رسائل عتاب للزوج العصبي
‫الرئيسية‬ قصائد وأشعار رسائل عتاب للزوج العصبي

رسائل عتاب للزوج العصبي

نضع بين أيديكم مجموعة متنوعة من أجمل رسائل عتاب للزوج العصبي ، تهتم النساء بجمع أكبر قدر منها واستخدامها مع الزوج خاصة العصبي، لتوصيل رسالة معينة له للكف عن العصبية.

رسائل عتاب للزوج العصبي

– يضيقُ قلبي عندما أتلفت حولي ولا أجدك، وأحتاجك ولا أبصٍرُك، وأموت آلاف المرات عندما أرى طيفك ولا أراك.

– فجأة بدون إحساس، بين صمت واندهاش نطق قلبي وقال: اشتقتُ لكَ يا أعزّ الناس.

– أي جنون هذا الذي يجعلنا نستيقظ منْ نَومٍ عَميق شوقاً لهم.

– علمتني الشوق وعرفتني بالحب، وكرهتني ثلاثة: غيابك، وبعدك، وفرقاك.

– سأظل أطلُب صحبتك، أذكر حلاوةُ أخوّتك وتظل عيني للأبد عينٌ تحن لرؤيتك.

– أريد أن أخبرك بهذا الوقت إني أفُكر بك، أنتظرك، أشتاقَ لك، والأهم مِن ذلك أني أحبّك جداً.

– اشتقت للذي عني تناسى، ولم يسأل عني عايشٌ أنا أو توفيت.

– صحيح رسالة منك تفرحني، لكن صوتك يريحني، وشوفتك تسوى أغلى ما عندي.

– ذهبتُ أنا ومعِي قلبِي نبحثُ عنك، فعدتُ أنا وبقيَ قلبِي معك، لا أوصيكَ عنِي، ولكنِي أوصيكَ عن قلبِي الذي بين يديك.

– في غيبتك تثقل عليّ الدقايق والوقت مع غيرك ما عاد ينطاق، ربطتني ما بين عهد ووثايق وخليتني بس للقصايد والأوراق، واليوم أقولك دون الخلايق ما عيني لغيرك من الناس تشتاق.

– هَل أخبرتك يوماً أن حَياتِي مِن دُونكِ تنقصها حياة.

– أخبرني كيف أحيا وقلبك عن قلبي بعيد، كم يطيب لي عذابي ونفسي تطالب بالمزيد، فما الحب إلا مَلَك ونحن له كالعبيد.

– كل يوم يمضي من عمري هو يوم أحتاجك فيه أكثر من اليوم الذي مضى.

– أتشوّق لرؤية عينيك يا مَن أنت هناك وراء الغيب، ولا أعلم شيئاً عنك لكن أعرفك يقيناً فصفاتك محفورة في مخيلتي من أيام الطفولة والصّبا.

– يجذبني الشّوق إليك بقيودٍ من حديد، كلما انتزعت قيداً أعادته الذكرى من جديد.

– الحنين: هُو اشْتياقُك لِقطعة من روحك في مكان آخر.
نَشتاقُ لهم لأنّ جمالَ أيّامهم أقْوى من النّسيان.

– عِندما أشتَاقُ إليكِ أتَكلم بِكلمَاتكِ، أكرِر أُغنِياتَكِ، وَاتَصرفُ مِثلك، فَقط لأحتَوِي شيئاً مِنكِ.

– في غيبتك تثقل عليّ الدقايق والوقت مع غيرك ما عاد ينطاق.

– عندما تدمع عيناي عند ذكر اسمك أدرك أن الشّوق غلب العقل، والقلب أتعب الجسد.

– مؤذي هو الحنين حين يتشبث بزِحام أفكاري ويُمارِس طقوسه المُرهِقه في رأسي.

– آخِر اللِيل يهدأ المَكانْ، يعودُ الكُل لمَأواهُم البَعضُ يُغمِضُ عينه فينامْ والآخر يَموتُ شَوقاً لأيام لن تعود.

– ودّعتها والشوق بيني وبينها بحور، ودّعتها رغم خوفي والوله مجبور، الحزن في يديها بيأسٍ يشدني، كل دربٍ عنها بعيد يصدني، ولا أدري المحبة هي التي ضيعتني أم أنا من ضيعتها؟

– لو عرفت أنّ الغدر هو من صفاتك، لو عرفت إنك في لحظاتٍ تخون، لنسيت وانسحبت من حياتك قبل ما قلبي تعذبه الظّنون، أغراني كلامك الحنون، وأشكي من جرح يعاني بالعيون، ما تغير حبي إلّا منكَ وانتهت قصة غرامي والفتون.

– أشعل شموع الحب وأرسل لك أشواق، وأكتب على العنوان لعيونك أنا مُشتاق.

– لا تستحقِر دُمُوعَ أَحَدٍ يَبكِي اشتِياقاً، فالحَنِين يكسِر عِظامَ الصَدرِ وَجَعاً.

– ربما عجزت روحي أن تلقاك، وعجزت عيني أن تراك، ولكن لم يعجز قلبي أن ينساك.

– لو زرعت وردة واحدة في كل مرة أفكر فيها بك، لكان لدي حديقة أمشي بها طوال حياتي دون أن تنتهي.

– بداخلي عقل لا يجيد إلاّ التفكير بِك، وقلب لا يتقن سوى اشتياقك.

– أذكرك وأشتاق، وأسهر مع الأشواق وأكتب على الأوراق البعد لا يُطاق.

– في داخلي بقايا راحلين وقلب ينادي الغائبين، لطفاً بنا فقد أرهقنا الحنين.

مقالات اخرى قد تهمك :-

رسائل حب قصيرة قبل النوم

رسائل حب قصيرة للحبيب قبل النوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *