اعراض الفصام

اعراض الفصام

تعرف على اعراض الفصام أو الشيزوفرينيا ،  هذا المرض النفسي الذي يعاني منه البعض الأمر الذي يؤدي بهم الحال في نهاية الأمر إلى الذهاب إلى أحد المستشفيات النفسية أو حتى الذهاب إلى طبيب نفسي من أجل الحصول على العلاج الملائم.

وهذا المرض يعتبر من الأمراض المزمنة والذي لا يمكن علاجه بل إنه يظل ملازما للمريض طيلة حياته، ولكن مع هذا فيمكن للمريض السيطرة عليهوذلك عبر تناول الجرعات المناسبة والتي يكتبها له الطبيب وينتظم عليها حتى لا يؤذي نفسه أو من حوله.

وكما ذكرنا فإن مرض الفصام هو مرض نفسي، ولكل مرض أعراض، وخلال هذه المقالة سوف نذكر بشكل مفصل أعراض الفصام وكذلك أنواعه وما يمكن أن يتسبب فيه.

اعراض الفصام

كما ذكرنا في السابق، فإن لمرض الفصام العديد من الأعراض والتي يتم تحديدها بناءا على نوع الفصام ومن بينها أن المريض من الممكن أن يشعر بانفصاله عن الواقع.

ففي حالة إصابة المريض بنوع الفصام المطاردة أو ما يتم تسميته باسم فصام بارانويدي فهذا النوع يصيب الشخص بنوع من التوتر والقلق وأنه دائما ما يكون في حالة مطاردة وماحقة دائمة سواء من قبل أشخاص أو مجموعات أخرى ولكن لا تظهر عليهم الأعراض فهم أشخاص سويون جدا سواء في طريقة كلامهم أو تعاملهم

أما النوع الثاني وهو فصام لا منتظم  وهنا يظهر على الأشخاص صاحبي هذا النوع من الفصام بعض الأعراض ومن بينها أنه يشعر بالارتباك وعدم قدرتهم على التواصل مع الآخريم وكذلك تلعثمهم في بعض الكلام أو التحدث بطريقة غير واضحة، وفي هذه الحالة لايمكن لهؤلاء الأشخاص إدارة حياتهم بشكل فعال حتى قدرتهم على الاستحمام.

أما عن فصام جامودي وهذا النوع من الفصام الذي يظهر على الشخص أعراض جسدية واضحة، حيث أنه من الممكن أن يأذون أنفسهم فهم في معظم الأوقات لا يستجيبون للمؤثرات المختلفة، بالإضافة إلأى ذلك، فإنه من الممكن أن يصبح جسد المريض صلبا ومتحجرا، فلا يرغب في مجرد محاولة الحركة.

وهناك نوع آخر من مرض الفصام وهو فصام لا متميز، حيث أن هذا النوع من الفصام لا تظهر عليه أيه أعراض ولكنه يتم تشخيصه من قبل الأطباء  في حالة عدم ظهور أي أعراض على المريض تماما، وكذلك فهو لا ينتمي لأيا من الأنواع السابق ذكرها.

وآخر أنواع الفصام هو فصام متبقي، هو أحد فروع مرض الفصام وأعراض هذا النوع قليلة نوعا ما ومن بينها الهلوسة أو الأوهام وتعتبر قليلة  نوعا ما.

ما هو مرض الفصام

اما عن التعريف المبسط لمرض الفصام فهو يطلق عليه اسم “الشيزوفرينيا” فهو كما ذكرنا بأنه مرض نفسي ويطلق عليه أيضا الانفصام العقلي فالشخص الذي يصاب به يعاني من اضطراب حاد في المخ أي أنه يؤثر على طريقة تفكير وتصرفات الشخص.

ويعتبر مرض الفصام هو أكثر أنواع الأمراض النفسية تعقيدا والمصابين به يعانون من المشكلات سواء في مكان العمل أو حتى في حياتهم اليومية مع شركاء حياتهم.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه من الممكن أن يتسبب مرض الفصام أيضا لبعض المرضى في الشعور بالخوف والقلق والإنطواء، حيث أن هذا النوع من الأمراض النفسية هو من بين الأمراض المزمنة والتي تلازم الشخص المصاب طيلة حياته ولا يمكن أن تتم معالجته ولكن من الممكن أن يتم السيطرة عليه وذلك عبر تناول جرعات الدواء المناسبة والتي يحددها الطبيب وفي وقتها المناسب.

إقرأ أيضا :

اعراض hiv الاولية

اعراض هربس المهبل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *