احاديث نبوية عن الكلمة الطيبة
‫الرئيسية‬ أدعية وأذكار احاديث نبوية عن الكلمة الطيبة

احاديث نبوية عن الكلمة الطيبة

مجموعة من احاديث نبوية عن الكلمة الطيبة ، الكلمة الطيبة صدقة، هكذا وصفها سيدنا ونبينا المصطفى صل الله عليه وسلم، فهي كلمة تداوي القلوب وتلئم الجروح مهما كانت هذه الجروح شديدة.

وكان قد أوصانا الرسول محمد بعدم التلفظ بالقبيح ولجم اللسان بالإضافة إلأى الكلمة الطيبة، وخلال هذه المقالة سوف نجمع أبرز الأحاديث النبوية والتي تتحدث عن الكلمة الطيبة.

احاديث نبوية عن الكلمة الطيبة

  • عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ صلى الله عليه وسلم عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: « إِنَّ الْعَبْدَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنْ رِضْوَانِ اللَّهِ لاَ يُلْقِى لَهَا بَالاً ، يَرْفَعُ اللَّهُ بِهَا دَرَجَاتٍ ، وَإِنَّ الْعَبْدَ لَيَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَةِ مِنْ سَخَطِ اللَّهِ لاَ يُلْقِى لَهَا بَالاً يَهْوِى بِهَا فِى جَهَنَّمَ ».
  • و الكلمة الطيبة تكون وقاية لصاحبها من النار فعن عدي بن حاتم قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «اتقوا النار ولو بشق تمرة فمن لم يجد فبكلمة طيبة» ، وهي أيضاً صدقة لقائلها، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضى الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : « وَالْكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ ».
  • وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «إن الجنة غرفةٌ يُرى ظاهرها من باطنها ، باطنُها من ظاهرِها» فقال أبو مالك الأشعري : لمن هي يارسول الله ؟ قال: «لمن أطاب الكلام وأطعم الطعام وبات قائماً والناس نيام».
  • وعَنْ سُفْيَانَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الثَّقَفِىِّ قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، حَدِّثْنِى بِأَمْرٍ أَعْتَصِمُ بِهِ، قَالَ: « قُلْ رَبِّىَ اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقِمْ ». قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا أَخْوَفُ مَا تَخَافُ عَلَيّ فَأَخَذَ بِلِسَانِ نَفْسِهِ ثُمَّ قَالَ: « هَذَا».
  • في حديث طويل جاء فيه :«قال معاذ:قلتُ: يَا نَبِىَّ اللَّهِ وَإِنَّا لَمُؤَاخَذُونَ بِمَا نَتَكَلَّمُ بِهِ؟ فَقَالَ: « ثَكِلَتْكَ أُمُّكَ يَا مُعَاذُ وَهَلْ يَكُبُّ النَّاسَ فِى النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ أَوْ عَلَى مَنَاخِرِهِمْ إِلاَّ حَصَائِدُ أَلْسِنَتِهِمْ ».

احاديث عن قبح اللسان

  • عن أبي هريرة رضى الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فليقل خيرًا أو ليسكت»
  • عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال: قلت: يا رسول الله ما النجاة؟ قال: «أملك عليك لسانك، وليسعك بيتك، وابك على خطيئتك» لقد جاء أعرابي وقال : يارسول الله : دلني على عمل يدخلني الجنة , فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : أطعم الجائع , واسق الظمآن وأمر بالمعروف وانه عن المنكر, فإن لم تطق فكف لسانك إلا من خير) صحيح أخرجه الإمام أحمد .
  • عن أبي موسى رضى الله عنه قال : قلت : يا رسول الله ! أيُّ المسلمين أفضل ؟ قال : «من سلم المسلمون من لسانه ويده»
  • عن الحارث بن هشام رضي الله عنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم: أخبرني بأمر أعتصم به؛ فقال: رسول الله: «أملك هذا وأشار إلى لسانه»
  • عن أبي هريرة رضى الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : «إن العبد ليتكلم بالكلمة ما يتبين فيها يزلُّ بها إلى النار أبعد ما بين المشرق والمغرب»
  • عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله: (لا يستقيم إيمان عبد حتى يستقيم قلبه، ولا يستقيم قلبه حتى يستقيم لسانه، ولا يدخل الجنة رجل لا يأمن جارُه بوائقه) قال معاذ رضي الله تعالى عنه : ( يا رسول الله : وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به ؟ فقال : ثكلتك أمك يا معاذ , وهل يكب الناس في النار على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم )

مقالات أخرى قد تهمك:-
احاديث نبوية عن الفساد

احاديث نبوية عن الشهداء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *