فوائد حليب الأبل

يعتبر حليب الأبل من أنواع الحليب المعروفة، والذي يستخدمه الكثيرون، نظرًا لغني محتوياته علي العديد من الفوائد التي يحتاجها الإنسان.

ويتفوق حليب الأبل في فوائده علي حليب الأبقار، فأنه يحتوي على نسبة عالية بشكل ملحوظ من فيتامين b3 والحديد وفيتامين سي.

وكما أن حليب الأبل يحتوي دهنيات وسعرات حرارية أقل بكثير من حليب البقر.

ويعتبر حليب الأبل أغلي من أنواع الحليب الأخري، ويتواجد حليب الإبل بكثرة في العالم العربي.

ويعد حليب الأبل خياراً جيداً للأشخاص الذين لا يستطيعون استهلاك الحليب البقري بسبب عدم قدرتهم على تحمل اللاكتوز، نظرًا لأن حليب الإبل يحتوي علي نسبة قليلة للغاية من اللاكتوز.

كما يحتوي حليب الأبل علي بعض المعادن مثل الزنك، البوتاسيوم، المغناسيوم، الصوديوم والحديد، كما يعد مصدًا جيًدًا لفيتامينات ب2، a، c، مقارنة بحليب الأبقار.

ويستعرض لكم “الجواب” فوائد حليب الأبل:

مفيد للقلب:

حليب الأبل لديه القدره علي تحسين مستوي الكوليسترول في الدم، لأن حليب الإبل يحتوي علي نسب عالية من الأحماض الدهنية الصحية،.

كما أن حليب الأبل تقل فرص الإصابة بالنوبة القلبية والجلطات وارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين، لأنه يعمل علي خفض الكوليسترول السئ في الجسم.

يمكنك أيضا قراءة : السعرات الحرارية في كوب حليب خالي الدسم

تقوية المناعة:

يعتبر حليب الأبل مصدر جيد لتعزيز المناعة وتقويتها بطريقة طبيعة، لأنه يحتوي على نسبة عالية من البروتينات، وبعض المركبات الهامة التي بدورها تعمل علي مكافحة العدوى والألتهابات.

الحماية من مرض السكر:

حليب الأبل لديه القدره علي تحقيق التوازن بين الأنسولين والجلوكوز في الجسم، الأمر الذي يعد بدوره هامًا للغاية في الوقاية من مرض السكر.

يعالج سوء التغذية:

حليب الأبل لديه القدره علي معالجة سوء التغذية للأطفال والكبار أيضًا، لأنه يحتوي على نسب عالية من البروتينات الحيوانية، وبالتالي فأنه يعمل علي النمو بشكل سليم لجميع أعضاء الجسم المختلفة، والعظام.

مفيد لمرضي حساسية اللبن:

أشارت بعض الأبحاث أن حليب الأبل لديه القدره علي تخفيف من أعراض الفعل التحسيسية من اللاكتوز، لأنه يحتوي علي نسبة قليلة جدًا من اللاكتوز.

ويعد هذا الأمر جيدًا للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، لأنهم عند تناول حليب الأبل سيحصلوا علي الفائدة الغذائية، دون عناء، علي عكس الحليب الذي يحدث لهم عند تناول حليب الأبقار.

مفيد للمرآة الحامل:

يعد حليب الأبل مصدر جيد لعناصر الغذائية التي تحتاجها المرآة خلال فترة حملها، كما أنه يزيد من نشاطها.

يعالج السرطان:

حليب الأبل لديه القدره علي معالجة السرطان، بالتحديد سرطان القولون بسبب احتوائه علي مضدادات الأكسدة، وكما انه لديه القدرة علي الحد من انتشارالخلايا السرطانية.

مفيد للرضع:

يعتبر حليب الأبل يشبه حليب الأم من حيث عناصره الغذائية وبالتالي الفوائده الهائلة التي تعود علي الطفل الرضيع.

ويتكون حليب الأبل من بروتين بنسبة 3.1%، وجلوكوز بنسبة 4.4% ومعادن بنسبة 0.79 %، ومواد صلبة بنسبة 11.9%، كما يحتوي علي ماء بنسبة 90-84 %.

مفيد للبشرة:

حليب الأبل لديه القدره علي علي معالجة مشاكل البشرة المختلفة، ويعمل علي ترطب البشرة بشكل جيد، كما يساعد علي تفتح لون البشرة.

كما يساعد حليب الأبل علي إزالة بالقع الداكنه من البشرة، والتخلص من أثار خلايا الجلد الميت، كما أنه فعال في معالجة حب الشباب، والبثور السوداء.

أضرار حليب الأبل:

قد يسبب شرب حليب الأبل مغليًا الإسهال والمغص في المرة الأولي لأستخدامه.

حليب الأبل قد يكون دون  تعقيم، الأمر الذي بدوره يسبب ضرر بالغ علي الإنسان عند تناوله، لذلك لا يجب تناول حليب الإبل الخام بدون معالجة حرارية أو بسترة.

يمكنك أيضا قراءة : متى يظهر مفعول حليب الصويا

أضف تعليق

Don`t copy text!