اماكن سياحية في اسطنبول ليلا

إن كنت من عشاق الليل والسهر لمشاهدة النجوم والأضواء الخافتة، فهذه مجموعة اماكن سياحية في اسطنبول ليلا تصلح للتجول والتنزه خلالها في ساعات الليل، للتمتع بمشاهدة ساحل البسفور مع انعكاس أضواء جسر البسفور عليها واستعراض بعض العروض الضوئية المميزة في مشهد ساحر.

كما أن مدينة إسطنبول من أجمل مدن تركيا وأكثرها تمتعًا بالسحر والتألق، سواءًا قمت بزيارتها خلال ساعات النهار أو الليل، كما يمكنك التنزه في معالمها الساحرة في النهار، وقضاء أوقات ممتعة لحظة غروب الشمس أمام ساحل البسفور أو ساحل اسكودار في القسم الآسيوي للمدينة.

حيث تنقسم مدينة إسطنبول من خلال مضيق البسفور إلى القسم الآسيوي والقسم الأوروبي، خاصة وأنها المدينة التركية التي تتمتع بامتداد كبير وضخم على مدى قارتي آسيا وأوروبا.

اماكن سياحية في اسطنبول ليلا

هذه مجموعة اماكن سياحية في اسطنبول تصلح لقضاء أوقات ممتعة ومميزة خلال ساعات الليل، للاستمتاع بسحر المناظر مع الأضواء الخافتة والهدوء الذي يميز سواحل البحر في المدينة تحديدًا.

يمكنك أيضا قراءة : اسعار دخول الاماكن السياحية في اسطنبول

يرج الفتاة

يُعرف هذا البرج بين الأتراك بـ”برج العذراء”، ويعود تاريخه بالأساس إلى عام 408 قبل الميلاد، حيث كانت يتم الاعتماد عليه لحماية المدينة من تحركات السفن الفارسية الموجودة في مضيق البسفور حتى لا تهاجم البلاد.

وفي تلك الأثناء تعرض البرج إلى بعض التدمير بسبب الزلزال الذي هاجم تلك المنطقة، لكن أعيد بنائه من جانب الإمبراطور البيزنطي ألكسيوس كومنينوس عام 1110.

وبعد الفتح العثماني لإسطنبول، أحدث تعديلات على البرج وقاموا بترميمه جيدًا وذلك في الفترة من 1509 وحتى 1763، مازال البرج على هيئته حتى الآن.

وكان يستخدم قديمًا كمنارة للسفن قبل أن يتم تحويل المناطق الداخلية فيه إلى مقاهي شعبية ومطاعم ليفتتح ذراعيه للسياح والسكان المحليين بعدما تم تحويله إلى معلم سياحي أثري في مدينة إسطنبول.

جولدن هورن بيرلوتي

يعتبر من أهم المعالم السياحية جذبًا للسياح، حيث يتواجد فوق تلة عالية مُطلة على ساحل البسفور بالقرب من منطقة أيوب وبالقرب من مسجد أيوب، كما تطل تلك التلة على القرن الذهبي.

وتمتد تلة هورن على طول الخليج، وفي الجهة المقابلة تمامًا مركز سوتلوجي الثقافي وهو من أهم المراكز الثقافية في تركيا على الإطلاق، وتتميز الإطلالة الخاصة بالتلة من الأعلى بالسحر الشديد خلصة أثناء الليل مع اشتعال الأضواء الخاصة بالمناطق الممتدة على طول الساحل.

جسر جالاتا

يعتبر من أقدم الأماكن السياحية على الإطلاق، حيث يعود إلى العصر العثماني، فقد تم بنائه لأول مرة بأمر من السلطان العثماني عبد المجيد الثاني عام 1845، وكان يصل بين حي امينونو وحي كاراكوي، وكان يُعرف وقتها بـ”الجسر الجديد”.

كما تم تشييد جسر جالاتا في البداية من الخشب ما ساهم في تلفه بعد وقت قصير، وفيما بعد تم ترميمه عام 1863 على يد حسن أحمد باشا الذي كان يعمل أميرًا للبحرية.

وفي عام 1987، تم إصدار قرار ببدء العمل في إنشاء جسر جديد بجانب جسر جالاتا، وأثناء القيام بتشييده أصيب الجسر القديم بحريق كبير تم تدمير أجزاء كبيرة منه ما أدى إلى التدخل لإنقاذ الجسر قبل الانهيار.

وحاليًا، يضم جسر جالاتا العديد من المطاعم التي تشتهر بتقديم المأكولات البحرية والوجبات السريعة من الأسماك أيضًا، وبعض الأكشاك التي تقدم الطعام الشعبي التقليدي ي تركيا، وعدد من المقاهي لتناول الشاي والقهوة التركية اللذيذة.

ويبعتد جسر جالاتا عن برج جالاتا نفسه بمسافة 15 دقيقة سيرًا على الأقدام، ويمكن زيارته وكذلك المسجد الأزرق وحديقة السليمانية.

ميدان تقسييم

يعتبر من أشهر الميادين في إسطنبول على الإطلاق، حيث يحتوي الميدان على محطة مترو إسطنبول الرئيسية ومركز ثقافي متكامل حيث يضم عدد كبير للغاية من المحلات التي تبيع الماركات العالمية والبضائع المتنوعة التي يحتاجها الرجال والسيدات والعرائس.

كما يضم ميدان تقسييم العديد من المطاعم الفخمة والأكشاك التي تُجهز الوجبات السريعة والأكلات البحرية، وبعض المقاهي الراقية والشعبية بشكل متجاور وحيوي طوال اليوم.

يمكنك أيضا قراءة : اماكن سياحية خارج اسطنبول

أضف تعليق