اسباب ثقل البطن في الشهر
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض اسباب ثقل البطن في الشهر الثاني من الحمل

اسباب ثقل البطن في الشهر الثاني من الحمل

تتعدد اسباب ثقل البطن في الشهر الثاني من الحمل ، حيث تشعر الأم الحامل بالكثير من الأعراض المختلفة خلال فترة الحمل، وتحديدًا في الثلث الأول من الحمل بسبب حدوث تغيرات جسمية شديدة.

وتعاني المرأة الحامل بشكل عام إلى الكثير من التغيرات في شكل الجسم خلال فترة الحمل وتحديدًا مع بداية الشهر الرابع الذي تبدأ الأم الحامل في الشعور ببعض الآلام الناتجة عن التغيرات الجسمية، وبداية بروز البطن بشكل أكبر.

ما هي اسباب ثقل البطن في الشهر الثاني من الحمل ؟

تُلاحظ الأم الحامل الكثير من الأمور والعلامات خلال فترة الحمل، ومنها: حدوث زيادة نمو في الثديين أو كبر حجمهما، بالإضافة إلى إتجاه الرحم إلى الأمام ويزداد حجمه مع مرور أشهر الحمل، كما تزداد حدة الغثيان والتقيؤ على مدار اليوم بسبب زيادة هرمون hcg بقوة في دم المرأة الحامل.

وتبدأ الأم الحامل في الشعور بالتعب بصفة مستمرة بالإضافة لحدوث وعكة صحية مفاجئة بشكل متكرر، وجميعها علامات طبيعة تحدث بسبب وجود جنين في أحشائها.

عادة ما تعاني المراة الحامل من الغثيان الشديد خلال فترة الصباح قبل تناول وجبة الفطور، على الرغم أن المعدة تكون خاوية في ذلك الوقت، لكن يجب على المرأة الحامل تناول وجبات خفيفة على مدار اليوم حتى لا تعاني من التقيؤ بشكل مستمر.

كما يحدث تراكم في الغازات في منطقة البطن وتعاني المراة الحامل من حرقة في المعدة، لذا على الأم الحامل تجنب الإكثار من الاطعمة الغنية بالدهون أو الحارقة مثل: الملفوف والحبوب.

ينبغي على المرأة الحامل تناول الخضراوات الطازجة والمطبوخة والأسماك والمشويات أيضًا، بالإضافة إلى الفواكه والألبان لأنها مفيدة وغنية بالفيتامينات والمعادن الهامة للمرأة الحامل والجنين.

عادة ما تشعر المرأة الحامل بالكسل الشديد أو الضعف والإعياء على مدار اليوم، بجانب حدوث كسل في العضلات الملساء ما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك الشديد، لذا ينبغي على الحامل تناول الخضراوات الطازجة النيئة والمطبوخة، بالإضافة إلى تناول اللبن الرائب والحرص على إدخال الخبز الكامل إلى النظام الغذائي.

كما تعاني المرأة الحامل من حدوث اضطرابات شديدة في الدورة الدموية تؤدي إلى المعاناة من ثقل في الساقين والذراعين وتحديدًا خلال فترة الليل، بالإضافة إلى حدوث تنميل في الجسم بسبب انضغاط بعض الجذور العصبية الموجودة في الجسم.

قد تصاب بعض السيدات الحوامل بتشنجات عضلية شديدة بسبب نقص فيتامين “ب” والمغنيسيوم، بالإضافة إلى أن زيادة حجم الرحم الذي يؤدي إلى زيادة الضغط على الأعضاء المجاورة مثل: الأمعاء والمثانة، ما يؤدي إلى كثرة الشعور بتشنجات قوية ومتزايدة في تلك الأعضاء.

تشعر المرأة الحامل بتشنجات وثقل شديد في منطقة أسفل البطن مع زيادة حجم الرحم، ما ينتج عنه الشعور بآلام قوية تشعر بها المرأة الحامل عند القيام بشكل مفاجئ أو تغيير وضعية الجسم.

مقالات أخرى قد تهمك:-
أسباب ألم الأذن الخارجية

أسباب ألم الأذن عند النوم عليها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *