اماكن سياحية في تركيا للعرسان

تعتبر تركيا من أكثر دول العالم جذبًا للسياح، حيث تستقبل قرابة الـ 30 مليون سائح سنويًا، وهذه اماكن سياحية في تركيا للعرسان محببة لدى العديد من السياح الذين يتهافتون عليها على مدار العام، ينبغي عليك زيارتها ومشاهدة معالمها عن قرب.

وتحتوي تركيا على العديد من المعالم السياحية والأثرية والاماكن الترفيهية، بجانب الكثير من المساجد والكنائس الأثرية التي تثبت تعاقب العديد من الحضارات على المدينة، بداية من العصر الحجري وحتى الإمبراطورية البيزنطية واليونانية والرومان وأخيرًا العصر العثماني.

كما تتميز تركيا بـ طقسها اللطيف على مدار العام، والثلوج التي تتساقط عليها خلال فصل الشتاء لتصبح الواجهة المفضلة لعشاق الشتاء، بالإضافة إلى المناظر الطبيعية والمساحات الخضراء الشاسعة والغابات وعدد ضخم من الغابات لمحبي الترحال والسفاري.

اماكن سياحية في تركيا للعرسان

نرصد لكم اماكن سياحية في تركيا للعرسان ينبغي عليك زيارتها عن قرب والاستمتاع بمعالم مدنها السياحية المختلفة للاستمتاع بعطلة سياحية لن تنساها طوال حياتك.

منطقة جورديم “وادي كبادوكيا”

تقع منطقة جوريم في وادي كبادوكيا وسط تركيا بالتحديدًا، وهي من الأماكن الأكثر جذبًا للسياح نظرًا لوجود العديد من الأساطير المختلفة المنتشرة حولها، فيقال أنها محاطة بالسحر ومداخن العفاريت حيث يعتقد سكانها بأنها مساكن الجن والعفاريت.

وتتميز منطقة جورديم بالسحر والجمال، وهي عبارة عن منطقة مليئة بالصخور ذات الأشكال الغريبة للغاية، وتحتوي على حديقة وطنية شهيرة للغاية هناك تعد من أهم المناطق على الإطلاق في المنطقة.

ويمكنك القيام برحلة إلى هذه المنطقة والاستمتاع بقضاء ليلة أو أكثر في الفنادق الموجودة هناك خاصة لاختلافها الكبير عن الفنادق التقليدية، فالفناد عبارة عن كهوف مثيرة للغاية توفر لك تجربة ممتعة للمبيت خلالها والاستمتاع بتجربة فريدة من نوعها.

ومن أهم وأبرز معالم هذه المنطقة “الكنيسة المظلمة” والتي تضم عدد كبير من الرسومات الجدرانية والمنحوتات التي تتسم بالسحر والجمال، والمتحف المفتوح الذي يضم عدد من البيوت والكنائس المحفورة بالصخر، حيث كان المسيحيون قديمًا في هذه المنطقة يلجأ إليها لممارسة عبادتهم حتى لا يتعرضون للاضطهاد.

ساحة تقسيم

تعتبر من أكثر الأماكن السياحية جذبًا للسياح في تركيا عمومًا، وتتواجد في مدينة اسطنبول، وهي من الأماكن التي تنبض بالحياة طوال اليوم، وتستقبل مطاعمها الزائرين على مدار اليوم بدون توقف.

وتضم الساحة عدد من المطاعم التي تطل على ساحل البسفور ما يوفر لك إطلالة مميزة وساحرة على مدار اليوم، وننصحك بزيارة تلك المطاعم والكافيهات فترة غروب الشمس للاستمتاع بالمنظر الراقي هناك.

كما تضم الساحة عدد كبير من مراكز التسوق العصرية وصالات السينما وبعض المحلات الخاصة بالهدايا والتحف لجمع بعض الهدايا التذكارية لتذكرك بزيارتك إلى تركيا.

متاحف اسطنبول

تضم مدينة اسطنبول عدد كبير من المتاحف التاريخية والأثرية التي تدل على تعاقب العديد من الحضارات المتنوعة على أرضها، ومن أشهر تلك المتاحف “آيا صوفيا” حيث كان في البداية كاتدرائية أرثوذكسية حتى أصبحت جامع بعد الفتح العثماني للمدينة، وفيما بعد تحولت إلى متحف يأتي إليه السياح من كل مكان.

ويحتفظ المتحف بالعديد من المعالم التاريخية التي شهدها على مر العصور، حيث ما زال يتم الاحتفاظ بالزخارف التي تم رسمها في الكنيسة التي افتتحها قسطنطين الأكبر، كما تضم مقتنياته وبعض المخطوطات المسيحية.

وكان السلطان العثماني محمد الفاتح قد قام بتحويل الكنيسة إلى مسجد وفي حقبة الخمسينات أصبح المسجد متحف عريق قبل أن ينضم في الثمانينات لقائمة اليونسكو لمواقع التراث.

كما تحتوي اسطنبول على متاحف أخرى، مثل: متحف الفنون التركية والإسلامية ويحتوي على العديد من المقتنيات الزجاجية والسجاد القديم والسيراميك وبه غرفة تسمى غرفة النبي محمد (ص) تحتوي على حجر عليه أثر قدمه وجزء من لحيته وبعض المخطوطات ونسخ من القرآن الكريم القديمة للغاية.

أضف تعليق