الفرق بين الرجز والرجس
‫الرئيسية‬ الفرق بين الفرق بين الرجز والرجس

الفرق بين الرجز والرجس

تعرف على الفرق بين الرجز والرجس ، هناك الكثير من الكلمات المتداولة والتي نسمعها دائما ولا نعرف معناها الصحيح ونتداولها بشكل خاطئ، ومن بين تلك الكلمات “الرجز” و”الرجس” فهما كلمتان متشابهتان في النطق والكتابة باختلاف حرف واحد ولكن بينهما فرق كبير في المعنى، وهذا ما سيتم استعراضه بالتفصيل خلال السطور التالية، فإليكم الفرق بين الرجز والرجس.

الفرق بين الرجز والرجس

هناك العديد من الاراء حول هذا الموضوع، فبعض رجال الدين والعلم يرون أن هناك لا يوجد أي فرق بين “الرجز” و”الرجس” سوا استبدال حرف الزاي بالسين كما جاء في صاحب مختار الصحاح، والبعض الاخر يرى أن هنام فرقا كبيرا بينهما وهما:-

الرجز: المقصود به العذاب والمعصية، حيث قال الكسائي أن الرجز يشمل المعصية والنجاحة، واستدل على هذا المعنى من قوله تعالى: وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ. {الأنفال:11}، كما أن عن يَحْيَى بْنُ سُلَيْمَانَ، حَدَّثَنِي ابْنُ وَهْبٍ، قَالَ: حَدَّثَنِي مَالِكٌ، عَنْ نَافِعٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، عَنِ النَّبِيِّ ﷺ قَالَ: الحُمَّى مِنْ فَيْحِ جَهَنَّمَ، فَأَطْفِئُوهَا بِالْمَاءِ قَالَ نَافِعٌ: وَكَانَ عَبْدُاللَّهِ، يَقُولُ: اكْشِفْ عَنَّا الرِّجْزَ.

أما الرجس: فيعود ذلك المعنى إلى القذارة والنجاحة، كما جاء في كتاب الله – عز وجل – في القرأن الكريم، حيث قال الله تعالى:”وفَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ {الأنعام:145}.

نصائح للبعد عن الرجز والرجس

– يجب التقرب من الله – سبحانه وتعالى – واتباع أوامره والبعد عن نواهيه
– القراءة والتعمق اكثر في الدين لتعلم أحكامه وتعاليمه
– البعد تماما عن كل مانهانا الله تعالى عنه
– الدعاء إلى الله – عز وجل – بالهداية
– العمل في كل وقت وكل حين بما يرضي الله تعالى
– عدم إتباع الشهوات لما فيها من ذنب كبير
– استغلال وقت الفراغ في أفعال مفيدة للابتعاد تماما عن اهواء الشيطان
– قراءة القران الكريم والدعاء بعده
– إتباع العبادات الدينية والإكثار من الصلاة
– المواظبة على ذكر الله تعالى وقراءة الاذكار والادعية
– عدم مصاحبة اصدقاء السوء
– الاقتراب من الصالحين والمتقين
– التحلي بالاخلاق الكريمة والمبادئ السامية الرفيعة

ذكر “الرجز في القران الكريم

قوله تعالى: هَذَا هُدًى وَالَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَهُمْ عَذَابٌ مَّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ {الجاثية:11}.
وقوله تعالى: فَبَدَّلَ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنْهُمْ قَوْلاً غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِجْزًا مِّنَ السَّمَاء بِمَا كَانُواْ يَظْلِمُونَ {الأعراف:162}.
قوله تعالى: لَئِن كَشَفْتَ عَنَّا الرِّجْزَ لَنُؤْمِنَنَّ لَكَ وَلَنُرْسِلَنَّ مَعَكَ بَنِي إسرائيل {الأعراف:134}.
قوله تعالى: {فلما كشفنا عنهم الرجز إلى أجل هم بالغوه إذا هم ينكثون} (الأعراف:135).
قوله تعالى: وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ. {الأنفال:11}.
{ وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ }المدثر5.

ذكر “الرجس” في القران الكريم

قوله تعالى: فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللّهِ بِهِ {الأنعام:145}.
قال الله تعالى:{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }المائدة90.
إِلَّا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ ﴿١٤٥ الأنعام﴾
قَالَ قَدْ وَقَعَ عَلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ رِجْسٌ وَغَضَبٌ ﴿٧١ الأعراف﴾
فَأَعْرِضُوا عَنْهُمْ إِنَّهُمْ رِجْسٌ ﴿٩٥ التوبة﴾
وَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَتْهُمْ رِجْسًا ﴿١٢٥ التوبة﴾
إِلَىٰ رِجْسِهِمْ وَمَاتُوا وَهُمْ كَافِرُونَ ﴿١٢٥ التوبة﴾
كَذَٰلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ ﴿١٢٥ الأنعام﴾
وَيَجْعَلُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ ﴿١٠٠ يونس﴾
فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ ﴿٣٠ الحج﴾
إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ ﴿٣٣ الأحزاب﴾

مقالات أخرى قد تهمك
الفرق بين التبني والكفالة

الفرق بين الرؤيا والحلم وحديث النفس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *