شعر عن امن الوطن
‫الرئيسية‬ قصائد وأشعار شعر عن امن الوطن

شعر عن امن الوطن

جمعنا لكم اجمل شعر عن امن الوطن ، تعتبر ارض الوطن اهم ما يمملك الإنسان في الحياة، فالوطن هو الامن والامان والطمأنينة والسكينة التي يحتمي فيها الإنسان ويجب أن يدافع عنها في كل وقت وكل حين ضد اي عدو، وهناك العديد من الشعراء الذين حاربوا بقلمهم ضد عدوهم وقاموا بتحميس الجيش من خلال الابيات الشعرية، فإليكم اجمل شعر عن امن الوطن.

شعر عن امن الوطن

وطــنــي عــليــك تــحــيــتــي وسـلامـي

وقـــف بـــحــلّي غــربــتــي ومــقــامــي

وطــنـي اليـك احـن فـي سـفـرفـي وفـي

حــضــري اجــل وبــيــقـظـتـي ومـنـامـي

وطـنـي ولي بـك مـا بـغـيـرك لم يـكن

مــــن كــــوثــــر عــــذب ودار ســــلام

وطــنـي وان نـقـلت شـذاك لي الصـبـا

هــاجــت شــجـونـي وانـفـتـحـن كـلامـي

وطــنــي ويــلويــنــي لدى خـطـراتـهـا

ذكــــر الصـــبـــا ومـــراتـــع الآرام

وطــنــي وادعـو فـي ظـلام الليـل ان

لا يـــبـــتـــليـــك الله بـــالظـــلام

وطــنــي وارجـو ان يـدوم لك الهـنـا

ابــــداً بــــظـــل عـــدالة الحـــكّـــام

وطـنـي بـروحـي افـتـديـك إذا التـوت

عــنــك الرّعـاة وطـاشَ سـهـم الحـامـي

وطــنــي إذا مــا شــاك مــجـدك شـائك

فــكــأنــمــا هــو نــاخــر بــعــظـامـي

وطــنــي إذا مــا شــان فــضـلك شـائن

فـــانـــا الغــيــور وعــزة الاســلام

وطـنـي العـزيـز وفـيـك كـل صـبـابـتي

وتــــدلّهـــي وتـــولّهـــي وهـــيـــامـــي

وطـنـي العـزيـز وعـنـك خـلت مـحـدّثـي

انــحــى عــلى ســمـعـي بـبـنـت الجـام

وطـنـي العـزيـز وان الّم بـك الأسـى

قـــامـــت بـــقـــلبـــي ســـائر الآلام

وطــنـي العـزيـز وأنـت حـنـتـي التـي

فــيــهــا اعــدّ العــيــش مــن أيـامـي

وطـنـي العـزيـز وأنـت مـن يـحـلو به

غــزلي وتــشــبــيــبـي وسـجـع نـظـامـي

وطــنـي العـزيـز وأنـت مـن أدعـو له

عــقــبــى صــلاتــي دائمــاً وصــيـامـي

وعــلاك فــي الأوطــان جـلّ مـطـالبـي

ومـــآربـــي ومـــقـــاصـــدي ومـــرامــي

وإذا اضــلّ الحــزم قــومــك تــلقـنـي

ابــكــي بــعــيــنــي عــروة بـن حـزام

وإذا تـلاهـوا عـن نـجـاحـك وارتأوا

طــول الخــمــول تــخــيّــبــتَ احـلامـي

ايــهــا بــنــي وطـنـي اقـيـمـوا عـزّة

ان الديــــار تــــعــــزّ بـــالأقـــوام

احيوا المعارف واكبروا ان تفخروا

بـــعـــظـــام اســـلاف مــضــيــن رمــام

فـالمـجـد مـا قـد جـددتـمـوه بـجـدكم

لا ذكــــر اجــــداد قــــدمـــن كـــرام

والعـــلم اصـــل للمــفــاخــر كــلهــا

وبــــنـــوره يـــنـــجـــاب كـــل ظـــلام

فــيــه الحــيــاة لكــل مــجــد تــالد

أو طـــــارف كـــــالروح للأجــــســــام
—————————————————
ولي وطنٌ آليتُ ألا أبيعَهُ

وألا أرى غيري له الدهرَ مالكا

عهدتُ به شرخَ الشبابِ ونعمةً

كنعمةِ قومٍ أصبحُوا في ظلالِكا

وحبَّبَ أوطانَ الرجالِ إِليهمُ

مآربُ قضاها الشبابُ هنالكا

إِذا ذَكَروا أوطانهم ذكَّرتهمُ

عهودَ الصِّبا فيها فَحنُّوا لذالكا

فقد ألفته النفسُ حتى كأنهُ

لها جسدٌ إِن بان غودرَ هالكا

ابن الرومي
——————————-
ومن لم تكن أوطانه ﻣﻔﺨﺮﺍًُ ﻟﻪُ …
ﻓﻠﻴﺲ ﻟﻪ ﻓﻲ ﻣﻮﻃﻦِ ﺍﻟﻤﺠﺪِ ﻣﻔﺨﺮُ
– ﻭﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﺒﻦْ ﻓﻲ ﻗﻮﻣﻪِ ﻧﺎﺻﺤﺎً
ﻟﻬﻢ … ﻓﻤﺎ ﻫﻮ ﺇِﻻ ﺧﺎﺋﻦٌ ﻳﺘﺴﺘﺮُ
– ﻭﻣﻦ ﻛﺎﻥَ ﻓﻲ ﺃﻭﻃﺎﻧﻪِ ﺣﺎﻣﻴﺎً ﻟﻬﺎ …
ﻓﺬﻛﺮﺍﻩُ ﻣﺴﻚٌ ﻓﻲ ﺍﻷﻧﺎﻡِ ﻭﻋﻨﺒﺮُ
– ﻭﻣﻦ ﻟﻢ ﻳﻜﻦْ ﻣﻦ ﺩﻭﻥِ ﺃﻭﻃﺎﻧﻪِ
ﺣﻤﻰ … ﻓﺬﺍﻙ ﺟﺒﺎﻥٌ ﺑﻞ ﺃَﺧَﺲُّ
ﻭﺃﺣﻘﺮُ
“العنقاء”
——————————————–
صباح الفقر يا بلدي صباح الدمع والمنفى

صباح الجرح لو يحكي سيغرق أرضنا نزفا

صباح الموت لا تسأل متى أو أين أو كيفا !

طيور الموت مرسلة و رأس العبد لا يخفى

وإن الشمس لو تدري لكفت ضوءها خوفا

من الحكام أن يجدوا كفيفا يرفع الكفا

إلى الرحمن يسأله ليرسل جنده صفا

على الحكام قد وعدوا وكل وعودهم سوفا

تعالى سيدي الوالي ونحمده فقد أوفى

أذاب الخوف في دمنا وأسكن روحنا سيفا

أحب الظلم يا بلدي !! أيهجره وقد ألفا ؟

صباح الهم يا بلدي جراح أصبحت عرفا

يموت الحلم نقبره ونزرع بعده خوفا
——————————————-\
بلادي احبك فوق الظنون ***** وأشدو بحبك في كل نادي

عشقت لأجلك كل جميل ****** وهمت لأجلك في كل وادي

ومن هام فيك احب الجمال ***** وأن لامه الغشم قال بلادي

لأجل بلادي عصرت النجوم ***** وأترعت كأسي وصغت الشوادي

وأرسلت شعري يسوق الخطى ****** بساح الفدى يوم نادى المنادي

وأوقفت ركب الزمان طويلا ***** أسئله عن ثمود وعاد

وعن قصة المجد من عهد نوح **** وهل أرم هي ذات العماد ؟

فأقسم هذا الزمان يمينا ****** وقال بلادي دون عناد .

وقالوا هجرت ربوع البلاد ****** وهمت مع الشعر في كل وادي

أجل …قد بعدت لأزداد قربا ****** ويلهب حب بلادي فؤادي

ارى في كيان بلادي ذاتي ****** بكل أعتزاز وكل أعتداد

وما زلت عنها بدنيا القلوب ***** سفير القلوب بدون اعتماد

بلادي بلادي . ألأمان ألأمان **** أغني علاك بأي لسان ؟

جلالك تقصر عنها اللغى ***** ويعجز فيك سحر البيان

وهام بك الناس حتى الطغاة ***** وما أحترموا فيكي حتى الزمان

أليك صلالتي وأزكى سلامي ***** بلادي بلادي . ألأمان ألأمان

القصيدة هي للشاعر مفدي زكرياء رحمه الله و ادتها السيدة وردة

مقالات أخرى قد تهمك

شعر في حب الزوج

شعر عن الفراق والشوق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *