما والنقوش والزخارف القديمة الموجودة على الجدران ومحتفظة بنقوشاتها منذ عهد الإسكندر الاكبر.

مدينة أفسس

تعتبر هذه المدينة من أقدم المدن الموجودة في مدينة إزمير حيث تم تأسيسها بالأساس في عصر الأغريق القدماء وتحديدًا في القرن الـ 10 قبل الميلاد، وكان مكانها غرب الأناضول عند نهر كيستر.

ومازالت مدينة إزمير تضم بقايا من المدينة تحظى باهتمام كبير من جانب السياح القادمين للسياحة عبر البحر، حيث تم بقايا المدينة كنيسة القديس يوحنا ومعبد أرطاميس ومكتبة سيلسس.

مسجد حصار

يعتبر من أقدم الأماكن في مدينة إزمير على الإطلاق حيث يعود تاريخه إلى العصور العثمانية الأولى، وتم بنائه وتشييده على مساحة كبيرة للغاية من الأرض، حيث يعود تاريخه إلى القرن الـ 16 على الطراز العثماني الإسلامي.

ويتميز المسجد بمئذنته الدائرية المبنية من الحجر، كما يحتوي على قبة مركزية تحيط بها 7 قبااب أخرى أصغر حجمًا، أما عن المنبر فيأتي من الخشب المرصع باللؤلؤ، كما يأتي بنقوشات وأقواس ذات طابع روماني.

أضف تعليق

Don`t copy text!