أحاديث اهل البيت عن الحج
‫الرئيسية‬ أدعية وأذكار أحاديث اهل البيت عن الحج

أحاديث اهل البيت عن الحج

جمعنا لكم أحاديث اهل البيت عن الحج ، أمرنا الله – سبحانه وتعالى – بحج البيت، حيث يعتبر الحج هو خامس أركان الإسلام الخمس ومن رحمة الله – سبحانه وتعالى – بالعباد أنه جعله لمن استطاع إليه سبيلا، وهناك العديد من الأحاديث لأهل البيت عن الحج، فإليكم عدد منها:-

أحاديث اهل البيت عن الحج:-

سئل الإمام الباقر (ع ):لم سمي الحج حجا ؟ قال : حج فلان ، أي أفلح فلان .

قال علي بن الحسين (ع) :حجوا و اعتمروا تصح أبدانكم و تتسع أرزاقكم و تكفوا مؤونات عيالاتكم .

قال علي بن الحسين(ع):الحاج مغفور له و موجب له الجنه ومستأنف له العمل ومحفوظ فى أهله وماله .

قال رسول الله (ص):من أراد الدنيا و الآخره فليؤم هذا البيت .

عن عبد الله بن الفضل قال: إن عليّ دينا كثيرا و لي عيال ولا أقدرعلى الحج فعلمنى دعاء أدعو به فقال (س ) :قل فى دبر كل صلاة مكتوبه : اللهم صل على محمد و آل محمد واقض عني دين الدنيا و دين الآخرة . فقلت له : أما دين الدنيا فقد عرفته فما دين الآخره ؟ فقال (س ) :دين الآخره الحج .

و عنه صلى الله عليه و آله: أنه نظر إلى قطار جِمالٍ للحجيج فقال: لا ترفع خفا إلا كتبت لهم حسنة و لا تضع خفا إلا محيت عنهم سيئة وإذا قضوا مناسكهم قيل لهم بنيتم بناء فلا تهدموه ، كفيتم ما مضى فأحسنوا فيما تستقبلون.

قال الإمام الباقر (ع ):من ختم القرآن بمكة لم يمت حتى يرى رسول الله و يرى منزله فى الجنة .

قال الإمام الصادق (ع) : ما عبد الله بشيئ أفضل من الصمت والمشي الى بيته .

قال الإمام الباقر (ع):لا يقبل الله عزوجل حجا ولا عمرة من مال حرام .

و عن إسحاق بن عمّار قال: قال أبو عبد اللّٰه عليه السّلام: “من طاف بهذا البيت طوافا واحدا كتب اللّٰه تعالى له ستة آلاف حسنة و محا عنه ستة آلاف سيئة، و رفع له ستة آلاف درجة، و أعتق عنه ألف نسمة، و قضى له ألف حاجة، و غرس له ألف شجرة.” قال: فقلت له: هذا كلّه لمن طاف طوافا واحدا؟ قال عليه السّلام: “نعم، أفلا أخبرك بأفضل منه؟” قلت: بلى، قال عليه السّلام: “قضاء حاجة المؤمن أفضل من طواف و طواف و طواف” حتى عدّ عشرة .

قال الإمام الباقر (ع) :صلاة فى المسجد الحرام أفضل من مئة ألف صلاة فى غيره من المساجد.

قال الإمام الصادق (ع) :ما لله عزوجل منسك أحب الى الله تبارك و تعالى من موضع السعي ، و ذلك أنه يذل فيه كل جبار عنيد .

قال أبو عبد الله الصادق (ع) لابن أبى يعفور :أكثر الصلاه فى مسجد رسول الله – صلى الله عليه و آله – فإان رسول الله – صلى الله عليه وآله – قال:صلاة في مسجدي هذا كألف صلاي فى مسجد غيري الا المسجد الحرام ، فان صلاة في المسجد الحرام تعدل ألف صلاة فى مسجدي.

قال أبو عبد الله الصادق(ع) :من لقي حاجا فصافحه كان كمن إستلم الحجر.

عن حماد، عن حريز، عن أبي عبد الله عليه السلام في رمي الجمار قال: له بكل حصاة يرمي بها تحط عنه كبيرة موبقة.

قال علي بن الحسين(ع):اذا ذبح الحاج كان فداوه من النار.

عن الصادق (ع ) قال :اذا حج أحدكم فليختم حجه بزيارتنا لأن ذلك من تمام الحج .

قال علي بن الحسين(ع) :من خلف حاجا فى أهله وماله، كان له كأ جره حتى كأنه يستلم الأحجار.

قال الإمام الصادق(ع):لا يزال الدين قائما ما قامت الكعبة .

قال أبو جعفر الباقر (ع) :وقّروا الحاج والمعتمرين ، فإن ذلك واجب عليكم .

قال رسول الله (ص ) :إنما فرضت الصلاة و أمر بالحج و الطواف وأشعرت المناسك لإقامه ذكر الله ، فإذا لم يكن فى قلبك للمذكور الذي هو المقصود و المبتغى عظمة ولا هيبة فما قيمه ذكرك .

مقالات أخرى قد تهمك:-
أحاديث عن ترشيد استهلاك الماء

أحاديث عن سوء الظن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *