اسرار كمال الاجسام

تتنوع اسرار كمال الاجسام خاصة وأنها تعد من أنواع الرياضات التي تعتمد على القوة والضغط على العضلات بقصد زيادة حجمها وضخامتها بالشكل المطلوب، إلا أن هناك بعض الخطوات التي يتبعها لاعبي كمال الأجسام لتنسيق القوام وتضخيم بعض العضلات دونًا عن الأخرى.

حيث يمارس الكثيرين التمارين الرياضية بشكل منتظم ما يساهم بشكل طبيعي في تنسيق الجسم والقوام بالشكل المطلوب، لكن لماذا تزيد حجم العضلات لدى لاعبي كمال الأجسام تحديدًا؟.

الأمر يتم تلخيصه في بعض الأسرار والتقنيات التي يعتمد عليها لاعبي كمال الأجسام أثناء ممارسة التمارين الرياضية للحصول على بعض الفوائد التي تعود على عضلات الصدر واليدين والقدمين تحديدًا، فـ نجد الكثير من لاعبي الكمال يعانون من عدم تناسق في العضلات مع باقي عضلات الجسم صغيرة الحجم.

قد يهمك أيضًا :

اسرار لعبة الفاتحون

اسرار كمال الاجسام

لا يُنصح على الإطلاق بالذهاب إلى الجيم لرفع كافة الأوزان التي تقع عينك عليها فهذه الطريقة سوف تساعد في تشغيل عضلات الترايسيبس وعضلات الكتف مع عضلات الصدر بشكل تلقائي، ما يخفف الضغط على عضلات الصدر التي ترغب في زيادة حجمها فلن تحصل على النتيجة المرغوبة بهذا الشكل على الإطلاق.

وفي تلك الحالة، ينبغي عليك استهداف العضلات الموجودة في الصدر بالالتزام بإختيار أوزان تناسب قدرتك فقط، دون المبالغة في رفع الأوزان الثقيلة الأعلى من قدرتك، فـ الأوزان التي تناسب قدرتك تساعد في ممارسة التمرين بشكل سليم ما يعود بالنفع على عضلات الصدر المستهدفة للتضخيم.

ينبغي العلم، أن كل إنسان على الأرض لديه يد أقوى من اليد الأخرى وجانب أقوى من الجانب الآخر، وهذا الشئ طبيعي للغاية لكن بالنسبة للاعبي كمال الأجسام قد يخلق أزمة في عدم تناسق أحد الجانبين مع الجانب الآخر.

وهناك طريقة للتغلب على تلك الأزمة من خلال إتباع نظام التنوع في قائمة التمارين التي تقوم بتأديتها ما بين الاعتماد على البار أو القضيب الحديدي مع استخدام الدامبلز، وهذه الأمور تساهم في عدم تحمل الجزء القوي في جسمك كافة التمارين بمفرده على حساب الجانب الضعيف بعض الشئ. خاصة وأن الدامبلز يساهم في جعل الجانبين يرفعان نفس الوزن.

يجب عليك استبعاد تشتت الذهن عند بدأ ممارسة التمارين الرياضية من خلال عدم التفكير في أية مشاكل اجتماعية أو عاطفية وكذلك التخلص من التفكير في المشاكل المالية تمامًا التي تعاني منها بسبب العمل، لأن هذا الامر يسبب عدم تحقيق الاستفادة القصوى من التمارين التي تؤديها.

عليك الحذر عند ممارسة تمارين عضلات الصدر، ففي حالة كنت تستهدف الأجزاء العلوية من تلك العضلات سوف تؤدي التمارين على مقاعد مائلة، أما إن كنت تستهدف الأجزاء السفلية من عضلات الصدر فـ سوف تؤدي التمارين على مقاعد متجهة نحو الأسفل، لكن هذه الامور سوف تؤثر بشكل كبير على ظهرك لذا أحرص على استقامة ظهرك بالكامل أثناء ممارسة التمارين لأن الظهر إن كان في وضعية خاطئة قد يؤثر على مدى استفادة الصدر من تلك التمارين بالتأكيد.

أضف تعليق

Don`t copy text!