ما الفرق بين ثُم وثَمّ

ما الفرق بين ثُم وثَمّ ، كثيرا ما تحمل اللغة العربية مصطلحات تبدو متشابهة في الكتابة لكنها تختلف في التشكيل والمعنى؛ ولكل لفظ دلالته الخاصة، ومن بينها ثُم وثَم .
وتبدو الكلمتان متشابهتين إلا أنهما تختلفان في المعنى تمام الاختلاف؛ لذا نتعرف في هذا المقال على الفرق بين اللفظتين ومعنى كل منهما كما ورد في القرآن الكريم.

  • ما الفرق بين ثُم وثَمّ
    معنى ثُم وثَمّ في القرآن

 

ما الفرق بين ثُم وثَمّ

( ثُم ) بضم الثاء تعتبر حرف عطف بمعنى الذي يليه أي (و)؛ مثلما نقول فلان وفلان، فهو عبارة عن ترتيب في العدد يدل على الجمع بين عدد الأفراد أو ترتيب في الأعمال مثل يقال عملت كذا ثم كذا.. بمعنى اننى فعلت هذا الفعل ثم فعلت بعده الفعل الذي يليه .
ونجد ذلك في قوله تعالى : ( إنّ ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش ) .

وإعراب ثُم في اللغة : حرف عطف يفيد الترتيب مع المهلة مبني على الفتح وهو لا محل له من الإعراب أصلا .

أما ( ثَمّ ) بفتح الثاء، فمعناها (هناك) وهي ظرف مكان في اللغة العربية.. مثل قوله تعالى : ( فأينما تولوا فثَمّ وجه الله ) وكذلك قوله تعالى: (وإذا رأيت ثم رأيت) .
والفاء هنا في الآية الأولى: واقعة في جواب الشرط؛ وإعراب ثَمّ في اللغة : هي ظرف مكان مبني على الفتح في محل نصب، فهي اسم إشارة للمكان البعيد.
ولها أختها أيضا (ثمة) أي هناك، حيث يجوز أن يدخل حرف الجر على اسم الإشارة وعلى الظرف أيضا كما نعلم في اللغة العربية.
ومثال على ذلك عندما نقول (ومِنْ ثَمَّ) بفتح الثاء فمعناها (ومن هُنَاك).
ومن الممكن أن تلحقها تاء مفتوحة ايضا، فتصبح (ثمت) وهي تقال لعطف الجمل على بعضها.
وشرح أساتذة اللغة العربية ذلك، بقولهم: (ثُمَّ) حرف عطف يدلَّ على الترتيب مع التراخي في الزمن .. وثَمَّ اسم يشار به إلى المكان البعيد بمعنى هناك.

 

معنى ثُم وثَمّ في القرآن

كما ذكرنا في السابق من أمثلة؛ فإن القرآن ذكر المصطلحين ثُم وثَم ؛ وجاءت الأولى في قول الله تعالى: (ثُم استوى على العرش)، وتعني حرف عطف يفيد الترتيب في العمل مع المهلة من الوقت، أي خلق الله تعالى السماوات والأرض ثم استوى على العرش بعد خلقهما.

وقوله تعالى: (فسقط لهما ثم تولى إلى الظل )، وقوله سبحانه وتعالى في سورة البقرة ايضا: (ثم قست قلوبكم فهي كالحجارة أو أشد قسوة )؛ وكلها هنا في الآيات القرآنية تأتي بمعنى حرف القرآنية (و ) والذي يعنى الترتيب في المهلة والوقت.

وجاءت ثَمّ في قوله تعالى (وإذا رأيت ثَمّ رأيت) بمعنى اذا رأيت هناك أي في الجنة، رأيت ملكا ونعيما كبيرا.. ونجد أن كل لفظ يرد في القرآن يكون له معنى دقيق ودلالة معينة توصل المعنى المقصود بالضبط.

وبلاغة اللغة العربية تظهر في كلام الله عز وجل وفي آياته بالقرآن الكريم؛ فيصف المعنى كأنك تراه أمام عينيك؛ لذا فقد حبى الله تعالى اللغة العربية وأعطاها منزلة عظيمة بأن جعلها لغة القرآن، نزل به جبريل عليه السلام على قلب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كما قال ربنا سبحانه وتعالى.

وكما نعلم فإن اللغة العربية بحرها واسع ومليء بالألفاظ والمصطلحات والدلالات والمعاني اللغوية المختلفة؛ ولا يأتي لفظ في اللغة إلا وله معنى دقيق وخاص ويقصد به دلالة لغوية معينة؛ ولكن يجب أن نعلم كيفية انتقاء الكلمات لنوصل بها المعنى الذي نقصده حتى لا يفهم كلامنا خطأ.

اقرأ ايضا : الفرق بين الحقيقة والمجاز

أضف تعليق