أحاديث للرسول عن أهوال القيامة
‫الرئيسية‬ أدعية وأذكار أحاديث للرسول عن أهوال القيامة

أحاديث للرسول عن أهوال القيامة

جمعنا لكم أحاديث للرسول عن أهوال القيامة ، سيجازي الله – سبحانه وتعالى – كل عبد من العباد على اعماله، كما سيعاقب العاصي على اعماله يوم القيامة، حيث قال الله تعالى في القرأن الكريم: ﴿ وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا * اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا ﴾ [الإسراء: 13، 14]، كما أن هناك العديد من أحاديث للرسول عن أهوال القيامة فإليكم عدد منها:-

أحاديث للرسول عن أهوال القيامة:-

قال صلى الله عليه و سلم : ( يُوشِكُ أَهْلُ الْعِرَاقِ أَنْ لاَ يُجْبَىَ إِلَيْهِمْ قَفِيزٌ وَلاَ دِرْهَمٌ ، قُلْنَا: مِنْ أَيْنَ ذَاكَ؟ قَالَ : مِنْ قِبَلِ الْعَجَمِ ، يَمْنَعُونَ ذَاكَ ، ثُمّ قَالَ : يُوشِكُ أَهْلُ الشّأْمِ أَنْ لاَ يُجْبَىَ إِلَيْهِمْ دِينَارٌ وَلاَ مُدْيٌ ، قُلْنَا : مِنْ أَيْنَ ذَاكَ؟ قَالَ : مِنْ قِبَلِ الرّومِ ، ثُمّ سكَتَ هُنَيّةً ، ثُمّ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم : يَكُونُ فِي آخِرِ أُمّتِي خَلِيفَةٌ يَحْثِي الْمَالَ حَثْياً ، لاَ يَعُدّهُ عَدَداً) . رواه الإمام مسلم

قال صلى الله عليه وسلم : ( لا تقوم الساعة حتّى تعود أرض العرب مروجا وأنهارا ، وحتّى يسير الراكب بين العراق ومكة لا يخاف ( إلا ) ضلال الطريق ، وحتّى يكثر الهرج . قالوا وما الهرج يا رسول الله ؟ قال : القتل) . رواه مسلم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا تقوم الساعة حتّى يقاتل المسلمون الترك قوماً وجوههم كالمَجانِّ المطرقة يلبسون الشعر ويمشون في الشعر) . رواه مسلم

قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا تقوم الساعة حتّى تقاتلوا خوزاً وكرمان من الأعاجم حمر الوجوه فطس الأنوف صغار الأعين كأن وجوههم المجان المطرقة نعالهم الشعر) . رواه البخاري

قال الرسول صلى الله عليه وسلم : (لا تقوم الساعة حتّى لا يقسم ميراث ولا يفرح بغنيمة ). رواه مسلم

قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا تقوم الساعة حتّى لا يقال في الأرض الله الله) . رواه مسلم

قال صلى الله عليه و سلم : (فتنة الأحلاس هرب و حرب ثم فتنة السراء دخنها من تحت قدم رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني و ليس مني و إنما أوليائي المتقون ثم يصطلح الناس على رجل كورك على ضلع ثم فتنة الدهيماء لا تدع أحداً من هذه الأمة إلا لطمته لطمة فإذا قيل إنقضت تمادت يصبح الرجل فيها مؤمناً و يمسي كافراً حتّى يصير الناس إلى فسطاطين فسطاط إيمان لا نفاق فيه و فسطاط نفاق لا إيمان فيه فإذا كان ذاكم فانتظروا الدجال من يومه أو غده ). رواه الإمام أحمد و صححه الألباني

قال أبو بكر بن أبي الدنيا سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” إذا كان يوم القيامة أدنيت الشمس من العباد ، حتّى تكون قيد ميل ، أو ميلين ” . قال سليم : لا أدري أي الميلين أراد؟ أمسافة الأرض ، أم الميل الذي تكحل به العين ؟ قال : ” فتصهرهم الشمس ، فيكونون في العرق بقدر أعمالهم ، فمنهم من يأخذه العرق إلى عقبيه ، ومنهم من يأخذه إلى ركبتيه ، ومنهم من يأخذه إلى حقويه ومنهم من يلجمه إلجاماً ” . قال : فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يشير إلى فيه ، قال : ” يلجمه إلجاماً ” . رواه الترمذي

قال صلى الله عليه و سلم : ( إنّ الساعة لا تقوم حتّى تكون عشر آيات : الدخان و الدجال و الدابة و طلوع الشمس من مغربها و ثلاثة خسوف: خسف بالمشرق و خسف بالمغرب و خسف بجزيرة العرب و نزول عيسى و فتح يأجوج و مأجوج و نار تخرج من قعر عدن تسوق الناس إلى المحشر تبيت معهم حيث باتوا و تقيل معهم حيث قالوا) . رواه الإمام مسلم

قال الرسول صلى الله عليه وسلم : (لا تقوم الساعة حتّى يقاتل المسلمون اليهود فيقتلهم المسلمون حتّى يختبئ اليه
ودي وراء الحجر) . رواه مسلم

مقالات أخرى قد تهمك:-
أحاديث قدسية عن قيام الساعة

أحاديث عن الرضا بالمقسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *