ماهو مرض الفصام
‫الرئيسية‬ أعراض وأمراض ماهو مرض الفصام

ماهو مرض الفصام

ماهو مرض الفصام ، كثيرا ما نسمع عن أشخاص قد دخلوا إلى مستشفيات للأعراض النفسية وعند السؤال عن السبب وراء ذلك، فنجد أن أول ما يتم ذكره هو احتمالية إصابته بمرض الفصام.

وهناك بعض الأشخاص الذي يتم ملاحظة اضطراب في بعض سلوكياتهم أو تعاملهم مع الآخرين، فتارة يكونوا أسوياء ومرة أخرى يتعاملون بطريقة غريبة، وكل ما سبق يأتي تحت بند الفصام، ولكن ما هو التعريف البسيط لمرض الفصام؟ وما هي أعراضه، هذا ما سوف نذكره بشكل مفصل خلال المقالة التالية.

ماهو مرض الفصام

كما ذكرنا في السابق، فإن مرض الفصام هو عبارة عن مرض نفسي ويطلق عليه مرض الانفصام العقلي وهو هذا المرض الذي يعاني منه شخص ما ويحدث له اضطراب حاد في المخ أي أنه يؤثر على طريقة تفكير وتصرفات الشخص.

كما أن هذا الفصام يغير من نظرة الشخص المريض إلى الواقع وحتى إلى العلاقات المتبادلة بينه وبين الآخرين، ذلك لأن هذا المرض هو الأكثر تعقيدا من بين باقي الأمراض النفسية الأخرى.

ويسمى مرض الفصام أيضا باسم “الشيزوفرينيا”، حيث أن مرضى هذا المرض يعانون عامة من مشكلات في الحصول على وظيفة  أو حتى إن وجدوا الوظيفة فهم يواجهون مشكلات في مكان العمل وكذلك مشكلات مع شركاء حياتهم.

ومن الممكن أن يتسبب مرض الفصام أيضا لبعض المرضى في الشعور بالخوف والقلق والإنطواء، حيث أن هذا النوع من الأمراض النفسية هو من بين الأمراض المزمنة والتي تلازم الشخص المصاب طيلة حياته ولا يمكن أن تتم معالجته ولكن من الممكن أن يتم السيطرة عليه وذلك عبر تناول جرعات الدواء المناسبة والتي يحددها الطبيب وفي وقتها المناسب.

وعلى عكس ما هو معروف لدى الكثير من الأشخاص، فإن مرض الفصام هو عباره عن ااضطراب فسي وليس في الشخصية، فإن من بين أعراضه هو عدم مقدرة الشخص المصاب على التفريق بين الواقع والخيال ومن الممكن في بعض الحالات أن يفقد المصاب ارتباطه بالواقع تماما.

أنواع مرض الفصام

كما ذكرنا فإن مرض الفصام هو مرض نفسي من الدرجة الأولى والذي يظل يرافق صاحبه طيلة حياته ومن الممكن أن يقلل من أعراضه والسيطرة عليه عبر تناول الدواء في مواعيده المناسبة.

وهناك العديد من أنواع مرض الفصام ومن بينها ما يلي:

  • فصام المطاردة

وأول نوع من أنواع الفصام هو الفصام المطارد أو ما يسمى باسم فصام بارانويدي، وهذا النوع من الفصام الذي يعاني منه الأشخاص ويشعرون بأنهم دائما ملاحقون ومطاردون من قبل جهة معينة أو من أشخاص بعينهم ولكن ومع هذا الأمر يظلون أشخاص عاديون جدا سواء في طريقة كلامهم أو حتى مشاعرهم.

  • فصام لا منتظم

أما نوع الفصام الثاني هو فصام لا منتظم وهذا النوع من الفصام يصاب به الأشخاص نتيجة شعورهم بالارتباك وأيضا عدم قدرتهم على الاتواصل مع الآخرين، بالإضافة إلى تلعثمهم في الكلام بطريقة غير واضحة.

ومن بين أعراض هذا النوع من الفصام هو أنه يظهر على المريض بعض المظاهر والسلوكيات المرتبكة، والتي لها دور أساسي في إعاقة حياتهم وإدارتها بشكل منظم.

  • فصام جامودي

وهذا النوع الثالث من الفصام، والذي يتميز به وجود بعض العلامات والأعراض الجسدية الواضحة على المرضى،  فهم محدودون من حيث الحركة.

وفي معظم الأوقات، فهؤلاء المرضى من هذا النوع من الفصام لا ينتبهون أو يستجيبوا إلى أي نوع من المؤثرات حولهم، وفي بعض الأحيان من الممكن أن يصبح جسد المريض متحجرا أي جامدا فلا يستطيع الحركة نتيجة عدم رغبته في ذلك.

أما عن درجة خطر هؤلاء الأشخاص المصابون بهذا النوع من الفصام قد يعانون من النقص الغذائي وكذلك من فرط الإعياء، بالإضافة إلى إمكانية إيذاء أنفسهم.

  • فصام لا متميز

وهذا النوع من الفصام، يشخصه الأطباء في حالة عدم ظهور أي أعراض على المريض تماما، بالإضافة إلى ذلك فهو لا ينتمي إلى الثلاثة أنواع السابق ذكرهم.

  • فصام متبقي

أما عن آخر أنواع الفصام وهو الفصام المتبقي والذي يعتبر نوعا فرعيا من مرض الفصام وبها يكون أعراض هذا المرض قد تقلصت ومن بينها الهلوسة، أوالأوهام، أو أية أعراض أخرى للمرض.

مقالات أخرى قد تهمك:-
أسباب الألم في الرأس خلف الأذن

أسباب ألم الأذن عند الأطفال

أسباب ألم في الأذن اليمنى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *