اسباب مرض البرص
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض اسباب مرض البرص

اسباب مرض البرص

اسباب مرض البرص, مرض البرص، هو أحد الأمراض الجلدية الشهيرة والتي كانت الأكثر شيوعا في الفترة الماضية وأجريت العديد من الدراسات لمعرفة الأسباب وراء حدوث هذا المرض.

ومرض البرص مثله مثل باقي الأمراض الجلدية والتي عرفت خلال القرون الماضية وكان في بداية الأمر لم يكن له العلاج المناسب إلا أنه في الوقت الحالي ومع التقدم العلمي والتكنولوجي في مجال الطب أصبح هناك علاجا له.

ولكن مع ذلك، فيجب على الإنسان المصاب بهذا المرض الجلدي التوجه من أجل استشارة الطبيب حال تم تشخيصه بهذا المرض حتى يتمكن من علاجه وبشكل سريع.

وخلال هذه المقالة سوف نتعرف على ماهية مرض البرص بالإضافة إلى أسباب حدوثه وأعراض وأمراض خاصه به وكذلك طريقة تشخيصة وعلاجه وفقا لما أجرته بعض الدراسات.

اسباب مرض البرص

أما عن مرض البرص فهو عبارة عن مرض وراثي والذي يظهر واضحا وينجم عن انخفاض إنتاج  صبغة الميلانين أو حتى غيابها بشكل كلي وللعلم أن هذه الصبغة هي المسؤولة عن إعطاء الشعر والبشرة والعينين اللون الخاص بهم.

وكما ذكرنا في السابق، فإن لمرض البرص العديد من الأسباب التي تحدث للطفل والتي من الممكن أن تؤدي للإصابة به ومن بين هذه الأسباب ما يلي:

  • من الممكن أن يصاب الإنسان بالبرص جراء طفرة قد حدثت في بعض الجينات داخل جسده والتي تكون مسؤولة عن انتاج صبغة الميلانيين والمتحكمة كما ذكرنا في السابق عن لون البشرة والعينين
  • وبناء على هذه الطفرة وحدوثها داخل بعض الجينات المسؤولة عن الصبغة فقد يحدث انخفاض في انتاج هذه الصبغة أو حتى ايقافها وابطائها عن الانتاج لذا يصاب الإنسان بمرض البرص
  • ربما يحدث نقص مستويات الميلانين أو انعدام انتاجها الأمر الذي يؤدي إلى إصابة الإنسان بهذا المرض وظهور الأعراض

اعراض الإصابة بالبرص

كما ذكرنا في السابق، فإن هناك العديد من الأسباب وراء إصابة الإنسان بمرض البرص وعند إصابته بهذا المرض الجلدي فإن هناك العديد من الأعراض والتي تدل على هذه الإصابة.

ومن بين أبرز علامات وأعراض الإصابة بمرض البرص ما يلي:

  • البشرة

أول وأبرز الأعراض والتي تدل على إصابة الإنسان بمرض البرص هو الظهور غعلى البشرة والتي تعتبر العلامة الأكثر شيوعا بين مرضى البرص حيث تكون لون البشرة فاتح للغاية.

والجدير بالذكر أن هناك بعض الحالات لمرضى البرص تحدث  أن انتاج صبغة الميلانين قد تزداد على مدار تقدمهم بالعمر وبالتالي ينتج عنها أن تصبح بشرتهم أغنق.

وفي بعض الحالات أيضا من مرضى البرص فقد يكون تعرضهم لأشعة الشمس ضارة حيث ينتج عنها ربما نمش وأحيان كثيرة أيضا تظهر شامات زهرية اللون.

  • الشعر

ثاني علامات وأعراض البرص هو ما يحدث في الشعر، فتماما مثلما حدث مع البشرة فإن الأمر ذاته يحدث مع الشعر، فمع التقدم في العمر يتحول الشعر من الدرجة البنية إلى الأبيض.

وفي بعض حالات الإصابة بالبرص ومع التقدم في العمر قد تزداد انتاج الصبغة المسؤولة عن لون الشعر وبالتالي يصبح درجة اللون أغمق.

  • لون العينين

ثالث علامات الإصابة بمرض البرص هو تغيير لون العينين، فهناك بعض الدراسات والتي أثبتت أنه مع التقدم بالعمر ربما تتحول درجة اللون من الأزرق الفاتح وحتى اللون البني.

وأشارت الدراسات أيضا إلى أن قلة الصبغة الناتجة في قزحية العين لدى مرضى البرص ربما تتسبب في حجب الطريق أمامهم وذلك خلال  أشعة الشمس بشكل كامل الأمر الذي بدوره يتسبب في حساسية للضوء.

  • الرؤية

آخر تلك الأعراض هي أن الرؤية تتأثر وبشكل كبير لدى مرضى البرص.

علاج مرض البرص

لكل داء دواء ، ولمرض البرص العلاج الملائم له وهو كما يلي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *