رسائل غزل للزوج

نضع بين أيديكم مجموعة متنوعة من أجمل رسائل غزل للزوج ، تهتم النساء بجمع عدد كبير منها لتبادلها مع الزوج في الكثير من الأوقات على مدار اليوم لتيادل الحب والرومانسية في لحظات غيابه عنها.

رسائل غزل للزوج

– أتعلم يا حبيبي.. إني لأحسد نفسي عليك بأن أصبحت من نصيبي.. عندما تنظر إلي أرى سعادتي في الدنيا في عينيك.. عندما تبتسم أشعر بأنّ الكون بأسره هو ملكي.. أنت حياتي، وروحي، وموطني، وعالم لم أرى له مثيل.. أنتَ من استوقف ريشة الرسام.. لم يجد في جمال رسمك من يضاهيك.. لم يملك ألوان شفتيك ولا بحر عينيك.. يا بدراً جاورني.. يا قمراً أذهلني.. أرفع صوتي لكي يعلم من هنا.. أقولها لكي يعلم أهل المشرق وأهل المغرب بأني أحببت أسطورة.. لم يكفي كتاب للكتابة عنه.

– أمرني الحنين إليك أن أكتب إليك رسالة فأحضرت الورق والقلم ولم أستطع استحضار الكلمات.. فذهبت إلى حدائق الزهور أتأمل جمال الورود وأناجي كلّ وردة نادرة الحسن.. وأبعثها لك بكلّ عواطف الهوى مع الهواء.. لم أقطف وردة لأنّي أخاف عليها من الذبول أو تسقط أوراقها بين يدي، وأنا أريد لها الحياة بين يديك.. يديك أنت، ورحت أقلّب أوراق الأشعار وأغوص في بحار القصائد.. لعلّي أصطاد لك كلمات كاللؤلؤ أصنع منها قلائد تليق بحسنك البديع فلم أجد في بحار الشعر سوى كلمة.. أحبّك.

– إلى من احتارت الكلمات ماذا تقول له.. وبأي طريقة تهنّئه وبأيّ اسم تناديه.. إلى من سكن قلبي وملأ حياتي فرحة وسرور.. إلى حبّي ورفيق دربي.. أبعث لك أشواقي وقبلاتي الحارّة عبر باقة من الورد الأحمر والياسمين.. متمنية لك أياماً ملؤها الحبّ والحبّ بقربي وبوسط أبنائك.. حبيبة عمرك.

– حينما أعود للوراء قليلاً وأتذكّر لحظاتي الحلوة معك، وأيّامي الجميلة برفقتك.. أشعر فعلاً أنّني محظوظة.. ولا شيء يوازي سعادتي بك.. ولا أحد غيرك.. قادر على أن يمنحني ما أعطيتني أنت إيّاه.. بل أشعر بصدق أن هذا الكون.. على حجم إتّساعه وكبر مساحته وكثرة إغراءاته لا يهمني أبداً بقدر اهتمامي.. بحبي لك.. وبقدر رغبتي في التمسك بك.. ولم لا تكون أنت مصدر اهتمامي وقد احتويتني وأضأت شمعة حياتي.

– قهوتي أنتَ حلاها.. وزعلتي أنتَ رضاها.. وعلّتي أنتَ دواها.. ونظرتك عمري فداها.

– زرعتك في شراييني وسميتك نظر عيني ووهبتك كل أحاسيسي وقلت أنّك أهلي وناسي.

– إذا كان الورد جذاب، أنت من الورد أحلى، وإذا كان الورد عالي، مكانك في القلب غالي.

– أبعث لك كلماتي معطرة بالحب لك بروح الرقة والإحساس والدفء والحنان لأغلى إنسان على قلبي.

– أجمل دولة أعيش فيها حدودها ذِراعيك وقانونها حُبّك، وشمسها عينيك، وشعبها أنا فقط، وملكها أنتَ وَحدك.

– يكفي أن يحبك قلب واحد لكي تعيش، فإذا أحبك مليون فأنا منهم، وإذا أحبك واحد فهو أنا، وإذا لم يحبك أحد فاعلم أنني متّ.

– لقد أصبحَ حُبك مثل الدماء الحمراء يسير في جسدي بكل هدوء.. ويعانق ويلامس كل ما هو في طريقه ويجعله ينبض بالحياة.

– أتمنى لو كنت دموعك لأني سأولّد في عينيك وأدرج على خديك وأموت على شفتيك.. أمّا لو كنت دموعي لما بكيت أبداً خشية أن أفقدك.

– أعطيني من لسانك كلمة وخذ من شفتي جملة، أعطيني من عينك نظرة وخذ مِن رموشي همزة، وأعطيني من قلبك دقة وخذ من دمي قطرة.

– حبيبي الغالي.. أبعث لك كلماتي معطرة لك بالحب المشتاق بروح الرقة والإحساس والدفء والحنان لأغلى إنسان في الدارين.. فلا تطل غيابك عني.. فوحدك ووحدك تعلم كم أخبىء لك من الشوق والحب الكثير في داخلي.. اشتقت لك حبّي.

– لو كُنت أملك أن أهديك عيناي لوضعتهما بين يديك.. ولو أملك أن أهديك قلبي لنزعته من صدري إليك.. ولو أملك أنا أهديك عمري لوضعت أيامي تحت قدميك.

– لو استطعت أن أهديك عيني لوضعتها بين يديك.. لو استطعت أن أهديك قلبي لقلعتُهُ من صدري وأهديتك إياه.. لو امتلكت أن أهديك حياتي لسجلّت أيامي باسمك.. ولكنني لا أملك غير هذه الكلمات التي تنبع مِن قلبي.. لتكن هديتي إليك.

– هل تعتقد مجرد اعتقاد أنّ هذا الكون الواسع بكلّ ما فيه من ملهيات وبكلّ ما يحتويه من.. سوف يلهيني عنك.. أوينسيني إيّاك.. أو يجعلك ثانياً بالنسبة لي.. اطمئن فهذا هو.. أنت كما أنت.. كما عرفتك لم تكن يوماً سوى أولاً في كل شيء.. وهكذا ستظل بإذن الله.. طالما بقي هذا القلب ينبض.. وطالما ظل هناك شيء اسمه الحياة.. شيء اسمه الحبّ.

– قد أشرقت شمسك في سماء حياتي.. وكنت نوراً قد غطّى على أحزاني وبدّلها أفراحاً.. لقد أصبحت الحياة جميلة بوجودك معي.. بابتسامتك التي ترتسم على محيّاك الجميل.. كم هي رائعة عيناك التي أرى بهما الحياة.. حفظك الله لي ومتّعك بالصحة والعافية.. ودمت لي.

مقالات اخرى قد تهمك :-

رسائل عشق وغرام للحبيب

رسائل عتاب للزوجة المطنشة

أضف تعليق