‫الرئيسية‬ أبحاث موضوع تعبير عن اهمية الاعياد والمناسبات وما يجب علينا فيها

موضوع تعبير عن اهمية الاعياد والمناسبات وما يجب علينا فيها

كتابة موضوع تعبير عن اهمية الاعياد وما يجب على الفرد أن يقوم به في تلك المناسبات السعدة من الأمور المبهجة والتي تحمل رسائل مُفرحة للغاية وأبحاث تساعد في نشر السعادة والمحبة والتآلف بين قلوب الأصدقاء والأقارب وبداخل الأسرة الواحدة.

عناصر الموضوع :

  • مقدمة موضوع تعبير عن اهمية الاعياد
  • ما أهمية الأعياد والمناسبات للأفراد ؟
  • أقوال وحكم متنوعة عن الأعباد وأهميتها.

مقدمة موضوع تعبير عن اهمية الاعياد

مما لاشك فيه أن العيد يحل على الجميع ليحمل معه الفرحة والسرور لقلوب الكبار والصغار، بالإضافة إلى مشاعر الألفة والمحبة التي يبعثها في محيط المجتمع بين أبنائه، مُجسدًا بذلك عبارة “العيد فرحة”.

كما أن الأعياد موجودة في كافة الأديان السماوية مع اختلاف طقوسها ومناسبتها، فـ لدى المسلمين عيدان فقط، العيد الأول هو عيد الفطر المبارك ويأتي عقب شهر رمضان الكريم مباشرة، أما العيد الثاني وهو العيد الأكبر ويُسمى بـ”عيد الأضحى” ويفصل بينهما شهرين بالتمام.

كما أن للعيد فرحة عارمة وسعادة بالغة، حيث ينجح دائمًا في ترك مشاعر السرور والألفة في نفوس الأفراد ، فـ بعد شهر طويل من الصوم والعبادة يمّن الله عز وجل على عباده الصالحين ب، عيد الفطر للترويح عن النفس بشكل مشروع، حيث يكافأ المسلم على ما بذله من جهد وعباده لأيام طوال.

بينما يأتي عيد الأضحى، ليقوم العباد الصالحين بتنفيذ الشعيرة الكبرى للإسلام وهو حج البيت وهي من أركان الإسلام الخمسة، ويأتي عيد الأضحى في اليوم العاشر من ذي الحجة وقبله يوم الوقوف على جبل عرفات.

ما أهمية الأعياد والمناسبات للأفراد ؟

تحمل الأعياد والمناسبات حكمة اجتماعية هامة، ألا وهي أهمية تحقيق التكافل الاجتماعي والتواصل الوجداني بين أفراد المجتمع الواحد، حيث ينبغي أن يشعر الجميع ببعضه داخل المجتمع، ويساعد الغني الفقير بتقديم الملابس الجديدة والطعام والأموال وغيرها من الأمور الأخرى لمنحه شعور بالسعادة والبهجة، ويساعد هذا التصرف في احساس الغنبي بطهارة النفس والقلب، بينما يشعر الفقير بالطمأنينة.

أقوال وحكم متنوعة عن الأعياد وأهميتها

يمكن استخدام هذه الأقوال وإدراجها مع عناصر موضوع التعبير الذي يتناول فكرة الأعياد وأهميتها للفرد، ومنها :

  • وبسمة العيد فيها الورد منتشر، والزهر مزدهر يلقي بأنفاس، تراقصت كلمات الشعر من فرح، والطير غنى فأشجى كل إحساس.
  • إن روح العيد لا تهب السعادة لمن ينتظرها بالعبوس.
  • يترقب الناس الهلال تطلعاً، وأنا لا أرى في الأفق بريق عيد غيرك.
  • كم عاشت الآمال ترقص في خيالي من بعيد، وقضيت عمري كالصغير يشتاق عيداً، أي عيد.
  • والعيد مستمر، العيد يبقى، والأطفال فقط يتبدلون.
  • ليس العيد إلا إشعار هذه الأمة بأن فيها قوةَ تغيير الأيام، لا إشعارها بأنّ الأيام تتغير.
  • في العيد نذكر كل من مر في حياتنا وترك أثراً فيها، نذكر الأحياء والأموات، من سعى لأجلنا ومن تخلى عنا.
  • وهل العيد إلا أن تستمتع ولو بنعمة واحدة من نعم الوجود التي تفوق العد والإحصاء؟ حتى المرض يصبح محبباً عندما تعرف أن هناك أشخاصاً ينتظرون شفاءك كما ينتظرون العيد.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً؛ وجاء بعد الفراق العيد، فلا تنسَ أن تفرح، ولا تنسَ أن تضحك، ولا تنسَ أن تلبس الجديد.
  • أي شيء في العيد أهدي إليك يا ملاكي، وكل شيء لديك؟ ليس عندي شيء أعز من الروح وروحي مرهونة في يديك.
  • أدمنت في عينيك فرحة طفلة تلهو بضوء الصبح في أيام العيد.
  • العيد الذي طالما ننتظره ينقضي في يوم واحد.
  • ليس العيد لمن لبس جديد.. إنّما العيد لمن طاعته تزيد.
  • العيد فرصة أتاحها الله أو أتاحها الناس، لنسيان همومهم، ومتاعبهم.
  • إن روح العيد لا تهب السعادة لمن ينتظرها بالعبوس.
  • العيد مستمر، العيد يبقى، والأطفال فقط يتبدلون.
  • العيدُ دون تسامح وتصافح مجرد ورقةٍ في التقويم.
  • إذا ما جاء الفراق يوماً، وجاء بعد الفراق العيد، فلا تنسَ أن تفرح، ولا تنسَ أن تضحك، ولا تنسَ أن تلبس الجديد.
  • وما العيد إلّا أن نكون بين أب وأم، وأخت، وأخ، وما أحلى العيد بينهم سعادة الدنيا بين حضن أب، وعاطفة أم، وحنان أخت.
  • يقول زكي مبارك: يا ليلة العيد ماذا أنت صانعة إني أخاف الجوى يا ليلة العيد. أتقبلين وما لي فيك من أمل غير اللياذ بأطياف المواعيد.
  • مضت سنون ومرت أعصرٌ وأنا في ليلة العيد ألهو بالعناقيد. يا مرسل العيد ما شاءت عواطفهُ ولو أراد قضيت العمر في عيد. العيد بعد غدٍ فيما سمعت فهل أراك تؤنس روحي ليلة العيد.
  • العيد حيث تُعبّرأبداننا عن حال أرواحنا.
  • هل العيدُ إلا أن تستمتع، ولو بنعمة واحدةٍ من نعم الوجود التي تفوق العدّ، والإحصاء؟.
  • اجتهد أن يفرح أولاد جارك بالعيد، كما يفرح أولادك؛ لتتم لأولادك فرحتهم.
  • يقول المتنبي: عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ بمَا مَضَى أمْ بأمْرٍ فيكَ تجْديدُ. أمّا الأحِبّةُ فالبَيْداءُ دونَهُمُ فَلَيتَ دونَكَ بِيداً دونَهَا بِيدُ.
  • يقول ابن الرومي: للناس عيدٌ ولي عيدانِ في العيدِ إذا رأيتُكَ يابن السَّادَة ِ الصَّيدِ. إذا هُمُ عيّدُوا عيدين في سَنَة ٍ كانت بوجهك لي أيامُ تَعْييدِ.

مقالات أخرى قد تهمك:-

 

موضوع تعبير عن الوفاء

 

موضوع تعبير عن الوطن قصير بالعناصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *