نزول دم متخثر في الشهر الاول من الحمل
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض نزول دم متخثر في الشهر الاول من الحمل

نزول دم متخثر في الشهر الاول من الحمل

هناك العديد من الأسئلة التي تشغل تفكير العديد من السيدات الحوامل وخاصة موعد نزول دم متخثر في الشهر الاول من الحمل وهذا ما سيتم تناوله بالتفصيل خلال هذا الموضوع، هناك العديد من الأعراض التي أحيانا تظهر على السيدة الحامل وينبغي أن تنتبه إليها جيدا لربما تكون دليل على وجود مشكلة في الحمل أو خطر يحيط بالجنين داخل رحم الأم، وفي تلك الحالة ينبغي أن تذهب الأم إلى الطبيب المتابع للحالة على الفور للكشف والفحص للاطمئنان على صحة وسلامة الأم والجنين.

حيث يحدث العديد من الاضطرابات الهرمونية للسيدة الحامل بسبب الحمل وخاصة خلال الشهور الأولى من الحمل وهذا يعمل على نزول بعض قطرات الدم القليلة في الشهور الأولى من الحمل، وهذا يرع للعديد من الأسباب المختلفة التي يمكن أن تحدث للمرأة أثناء فترة حملها، فقد أجريت دراسة عام 2009م أثبتت أن هناك ما يقارب من حوالي 30% من النساء الحوامل يحدث بعض التغيرات الهرمونية المفاجئة خلال الشهور الأولى من الحمل وتنزل بعض قطرات الدم وفي الغالب يكون السبب طبيعي وغير مقلق على الإطلاق، وتلك قطرات الدم تسمى بـ”النزيف المهبلي” وتكون مصحوبة ببعض الأعراض الأخرى مثل حدوث ألام في اسفل البطن، واسفل الظهر وتشنج بسيط في العضلات.

أسباب نزول دم متخثر في الشهر الاول من الحمل :-

– انغراس البويضة
من الطبيعي أن يحدث انغراس البويضة في رحم السيدة الحامل خلال الشهر الأول من فترة الحمل، فيمكن أن يحدث نزول من بعض القطرات الدموية وهذا أمر طبيعي للغاية ولا داعي للقلق على الإطلاق.

– البويضة الفارغة
هناك في بعض الأحيان تكون البويضة فارغة (Blighted ovum)، وفي تلك الحالة تسمى البويضة بـ”البويضة التالفة” وهذا يتسبب في نزول دم بسيط وخلال الشهر الأول من الحمل أو بداية الشهر الثاني بحد اقصى، وللأسف لم يتم اكتمال الكيس الجنيني بشكل صحيح فلا يوجد حمل من الأساس

– إنذار أن يحدث إجهاض عن قريب
هناك بحالة نسمى بالإجهاض المهدد (Threatened miscarriage)، فخلال الشهر الأول يمكن أن تقوم السيدة الحامل بالمجهود الشديد مما يتسبب في حدوث نزيف مهبلي وربما يكون مؤشر خطر وإنذار بالإهاض، وفي تلك الحالة ينبغي أن تلجأ السيدة الحامل إلى الطبيب المعال على الفور لتناول المثبتات الهامة لتثبيت الجنين وحتى لا يحدق إجهاض إذا كان في بدايته، ويمكن أن تحدث تلك الحالة نتيجة عدد من الأسباب منها:- حدوث التهابات المسالك البولية، التعرض إلى الصدمة الجسدية أو التعرض لحادث مؤلم، استعمال أدوية معينة التي تعمل على إجهاض الجنين، حمل الأشياء الثقيلة، التوتر والقلق والخوف.

الإجهاض المؤكد
– ربما أن يحدث نزيف مهبلي خلال الشهر الأول من الحمل ويكون مؤشر عن حدوث إجهاض مؤكد كامل وخسارة الجنين، وهذا يحدث نتيجة القيام بمجهود كبير للغاية أو حدوث توسع غي عنق الرحم أو تمزق في الأنسجة الدموية وفي الغالب لم يتم إنقاذ الحالة من الإجهاض.

مقالات أخرى قد تهمك:-
ما الفرق بين ألم الظهر في الدورة والحمل

هل ينتهي الوحم في الشهر الثاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *